أخطاء تسويقية

أخطاء تسويقية.. 5 ممارسات قاتلة

وقع أخطاء تسويقية أمر لا بد منه ولا مفر؛ فالكمال أمر عزيز، ومن يعمل كثيرًا يخطئ كثيرًا؛ فحتى مع التخطيط الأفضل، لا يزال من الممكن حدوث أخطاء في التسويق، ولكن إذا لم تولد خطة التسويق الاستجابة التي تريدها، فخذ وقتًا للتفكير في الخطأ المحتمل، وكيف يمكنك موضعة منتجك نفسك بشكل أفضل في المستقبل.

وعندما يواجه العمل صعوبة في التسويق، فمن المحتم العمل على إعادة التركيز على فهم احتياجات العملاء ومعالجتها بالشكل والطريقة الصحيحة والتي تناسبهم أيضًا.

المهم هنا فقط أن ندرك أن وقوع أخطاء تسويقية ليس نهاية المطاف، ولا هو نذير بالفشل المحدق والمؤبد، وإنما طالما أن الأمر وارد، فمن المنطقي أن نستعد له، وأن نبذل قصارى جهدنا لمنع حدوثه في المستقبل، وذاك أفضل ما يمكن فعله في التعامل مع أخطاء تسويقية يحتمل وقوعها مستقبلًا.

اقرأ أيضًا: 5 خطوات قبل الإعداد للتسويق الرقمي

أخطاء تسويقية

ويرصد «رواد الأعمال» عدة أخطاء تسويقية يجب تجنبها، وذلك على النحو التالي..

  • الافتراض

أحد أشهر أخطاء تسويقية ترتكب في هذا الصدد هو الافتراض وليس البحث، افتراض أنك تعرف عملائك، وتفضيلاتهم، والبيئة التنافسية التي تعمل فيها.. إلخ، والفكرة أن هذا الخطأ واحد من أكثر الأخطاء تكلفة التي يمكن ارتكابها، في معظم الحالات، من المحتمل أن تكون مخطئًا، أي أن هذه الافتراضات عادة ما تكون خاطئة؛ فالمسألة بحث ودراسة وليس مجرد افتراض وتخمين.

مع جميع أدوات البحث والتعليقات المتاحة اليوم لمساعدتك في مراقبة عملائك واحتياجاتهم ومواقفهم الحقيقية، لا يوجد سبب لافتراض أي شيء على الإطلاق. استطلع آراء عملائك بانتظام لمعرفة ما يعجبهم وما لا يعجبهم في علامتك التجارية ومنتجاتك وخدمتك.

ثم قم بإجراء استطلاعات لتحديث صافي نقاط الترويج (NPS) أيضًا. وأثناء المعاملات، اطلب ملاحظات فردية وانخرط في الاستماع الاجتماعي، ومن المحتم القيام بتحليل النتائج المتحصل عليها؛ لتحديد الاتجاهات والأشياء التي يمكنك القيام بها للحفاظ على رضا العملاء وزيادة معدلاته.

اقرأ أيضًا: ثقة العميل.. طوق نجاة في عالم محموم المنافسة

أخطاء تسويقية

  • نقص البحث والاختبار

ومن ضمن أخطاء تسويقية تُرتكب في هذا الصدد، وهي ملتحقة بالخطأ السابق، هو ذاك المتعلق بنقص البحث أو تخطيه والتقليل من أهميته؛ على الرغم من أن أبحاث السوق توفر الوقت والمال؛ من خلال التنبؤ بكيفية أداء المتتجات والعروض الترويجية قبل إطلاق حملة واحدة.

كما يعطيك البحث لمحة سريعة عن كيفية استجابة الجمهور لحملاتك التسويقية، والتي يمكن أن تساعد على الإبلاغ عن الأفكار غير الفعالة أو غير الشعبية قبل وضعها موضع التنفيذ.

