إدارة الموظفين

إدارة الموظفين.. التعريف والمهام

تحتل إدارة الموظفين أهمية كبرى في هذا الزمن الذي أمسى مجال التنافس الأبرز فيه بين الشركات هو التنافس على المواهب والكفاءات، وطالما أن هذه الإدارة هي مسؤولة، من بين أمور أخرى كثيرة سنأتي على ذكرها بعد قليل، عن رفع معدلات رضا الموظفين والاحتفاظ بهم فإنها قد تكون بمثابة طوق نجاة حقيقي.

والحق أن الشركات الواعية جيدًا هي تلك التي تعلم أن موظفيها هم خير أصولها؛ لذا لا تكف عن الاهتمام بهم، وصقل مهاراتهم، والدفع بهم قدمًا.

فبغض النظر عن كون هذا نوع من التسويق للشركة في حد ذاته فإن مثل هذا الاهتمام يضمن للشركة الاحتفاظ بالمواهب والكفاءات والاستحواذ على مواهب وكفاءات أخرى.

اقرأ أيضًا: متابعة المدير للعمل.. النجاح وسير وتيرة المهام

ما هي إدارة الموظفين؟

ويرصد «رواد الأعمال» بعض تعريفات إدارة الموظفين وذلك على النحو التالي..

يمكن تعريف إدارة شؤون الموظفين أو إدارة الموظفين بأنها الحصول على قوة عاملة راضية واستخدامها والحفاظ عليها. إنها جزء مهم من الإدارة المعنية بالموظفين وعلاقتهم داخل المنظمة.

أي أن إدارة الموظفين هي إدارة الأفراد في العمل، وتنطوي على مهام كثيرة مثل: التوظيف وتقييم التدريب والتعويض والمكافآت. ويمكن تعريفها كذلك بأنها فن الاستحواذ وتطوير وتهيئة القوى العاملة المختصة؛ لتحقيق الأهداف التنظيمية بكفاءة. وإدارة شؤون الموظفين، بشكل عام، هي مهمة إدارة موظفي المنظمة.

وثمة من يعرّفها بأنها عملية جذب واحتفاظ وتحفيز الأشخاص بما في ذلك جميع المديرين والموظفين على حد سواء، ووفقًا لهذا التعريف فإن هدف إدارة الموظفين هو الجمع بين الموظفين الذين يشكلون عماد المؤسسة وتطويرهم وصنع منظمة فعالة من خلالهم، مع مراعاة رفاهية الفرد ومجموعات العمل؛ لتمكينهم من تقديم أفضل ما لديهم.

اقرأ أيضًا: أنجح أنواع الموظفين.. ما هي صفاتهم؟

الطبيعة والأدوار

تشمل مهام إدارة شؤون الموظفين: التوظيف والتطوير والتعويض، يتم تنفيذ هذه الوظائف بشكل أساسي من قِبل هذه الإدارة بالتشاور مع الإدارات الأخرى. فإدارة شؤون الموظفين هي امتداد للإدارة العامة، وتهتم بتشجيع القوى العاملة المختصة وتحفيزها للدفع بالمؤسسة قدمًا.

وتوجد إدارة شؤون الموظفين لتقديم المشورة ومساعدة المديرين المباشرين في هذه الإدارة.

وتركز إدارة شؤون الموظفين على العمل بدلًا من وضع جداول زمنية وخطط وأساليب عمل طويلة. ويمكن حل مشاكل وتظلمات الأشخاص في العمل بشكل أكثر فعالية؛ من خلال سياسات منطقية وعادلة تحكم عمل الموظفين ككل. وتقوم هذه الإدارة على التوجه البشري، وتحاول مساعدة العمال في تطوير إمكاناتهم بالكامل.

وباختصار عادة ما تكون إدارة شؤون الموظفين مسؤولة عن: التوظيف، تحديد الأجور والرواتب، تقديم حوافز للموظفين، توجيه الموظف الجديد، التدريب والتطوير، تقييم الأداء.

اقرأ أيضًا: صفات أسوأ المدراء.. ممارسات عليك اجتنابها

دور مدير شؤون الموظفين

مدير شؤون الموظفين هو رئيس هذه الإدارة، والذي يؤدي كلًا من الوظائف الإدارية والتشغيلية للإدارة. يمكن تلخيص دوره على النحو التالي:

يقدم مدير شؤون الموظفين المساعدة للإدارة العليا؛ التي هي عبارة عن الأشخاص الذين يقررون ويؤطرون السياسات الأساسية للعمل، كما يمكن لمدير شؤون الموظفين صياغة جميع أنواع السياسات المتعلقة بالموظفين أو القوى العاملة بشكل فعال.

وهو ينصح المدير المباشر بصفته متخصصًا في فريق العمل؛ إذ يعمل كمستشار للموظفين، ويساعد المديرين المباشرين في التعامل مع مختلف المهام والإدارات.

ويواجه مدير شؤون الموظفين مشاكل وتظلمات الموظفين ويوجههم، ويحاول حلها بأفضل ما لديه، كما يعمل كوسيط، فهو حلقة وصل بين الإدارة والعاملين.

ويعمل كذلك كمتحدث رسمي؛ نظرًا لأنه على اتصال مباشر بالموظفين، وهو مطالب بالعمل كممثل للمنظمة في اللجان المعينة من قِبل الحكومة. كما يمثل الشركة في البرامج التدريبية.

اقرأ أيضًا: نموذج الموظف المثالي.. الجانب المُشرق في العمل

إدارة الموظفين & الموارد البشرية

يتمثل الاختلاف الأكبر بين إدارة شؤون الموظفين والموارد البشرية في أن الأخيرة نهج شامل وحديث لإدارة الأفراد والمنظمات، في حين أن مديري شؤون الموظفين لديهم نطاق وظيفي محدود، وبالتالي يؤدون واجبات ووظائف حفظ السجلات المصممة؛ للحفاظ على ظروف عمل مناسبة.

من ناحية أخرى تدمج إدارة الموارد البشرية بين الكثير من المهام، بالإضافة إلى الأنشطة المختلفة المصممة لتعزيز كفاءة الموظفين والتنظيمية والإنتاجية. وبالتالي غالبًا ما يكون مديرو الموارد البشرية مسؤولين عن تشغيل برامج السلامة، وتمثيل الشركة علنًا وضمان الامتثال القانوني لقوانين الولاية والقوانين الفيدرالية المعمول بها.

في النهاية تعد إدارة شؤون الموظفين تخصصًا في الموارد البشرية يقتصر على الامتثال والواجبات الإدارية وحفظ السجلات.

اقرأ أيضًا:

التطور الوظيفي.. معرفة الذات في الحياة المهنية

الإبداع في الوظيفة.. أهميته وكيفية تعزيزه

الغيرة بين فريق العمل.. علاماتها والتغلب عليها

تكوين فريق العمل الناجح.. ما الخطوات؟

التطور المهني للموظفين.. السبيل لنمو المؤسسات

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

الاستفادة القصوى من الموارد البشرية

الاستفادة القصوى من الموارد البشرية.. واجب لا بد منه

لا شك أن العمل على الاستفادة من الموارد البشرية مسعى أساسي لا يجب أن تغفل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.