المرأة السعودية

المرأة السعودية والسباق نحو الريادة..الأرقام تتحدث!

لم تكن محض صدفة، تحليق شابات سعوديات عقب ختام أمسية (مؤتمر تمكين المرأة السعودية ٢٠٢٢م)، حول لوحة الاستطلاع التي وضعتها مجموعة سواحل الجزيرة للإعلام الريادي، التي أقامت الحدث، تزامنًا مع اليوم العالمي للمرأة، بفندق فيرمونت بالرياض، الذي احتضن الأمسية، بل حملت شغفا للريادة، أكدتها ما سطرن من كلمات فيها، إستنهضت عزيمتهن واقع محفز للإبداع والابتكار، حسب ما أكدتها المتحدثات بالمؤتمر، مساء الخميس المنصرم.

حديث الأرقام عن المرأة السعودية

فالمؤتمر الذي أقيم برعاية كريمة من برعاية كريمة من سمو الأميرة نورة بنت محمد آل سعود؛ حرم أمير منطقة الرياض، بحضور أكثر من ٣٠٠ شخص، بين سباق التطلع للغد، حملها حكايات محبوكة بحب وإرادة صلدة، من رائدات أعمال وقياديات، تعكس جذوة عطاء لاتعرف الانطفاء، تتجلى عميقا في لغة الأرقام التي تحدثت بها الأستاذة الجوهرة بنت تركي العطيشان، خبيرة ريادة الأعمال، ورئيس مجلس إدارة مجموعة سواحل الجزيرة الإعلامية، والتي أشارت خلالها على القفزات النوعية فيما يخص تمكين المرأة وزيادة مشاركتها الاقتصادية في سوق العمل. موضحة إنعكاس الجهود والتشريعات الإصلاحية التي تمت خلال السنوات الأخيرة وفق رؤية المملكة 2030 على مستهدفات تمكين المرأة.

وبينت العطيشان أن معدل المشاركة الاقتصادية للإناث السعوديات من 15 سنة فما فوق، بلغت 33.5% بنهاية 2020م، فيما تضاعفت نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل من 17% إلى 8 .31 % ، متجاوزين بذلك مستهدف الرؤية لعام 2030م للوصول إلى نسبة 30%.

كما بلغت نسبة النساء في المناصب الإدارية المتوسطة والعليا 30% في القطاعين العام والخاص خلال العام 2020م كما أظهرت المؤشرات ارتفاع نسبة النساء السعوديات في الخدمة المدنية إلى 02. 41% بنهاية 2020م، حسب العطيشان.

المرأة السعودية

واقع محفز للابتكار

من جانبها أكدت الأستاذة فرح المهنا أبا الخيل؛ مدير الإدارة العامة للإستدامة الرقمية بوزارة الإتصالات وتقنية المعلومات، على دور القرارات الداعمة والمبادرات الفاعلة، لتمكين المرأة بالقطاع، مشيرة إلى القدرات التقنية التي عززت حضورها في قطاع التقنية، بما يدعم هدف الدولة الاستراتيجي ٢٠٣٠، في تنويع الاقتصاد وإستدامته.

وأوضحت أبا الخيل، ان المرأة السعودية، حظيت بواقع مختلف، محفز للإبداع والابتكار، وسيساهم في تفعيل طاقتها المجتمعية والاستفادة منها في الدفع بعجلة الاقتصاد.

سواعد منتجة

وفي السياق أكدت هدى النعيم عضو جمعية(كفو)، أن الجمعيات الأهلية غير الربحية، نالت حظها من الدعم والمساندة، الشيء الذي مكنتها من أداء دورها الريادي بما يحقق رؤية ٢٠٣٠م.

وأشارت إلى سعي الجمعية لتأهيل المرأة لسوق العمل، وتمكينها من المشاركة في التنمية الاجتماعية، عبر عدة مشاريع تنموية منها تأسيس مركز كفو للتدريب، بهدف تدريب النساء في المجال الصناعي، وتأهيلها للعمل.

وبينت أن الجمعية، وظفت(١٤٤)، وتوفير وسائل النقل للموظفات، حيث استطاعت أكثر من(٣٠٠) منها، كما نفذت مشروع (ديار الطفل)، والذي قام برعاية (١٢٠) من أطفال العاملات.

كما وفرت الجمعية وظائف للنزيلات في السجون، بالشراكة مع هيئة المدن الصناعية(مدن)، وعدد من المصانع الوطنية، لتوفير خطوط إنتاج في السجن، استفادت منها (٩٩) إمرأة، بعدد (١٢٤،٥٦٠) ساعة عمل، وانتاح(١٥٢١)قطعة، من (٢٩٢،٦٤٠) منتج، وعائد اقتصادي بلغ (٧٧٤،٦٤٠)، حسب النعيم.

تعزيز التنافسية

عقب ذلك تم تقديم عرض مرئي لبعض الشركات الراعية، أوضحت خلالها السواعد الشابة التي تعمل بخطوط الإنتاج الرئيسية، وقياديات يمسكن بدفة الحراك الاقتصادي بها، تلتها عرض بعض رائدات الأعمال لمشاريع ريادية، نالت أفكارها الابتكارية، إعجاب الحضور، كما تخلل المؤتمر، جلسات حوارية داعمةلنشر ثقافة العمل الحر، وتأهيل الكوادر الشابة، بإتاحة الفرص التدريبية من خلال الشراكات مع القطاعات المجتمعية، لبلورة أفكار ريادية من شأنها أن تعزز التنافسية في قطاع الأعمال.

الجدير بالذكر أن الملتقى شارك به عدة جهات حكومية وخاصة من شركات ومؤسسات مجتمعية وجهات إعلامية.

اقرأ أيضًا:

صور| التفاصيل الكاملة لمؤتمر تمكين المرأة السعودية برعاية “سواحل الجزيرة”

في مؤتمر تمكين المرأة السعودية.. مرام الجعيد نيابة عن الأميرة مشاعل: المملكة وضعت القوانين لضمان حقوق المرأة

في مؤتمر تمكين المرأة السعودية.. هند الفهاد: القيادة الرشيدة تدعم المرأة لتحقيق أحلامها

في مؤتمر تمكين المرأة السعودية.. هدى النعيم: جميعة “كفو” تسعى لتأهيل المرأة لسوق العمل

بمؤتمر تمكين المرأة السعودية.. الأميرة شاهة: المرأة أصبحت عمادًا من أعمدة المجتمع

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

صندوق التنمية العقارية

صندوق التنمية العقارية.. الأهداف والخدمات

تأسس صندوق التنمية العقارية بموجب المرسوم الملكي رقم (م/ 23) وتاريخ 1394/06/11هـ الموافق 1974/07/01م وبدأ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.