لفهم كيفية استجابة المستهلكين لجهودك التسويقية، عليك بذل العناية الواجبة، والقيام بتطوير عروض وأسعار وحزم وعروض ترويجية متعددة، ثم شاهد كيف يتفاعل العملاء المحتملون مع كل منها. بهذه الطريقة ستتجنب عدة أخطاء تسويقية مجتمعة في وقت واحد.

اقرأ أيضًا: أنواع التسويق.. طرق الوصول للمستهلك

  • تجاهل احتياجات العملاء

ولو كنا نتحدث عن أخطاء تسويقية غير منطقية، فهذا الخطأ على رأس القائمة، فلو أنك سألت: ما مدى معرفتك بعملائك والمشكلات التي يريدون حلها؟ فمن المثير للدهشة أن عددًا قليلاً من الشركات يأخذ الوقت الكافي لمعرفة بالضبط ما يحتاجه عملاؤهم ويريدونه.

ويتمثل سر التغلب على هذا الخطأ (تذكر أننا نتحدث عن أخطاء تسويقية عليك تجنبها) في البحث عن حاجة يمكن ملؤها، ثم سدها بشكل أفضل من أي شخص آخر، هذه هي نقطة انطلاق أي علمية تسويقية، بل نقطة انطلاق أي منتج في الواقع.

أخطاء تسويقية

  • تجاهل شكاوى العملاء

مع توفر جميع قنوات التواصل الاجتماعي، يمكن للعملاء غير الراضين مشاركة تجربة سيئة مع علامة تجارية مع الآلاف من الأشخاص في غضون دقائق.

بالإضافة إلى حساباتهم على Facebook و Twitter والحسابات الاجتماعية الأخرى، يمكنهم بسرعة نشر تعليقات سلبية عنك و / أو عن منتجاتك على Yelp و Google و Amazon والمواقع الأخرى التي يتصفحها جمهور المستهلكين يوميًا. تجاهل شكاوى العملاء ليس مجرد خطأً تسويقيًا فحسب، وإنما قد يكون معول هدم للشركة برمتها، ومن غير المفهوم القيام بهذه الممارسة، طالما فهمنا أن العملاء هم وقود الشركة الأساسي.

اقرأ أيضًا: تسويق المنتج.. الأهمية والمهام

  • التموضع غير الصحيح Improper Positioning

يُعد تحديد مكانة العلامة التجارية جزءًا مهمًا من إنشاء مساحة خاصة للشركة والوقوف خارج المنافسة. يخلق الوضع الاستراتيجي للسوق زخمًا؛ مما يعني أنه في كل مرة تقوم فيها بتسويق منتج أو خدمة جديدة، فإنك تبني على المنتج السابق.

لكن العديد من الشركات تقوم بتسويق منتجات فردية دون التفكير في كيفية فهم علامتها التجارية بشكل عام. ثم يتعين عليهم البدء من جديد مع كل حملة تسويقية، الأمر الذي يكلف الوقت والمال والجهد.

وإذا كنا نتحدث عن أخطاء تسويقية، فمن الممكن تجنب هذا الخطأ باستخدام استراتيجيات تحديد المواقع للتأثير على كيفية مقارنة العملاء بينك وبين منافسيك.
يجب أن يرتبط كل منتج أو خدمة تقوم بتسويقها بتركيزك العام وموضعك في السوق؛ إذ يؤدي هذا إلى إنشاء مكانة خاصة للشركة في مجال عملها؛ مما يسمح لها بتطوير قاعدة عملاء مخلصين.

اقرأ أيضًا:

تسويق شركة بيع قطع غيار السيارات.. ممارسات مضمونة

مندوب المبيعات المتميز

إبداع التسويق.. مهمة لا غِنى عنها

3 طرق مبتكرة لإظهار الاهتمام والتقدير للعملاء

كيف تسوق مشروعك للمرة الأولى؟

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

تسويق المحتوى الرقمي

تسويق المحتوى الرقمي.. استراتيجية النجاح الأولى

يُعد تسويق المحتوى الرقمي من أكثر الطُرق فعاليةً لتوزيع ونشر المعلومات المفيدة للجمهور المستهدف عبر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.