كيف تجعل شركتك ناجحة

كيف تجعل شركتك ناجحة؟

ليس من السهل الإجابة عن السؤال كيف تجعل شركتك ناجحة؟ فللوهلة الأولى، قد لا يبدو فهم سبب نجاح نشاط تجاري وآخر أمر محير أو عشوائي، على الرغم من أنه لا يمكنك تحديد العناصر التي تجعل الأعمال التجارية ناجحة بشكل كامل، إلا أن العديد من الشركات الأكثر نجاحًا تشترك في نفس الأشياء.

حتى مع وجود منتجات وخدمات مختلفة، وتباين أنماط الإدارة وثقافات الشركة، تتداخل الأعمال الناجحة ببعض الطرق الأساسية، هذه الطرق/ الممارسات هي التي سنتوسل بها في الإجابة عن السؤال كيف تجعل شركتك ناجحة؟

ومن المعروف طبعًا، أن بناء شركة ناجحة قد يستغرق وقتًا طويلاً، فالمسألة ستكون رهنًا بتجريب الكثير من الطرق والممارسات، وتبديل الخطط والاستراتيجيات؛ حتى تتوصل، في نهاية المطاف، إلى أفضل الخطط والممارسات، وأكثرها إرضاءً للجمهور المستهدف.

اقرأ أيضًا: نصائح جاك كيلبي لرواد الأعمال.. روشتة الاستقلال المالي

كيف تجعل شركتك ناجحة؟

ويحاول «رواد الأعمال» تقديم إجابة عن هذا السؤال، وذلك على النحو التالي..

  • متابعة مهمة الشركة

مهمة الشركة ضرورية لإدارة جميع جوانب العمل؛ إذ تساعد على تنمية الشركة من خلال وضع هدف رئيسي في الاعتبار، كما أنها تمنح الموظفين شيئًا يمكن العمل من أجله، ويخلق إحساسًا بالهدف.

وتتيح مهمة الشركة للعملاء معرفة ما تمثله الشركة ويساعد في منحهم اتصالًا شخصيًا. فمهمة الشركة أكثر من مجرد لافتة تعلن أنك تدافع عن شيء ما. يجب أن يعمل عملك وفقًا للمهمة. تلك هي الخطوة الأولى للإجابة عن السؤال كيف تجعل شركتك ناجحة؟

اقرأ أيضًا: اهتمام المملكة برواد الأعمال.. مبادرات وجهود

  • التركيز على خدمة العملاء

التركيز على خدمة العملاء واحد من ضمن الأعمدة الرئيسة في الإجابة عن السؤال كيف تجعل شركتك ناجحة؟؛ فوفقًا لدراسة أجرتها NewVoiceMedia، لن يكرر 51% من العملاء العمل مع الشركة بعد تجربة خدمة سيئة.

وأظهرت دراسات أخرى أن الأمر يتطلب العديد من تجارب العملاء الإيجابية لتعويض تجربة سلبية واحدة.

بالنظر إلى أن العملاء المخلصين يجعلون عملية البيع أسهل بكثير، يجب أن تجعل خدمة العملاء الجيدة أولوية، وأن تفحص خدمة العملاء الحالية، فضلًا عن القيام بإجراء التغييرات التي يجب إجراؤها؛ للتأكد من أن عملك يقدم خدمة أعلى من تلك التي يقدمها منافسيك.

قد تحتاج إلى الاستثمار في تدريب الموظفين أو تجديد سياسة الإرجاع الخاصة بك أو إجراء تحسينات أساسية مثل الاستجابة الفورية لرسائل البريد الصوتي أو رسائل البريد الإلكتروني من العملاء؛ كل هذه أمور مهمة لكي تعرف الطريق الموصل إلى إجابة السؤال كيف تجعل شركتك ناجحة؟

كيف تجعل شركتك ناجحة

  • بناء سمعة الشركة

سواء كنت تدير عملك في مجتمع صغير أو في مركز حضري كبير، فإن الحديث الشفهي أكثر أهمية من أي وقت مضى.

