تنظيم الوقت على مواقع التواصل

تنظيم الوقت على مواقع التواصل.. استراتيجية تحقيق النجاح

دائمًا ما يكون محترفو الأعمال أكثر انشغالًا من غيرهم، بين البريد الإلكتروني والمكالمات الهاتفية والمشاريع واجتماعات الفريق، وإضافة وسائل التواصل الاجتماعي إلى هذا المزيج هو أمر شاق، ومع وجود الكثير من المهام التي يجب عليك القيام بها يوميًا تكون عملية تنظيم الوقت على مواقع التواصل الاجتماعي عبئًا كبيرًا، بدلًا من كونها ممتعة.

بطبيعة الحال توفر مواقع التواصل الاجتماعي طريقة مناسبة للأشخاص للتواصل مع الشركات وأفراد الأسرة والأصدقاء والزملاء؛ إذ يقضي الشخص العادي ما يقرب من 144 دقيقة يوميًا على مواقع التواصل، وعادةً ما يقضي منشئو المحتوى أكثر من ساعتين يوميًا؛ لأنهم يريدون الحفاظ على التدفق المستمر للمحتوى على قنوات التواصل الخاصة بهم.

تنظيم الوقت على مواقع التواصل

تُعد مواقع التواصل الاجتماعي فرصة رائعة للمؤلفين والمُبدعين من أجل تنمية المجتمعات الخاصة بهم، وبناء الولاء من خلال منح المتابعين شيئًا مميزًا، والتواصل مع المؤثرين الآخرين في مجتمع الكتابة والنشر؛ لذا يُمكن القول إن بناء وجودك على مواقع التواصل أمر مهم لنجاحك كصانع محتوى أو مؤلف أو للقيام ببعض الأعمال الأخرى، ولكن يُمكن أن يكون مضيعة للوقت وتشتيتًا للانتباه.

اقرأ أيضًا: أفضل 5 رواد أعمال على مواقع التواصل.. شخصيات مُلهمة

وبالنظر إلى المحادثات الجارية ومواكبة ملايين المنشورات والتعليقات والمناقشات المستمرة فإدارة الوقت عند العمل على مواقع التواصل الاجتماعي أمر ضروري، والاستثمار في منصات وسائط اجتماعية متعددة سيكون خطأً فادحًا وسوف يستنزف وقتك الثمين؛ لذلك من الجيد الحرص على اختيار منصة الوسائط الاجتماعية المناسبة حتى تظل منتجًا.

تنظيم الوقت على مواقع التواصل الاجتماعي

إذا كنت تقضي وقتًا عشوائيًا على مواقع التواصل الاجتماعي فمن المحتمل أن تكون هذه الطريقة سببًا رئيسيًا لإهدار وقتك الثمين دون تحقيق أقصى فائدة؛ لذا يقدم لك موقع «رواد الأعمال» في السطور التالية طرق تنظيم الوقت على مواقع التواصل الاجتماعي، وهي على النحو التالي:

تنظيم الوقت على مواقع التواصل

حدد سبب استخدامك لمواقع التواصل

ليس من المستغرب أن يستخدم الأشخاص مواقع التواصل لأغراض تجارية مختلفة اعتمادًا على صناعتهم والمسمى الوظيفي، فإذا كان البحث هو هدفك فأنت بحاجة إلى العثور على المدونات والبودكاست والمواقع الإخبارية التي توفر معلومات عالية الجودة والاشتراك في موجزات RSS الخاصة بها، وإذا كان التواصل هو تركيزك فستحتاج إلى بناء مجتمع أو جمهور وأن تكون نشطًا على مواقع التواصل.

اقرأ أيضًا: Zoho أم Zoom.. ما هو الخيار الأمثل؟

ولو كنت مدفوعًا بالمبيعات والتسويق فسوف تحتاج إلى التركيز على نشر علامتك التجارية ومنتجاتك، ربما عن طريق إنشاء مقاطع فيديو والتدوين وإشراك العملاء على مواقع الشبكات الاجتماعية المختلفة.

طوّر استراتيجية لإدارة وقتك بحكمة

بمجرد تحديد الهدف من استخدام مواقع التواصل يمكنك تطوير استراتيجية فعالة لدعم هذا الهدف، خصص وقتًا للتغريد أو استخدام مواقع التواصل أو إنشاء مدونة أو مقاطع فيديو على يوتيوب، على العكس من ذلك عندما يحين وقت كتابة المقترحات أو مقابلة العملاء أغلق هذه المواقع وركز على بقية عملك.

اذهب إلى حيث يذهب عملاؤك، معظم الأشخاص يُفضلون استخدام فيسبوك وتويتر ولينكد إن وسناب شات، وعلى الرغم من أن الجميع يريد الكثير من الاتصالات إلا أن الجودة تتفوق على الكمية؛ إذ يُمكن أن تكون الاتصالات الكثيرة مصدر إلهاء. لا تشعر بأنك مضطر إلى الصداقة أو المتابعة أو الارتباط بالجميع.

استخدم أدوات الجدولة

عندما تحصل حساباتك الخاصة عبر مواقع التواصل على عشرات الآلاف من المتابعين والمشتركين يجب عليك تكثيف المنشورات يوميًا، ودائمًا ما تكمن الحيلة في نشر المحتوى على مدار اليوم بدلًا من نشره مرة واحدة، فإذا كنت تنشر خمسة منشورات في غضون 30 دقيقة فسيكون لذلك تداعيات سلبية على قناتك.

اقرأ أيضًا: عيوب Google Meet.. التطبيق الأول في عصر العمل عن بُعد

ربما ليس لديك الوقت لمواصلة تسجيل الدخول إلى مواقع التواصل الاجتماعي ونشر محتوى جديد على مدار اليوم؛ لهذا السبب يجب أن تستفيد من أدوات جدولة الوسائط الاجتماعية حتى تتمكن من جدولة المنشورات على قنواتك تلقائيًا.

استخدم المؤقت

بالتأكيد تُعتبر مواقع التواصل الاجتماعي وسيلة سهلة لإهدار المزيد من الوقت، فإذا كنت لا تشاهد الساعة أثناء قراءة التعليقات وكتابة الردود يُمكن أن تمر عدة ساعات دون أن تدرك ذلك، احتفظ بمؤقت على مكتبك حتى تعرف مقدار الوقت الذي تم استنفاده، سوف يساعدك ذلك في تحديد وتيرة أفضل لمهام إدارة منصات التواصل الاجتماعية الخاصة.

ضع خطة عمل

عندما يتعلق الأمر بإدارة الوقت على مواقع التواصل الاجتماعي يجب عليك وضع خطة قوية إذا كنت جادًا في إنشاء حسابات تواصل خاصة شهيرة، كم عدد المشتركين الذي تحتاجه حساباتك الاجتماعية؟ كم عدد الساعات اليومية التي يُمكنك تكريسها لتحقيق المزيد من الأهداف؟ بالطبع تكون الإجابة عن هذه الأسئلة جزءًا من خطة العمل على مواقع التواصل الخاصة بك.

تتيح لك خطة العمل الفعالة مقدار الوقت الذي تقضيه على مواقع التواصل يوميًا، ولو تمكنت من الالتزام بها بدقة فسوف تتجنب إضاعة الوقت غير الضروري.

اقرأ أيضًا:

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

تنظيم وقت الموظف

تنظيم وقت الموظف.. أدوات مُهمة لزيادة الإنتاجية

يُمكن أن تكون الإنتاجية في بيئة العمل عالية للغاية مع تنظيم وقت الموظف، وعندما يمتلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.