الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع

هل يمكن الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع؟

يبدو الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع جديد في الوقت نفسه معضلة، لكن على الرغم من الجهد المبذول في عملية الجمع هذه بين الوظيفة والمشروع فإنه أكثر أمانًا من إطلاق مشروع ومغاردة الوظيفة؛ فربما لا ينجح المشروع، أو ربما يتعثر في سنواته الأولى، فكيف تتصرف في هذه الحالة؟

إن الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع هو حل وسط فيما نرى؛ إذ يساعدك في الانطلاق برحلتك إلى ريادة الأعمال والعمل الحر، ولكن دون أن يدفعك إلى مواجهة المخاطر الجمة التي ينطوي عليها إطلاق مشروع بلا أي ضمانات.

وإنما نشدد على هذه النقطة لأن هناك اندفاعًا شديدًا صوب ريادة الأعمال، ونحن نحاول أن ينجح الناس في مشاريعهم لا أن يُمنوا بالخسائر الفادحة.

ففي دراسة حديثة أُجريت في جامعة بنتلي ذكر أكثر من 66% من جيل الألفية أن لديهم الرغبة في بدء أعمالهم التجارية الخاصة. ومع ذلك اعتبارًا من عام 2013 كانت 3.6% فقط من الشركات في الولايات المتحدة مملوكة لمن تقل أعمارهم عن 30 عامًا.

اقرأ أيضًا: من هو رائد أعمال المعلومات؟

كيفية الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع

يوضح «رواد الأعمال» كيفية الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع، وذلك على النحو التالي..

  • التحقق من صحة الفكرة

أول خطوة عليك النهوض بها من أجل النجاح في الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع أن تتحق من صحة فكرتك وجدواها، ففي دراسة مكثفة حديثة عن 101 شركة ناشئة فاشلة، نُشرت عبر مجلة Fortune Magazine حول سبب فشل الشركات الناشئة وفقًا لمؤسسيها، كان السبب الأول لفشل معظم الشركات هو نقص حاجة السوق لمنتجها (ذكره أكثر من 42% من الشركات الفاشلة) .

يسلط هذا الضوء على الحاجة إلى التحقق من صحة فكرتك تمامًا والحصول على تعليقات صادقة من العملاء المحتملين قبل البدء في إنفاق الأموال على المشروع.

ولسوء الحظ غالبًا لا يتم التفكير في مفاهيم أعمالنا وأفكار منتجاتنا بشكل كامل أو حتى بحثها بشكل صحيح. إذًا تحقق من فكرتك قبل أن تفكر في كيفية الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع خاص بك.

الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع

اقرأ أيضًا: كيف تتغلب على أخطاء رواد الأعمال؟

  • تحديد أهداف واقعية

إننا ندرك بلا شك أن الدافع وراء الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع هو طموح كبير، لكن يجب أن تكون واقعيًا بعض الشيء؛ لأن عدم الواقعية هنا ستكلفك الكثير.

إن عليك أن تحدد أهدافك بدقة؛ فمن دون تحديد أهداف قابلة للتحقيق ومواعيد نهائية واقعية لكل مهمة ستقضي الكثير من الوقت في فعل لا شيء؛ فمن الصعب الوصول إلى أي مكان إذا كنت لا تعرف بالضبط إلى أين أنت ذاهب.

من الأفضل تحديد أهداف يومية وأسبوعية وشهرية للمشروع ولنفسك أيضًا؛ إذ إنها تساعدك في التمسك بالأهداف قصيرة وطويلة المدى.

في البداية من المرجح أن تكون أهدافك اليومية عبارة عن انتصارات صغيرة أو نوع من قائمة المهام، ثم ستبدأ تدريجيًا في تحقيق المعالم الكبرى كلما اقتربت من بدء نشاطك التجاري.

  • الادخار من المشروع

ومن بين الأمور التي تساعد في الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع تخصيص الاحتياطيات النقدية من الدخل الذي تحققه شركتك الناشئة، والذي يمكن أن يدعمك عندما تقرر ترك وظيفتك التي تعمل فيها بدوام كامل.

علاوة على ذلك تأكد من وضع أسس عامة وواضحة للإنفاق والميزانية لعملك الجانبي؛ للتأكد من أنك لا تنفق أكثر من إمكانياتك.

سوف يساعدك ادخار أو استثمار جميع الأرباح من عملك الجانبي في بناء شبكة أمان للأوقات الصعبة المحتملة في المستقبل بمجرد عدم حصولك على وظيفتك اليومية.

اقرأ أيضًا: كيف تحلل ملاحظات العميل وتستفيد منها؟

  • التعاون مع صاحب العمل الحالي

وبما أنك تحاول الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع فمن المفيد أن تكون منفتحًا مع صاحب عملك قدر الإمكان.

فإذا لم يكن عملك منافسًا لأعمالهم راجع ما إذا كان يمكنك تحويلهم إلى شريك أو عميل أو عميل تعاوني. وقد تتمكن حتى من إقناع صاحب العمل بالاستثمار في شركتك الناشئة أو السماح لك بالحصول على أسهم في مشروع مشترك.

إذا كنت تعتقد أنك قد تسلك طريقًا سيكون صاحب عملك فيه عميلًا أو مستثمرًا أو شريكًا تأكد من استشارة محامٍ للحصول على مشورة موثوقة حول كيفية المضي قدمًا بعناية.

الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع

  • صقل المهارات

وبما أنك تفكر في الحفاظ على الوظيفة مع تأسيس مشروع فعليك أن تجرد مهاراتك وقدراتك ونقاط ضعفك بدقة وأمانة، خذ الوقت الكافي لاكتشاف نقاط قوتك كرائد أعمال، وركز على الأنشطة التجارية التي سوف تسمح لك بالاستفادة من نقاط قوتك.

من المحتمل أنك تمتلك على الأقل بعض المهارات اللازمة لإنجاز عملك، ولكن إذا لم تفعل ذلك فأنت الآن تواجه قرارًا صعبًا. ثم اقض وقتًا في تعلم مهارة جديدة أو استعن بمصادر خارجية لشخص آخر يمكنه المساعدة.

اقرأ أيضًا:

كيف تُحقق برامج الاقتصاد التكنولوجي استدامة الشركات عالميًا؟

طموحات رواد الأعمال.. شرط كل نجاح

قصص نجاح شركات ملهمة.. عظماء عبروا قناة النار

“كبسولات ريادية”.. نصائح الخبراء لتنمية مشاريع رواد الأعمال

من أرشيف “رواد الأعمال”.. دليلك إلى النجاح

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

مهن غير تقليدية

مهن غير تقليدية.. تجارب غير مألوفة

الحديث عن مهن غير تقليدية يمنحنا فسحة من الأمل والمرح على حد سواء؛ فإذا كنت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.