كتاب نظرية الفستق

كتاب نظرية الفستق.. الخروج من قوقعة المُسلّمات

كتاب “نظرية الفستق” للكاتب والمؤلف السعودي فهد عامر الأحمدي من الكتب التي اشتهرت كثيرًا، وطبقت شهرتها الآفاق، وهو كتاب في المساعدة والتطوير الذاتي، يقدّم أفكاره وأطروحاته بلغة سهلة، وعبارات قصيرة، وربما لهذا السبب بالذات نال الشهرة، فضلًا عما ينطوي عليه من رؤى وأفكار.

واللافت في كتاب نظرية الفستق أن الموضوعات المطروحة فيه متنوعة جدًا، وإن كانت طبعًا تدور في فلك واحد هو تطوير الذات وتعلم كيف تُعاش الحياة، وهذا التنوع في المواضيع قد يكون ميزة وعيبًا في الوقت نفسه؛ فهو ميزة من جهة كونه يعطي القارئ فرصة للاستزادة والتفكير في أكثر من موضوع، ولكنه قد يُعد عيبًا من جهة أنه قد يشتت القارئ؛ نظرًا لغياب وحدة الطرح.

وعلى أي حال فإن نظرية الفستق، التي يطرحها فهد عامر الأحمدي؛ تعني ببساطة أن حظوظنا في الحياة تزيد بفضل تغييرات بسيطة، كما يمكن لحياتنا أن تنتهي خلال ثوان قليلة بسبب أخطاء صغيرة أو حماقات مفاجئة.

اقرأ أيضًا: كتاب Who Moved My Cheese.. أبقِ عينيك مفتوحة على التغيير

التفرد وتطوير الذات ومحاكمة المسلمات

يذهب مؤلف كتاب نظرية الفستق إلى أن محاكمة المسلمات واحدة من ضرورات تطوير الذات التي لا مناص منها؛ فلن تتمكن من تطوير ذاتك وصقل مهاراتك والعيش بشكل حكيم إلا إذا خرجت من قوقعتك الخاصة، وكسرت هذه القوقعة وخرجت إلى العالم الرحب الفسيح.

أفكارك عن نفسك مهمة، بلا شك، لكن الأهم ألا تقع أسيرًا لها، وأن تدرك في الوقت ذاته نقاط تفردك وتميزك عن الآخرين، بلا إغراق في النرجسية أو تعالٍ على الآخرين.

يقول مؤلف كتاب نظرية الفستق:

«كل إنسان حولك مزيج نفسي ووراثي وثقافي لا يتكرر، فأنا وأنت محصلة لظروف تتغير وتتبدل بمرور العمر وتنوع الخبرات. نحن نشبه الحقائب بأرقام سرية لا نعرف أحيانًا كثيرة كيف نفتحها ولا كيف نرى محتوياتها. غير أن المشكلة لا تكمن في تنوع شخصيات البشر، بل في فشل كل إنسان في اكتشاف نقاط تفرده وأسباب اختلافه عن الآخرين. في اعتقاد كل شخص أنه فريد عصره ووحيد زمانه والمرجع الوحيد فيما يختلف عليه الناس. وأيًا كانت آراؤنا فهي محصلة لمؤثرات عميقة لا واعية، وخلفيات توجهنا لتبني آراء وأفكار نعتقد أنه مُسلّم بها. لهذا السبب أعتقد أن أول متطلبات الخروج بقرار صائب هو الخروج من«قوقعة المسلمات»، عندها فقط لن يصبح همنا الأول الدفاع عن آرائنا الخاصة، بل التأكد من أننا لم نخدع أنفسنا ونتبنى آراء مسبقة. نصبح مهيئين للانتقال من مرحلة (لماذا) نفعل ذلك، إلى (كيف نطور أنفسنا) ونصبح أفضل من ذلك».

اقرأ أيضًا: كتاب Smart Women Finish Rich.. ضبط الحياة المالية للنساء

الإنسان الطائرة أو جدوى التخطيط

فهد عامر الأحمدي من الذين يرون حتمية التخطيط من أجل التطوير الذاتي في هذه الحياة؛ وكيما يشرح فكرته على نحو مستفيض نراه يُشبه الإنسان بالطائرة؛ إذ يقول:

«الإنسان بدوره مثل الطائرة إن امتلك خطة مسبقة لحياته نجح إلى حد كبير في الوصول إلى وجهته، وإن لم يمتلك رؤية واضحة لأهدافه سيبقى «محلك سر» على الأرض، وحتى إن «أقلع» سيهدر طاقة كبيرة ووقتًا هائلًا ثم يسقط، أو يهبط مجددًا في المنطقة نفسها التي غادرها».

الأمر كله إذًا، حسب مؤلف كتاب نظرية الفستق، يبدأ من التخطيط، من وضع الأهداف وتحديدها، وإيضاح كيفية تحقيقها؛ بهذا يمكنك ضمان تطوير ذاتك وصقل مهاراتك.

ويبسط فكرته على نحو أوسع، فنراه يماهي بين التخطيط والذكاء والسيطرة على الحياة الشخصية، فها هو كتاب نظرية الفستق يقول:

«أنت لست ذكيًا إن كنت لا تسيطر على حياتك، أو تشعر أنك مشغول على الدوام. ببساطة أنت لست مشغولًا بل فوضويًا ولاتمتلك خطة عمل. كما أنك لست ذكيًا إن كانت لديك مشاكل معلقة منذ سنين؛ لأن هذا دليل على عجزك عن جدولة أعمالك، وتنويع حلولك، وتطوير مهاراتك في الالتفاف على العقبات».