إذ يلجأ معظم المستهلكين إلى الإنترنت للبحث عن مراجعات للأنشطة التجارية قبل تحديد مكان التسوق؛ لذا فإن بناء سمعة طيبة أمر حيوي في مساعدتك على معرفة كيف تجعل شركتك ناجحة؟

ويمكنك تعزيز سعمة شركتك لدى الجمهور؛ من خلال تقديم خدمة احترافية جيدة، وبناء سمعتك المحلية (وعبر الإنترنت) ومراقبتها، واكتساب الدعاية؛ عن طريق رد الجميل لمجتمعك؛ من خلال دعمك ورعايتك للمنظمات والجمعيات الخيرية المحلية.

اقرأ أيضًا: العمل الحر أم الوظيفة؟.. حان الوقت لاتخاذ القرار

  • اختيار فريق عمل كفؤ

تحتاج الشركات الناجحة، الكبيرة والصغيرة على حد سواء، إلى إدارة جيدة، من المستوى الأعلى نزولاً إلى الأشخاص مثل رؤساء العمال ومشرفي الورديات.

كيف تجعل شركتك ناجحة

إن القائد الجيد يعيش ثقافة الشركة، ويلتزم بالمعايير والقواعد، وهو مثال للموظفين. في النهاية، القادة الجيدون يجعلون الموظفين يشعرون بالتقدير، ويدفعونهم إلى العمل وإلى بذل قصارى جهدهم.

وعلى الجانب الآخر، يمكن للقائد السيء أن يتخذ قرارات مالية أو تسويقية جيدة، لكنه يقود فريقًا من الموظفين البائسين. من الفشل في التعاطف مع كفاح الموظف إلى التواصل بطريقة غير واضحة أو محبطة، يدفع القادة السيؤون الموظفين للاستقالة أو تبديل الأقسام يمينًا ويسارًا.

اقرأ أيضًا: 5 أمور يجب أن تعرفها عن اقتصاد المعرفة.. تطورات متلاحقة

  • الاحتفاظ بسجلات مالية مفصّلة

أحد المكونات الرئيسية في إجابة السؤال كيف تجعل شركتك ناجحة؟ هو السجلات المالية؛ حيث تحتاج الشركات إلى فكرة واضحة جدًا عن مقدار ما تجنيه وتنفقه.

كما يساعد تتبع الموارد المالية الشركات على اكتشاف الأنماط الجيدة والمخاطر المالية المحتملة. وعندما تعرف الشركات مواردها المالية، يمكنها اختيار الاستثمار أو متابعة الابتكارات أو الدفع مقابل المعدات الجديدة أو الموردين الجدد. إنها أيضًا الطريقة التي تعرف بها الأنشطة التجارية متى تحتاج إلى توظيف المزيد من الأشخاص.

يعد الاستعانة بمصادر خارجية لبعض العبء المالي خطوة ذكية للشركات الصغيرة. يمكن للشركات الناجحة، بالطبع، تحمل تكاليف المحاسبين والمحللين الداخليين. كما أن الشركات الصغيرة ذات النجاح الجيد لا تأخذ أكثر مما تستطيع التعامل معه.

اقرأ أيضًا:

الاستغلال الفكري للموظفين.. استراتيجية الاستثمار في المواهب!

نجاح المرأة العاملة.. ممارسات فعالة وطرق مجرّبة

25 وظيفة تناسب العمل من المنزل

5 أسباب لنجاح الأثرياء في العالم.. عادات مُلهمة للنجاح

نصائح مؤسس هوتميل لرواد الأعمال.. إرشادات تضعك على الطريق الصحيح

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

كيف تبدأ مشروعك الخاص

كيف تبدأ مشروعك الخاص؟.. خطوات عملية

كيف تبدأ مشروعك الخاص؟ سؤال سهل وصعب في الوقت نفسه، هو سهل ميسور من ناحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.