كتاب نظرية الفستق

اقرأ أيضًا: كتاب Set Up A Successful Small Business.. خطوات نحو النجاح

السؤال والتساؤل أو سبر الذات

وإن كان كتاب نظرية الفستق قد شدد على ضرورة محاكمة المسلمات، والخروج الطوعي عن القوقعة الذاتية، فإنه عاد مرة أخرى ليشدد على ضرورة سبر أغوار الذات، والحق أنه لا سبيل إلى محاكمة مسلماتك من دون التمكن من سبر أغوار الذات.

وهو الأمر الذي لن يكون إلا عبر التساؤل وليس السؤال، عبر محاولة العثور على إجابات لتساؤلات تؤرقك؛ بهذا ستضمن تطوير ذاتك والدفع بها قُدمًا.

وعن أهمية سبر أغوار الذات يقول مؤلف كتاب نظرية الفستق:

«من أهم أسباب فشلنا في الحياة جهلنا بأنفسنا وعدم معرفتنا بقدراتنا وأولوياتنا، فمن الضروري أن تتعرف على نفسك قبل أن تتعرف على غيرك، كما عليك أن تفهم نفسك قبل أن تفهم الآخرين، وقبل أن تفكر في الإقدام على أي عمل افحص ميولك وقدرتك على إنجازه. فمن أهم أسباب فشلنا في الحياة ضبابية الأحلام وعدم معرفة ماذا نريد وماذا نستطيع وإلى أي اتجاه نميل؟ وحين نفشل في أي مجال نسارع للوم الآخرين ولا نفكر للحظة في أن عدم فهمنا لأنفسنا قد يكون أهم أسباب فشلنا».

لكن مؤلف كتاب نظرية الفستق عاد وفرّق بين السؤال والتساؤل على النحو التالي:

«هل تعرف الفرق بين السؤال والتساؤل؟ سأجيبك أنا: السؤال استفسار عابر تطرحه على شخص آخر لمعرفة الجواب. أما التساؤل فسؤال تطرحه على نفسك في حالة من الحيرة والاستغراب وقد لاينتهي بمعرفة الجواب. نطرح السؤال حين نعجز عن الإجابة فنطلبها من الآخرين، أما التساؤل فآلية ذاتية».

لا يحثك مؤلف كتاب نظرية الفستق على عدم سؤال الآخرين وإنما يحذرك من الوقوع فريسة لآرائهم وأفكارهم، فعليك في النهاية أن تعيش الحياة بطريقتك أنت لا طريقتهم هم.

اقرأ أيضًا: هاني الدريع: كتاب «السعودي والوظيفة» يساعدك في معرفة بيئة العمل الصحيَّة

نصائح من كتاب نظرية الفستق

ينصحك مؤلف كتاب نظرية الفستق بضرورة التوقف «عن تدمير ذاتك من خلال تبني أفكار سوداوية ومواقف سلبية تضرك أكثر من أي مؤثر خارجي. يجب أن تلغي من حياتك سلبيات كثيرة قبل أن تضيف إليها إيجابيات كثيرة تجعل منك إنسانًا أفضل».

وطالما أنه يرى أن إلغاء السلبيات أهم من إضافة الإيجابيات فقد نصحك بالتوقف عن الممارسات التالية قبل فوات الأوان:

  • جلد ذاتك والتقليل من قدراتك.
  • تذكر الأخطاء التي ارتكبتها وفات أوان إصلاحها، وتكرار الأخطاء نفسها في المستقبل.
  • الأخذ بثأرك أو الانتقام ممن ظلمك.
  • قول “نعم” وأنت ترغب في قول “لا”.
  • التدخل في حياة الآخرين بحجة النصيحة.
  • الاستمرار في مصادقة الفاشلين (فالفشل معدٍ بالفعل).
  • محاولة إصلاح الناس (فرحم الله رجلًا شغلته نفسه عن إصلاح غيره).
  • الاعتقاد بأن الناس أو المجتمع في انحدار مستمر (فمن قال هلك الناس فهو أَهلكُهُمْ).
  • الاعتقاد بأنك مميز أو أن ما تفكر فيه لم يخطر على بال أحد غيرك.
  • القلق على البعيد أو ما لا يُحتمل حدوثه، والقلق على مستقبل أطفالك.
  • الخوف من التجربة وارتكاب الأخطاء.
  • قول أو فعل يوحي بالغرور أو الانتقاص من الآخرين.. إلخ.اقرأ أيضًا:

كتاب Influencer.. التغيير أجدى الحلول

كتاب Good People Bad Managers.. ثقافة الشركات ونجاحها

كتاب The Psychology of Judgment and Decision Making.. هل نحن عقلانيون؟

كتب ريادة الأعمال.. من النظرية إلى التطبيق

كتاب Every Business Is a Growth Business.. النمو اللا متناهي

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

كتاب The Manager

كتاب The Manager’s Dilemma.. الموظفون ومشاكلهم

يدافع المدرب التنفيذي إيريال أوفاريل؛ مؤلف كتاب The Manager’s Dilemma، عن وجهة النظر التي تقول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.