كيف تكون رائد أعمال ناجحًا

كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟

ربما لا يكون يسيرًا، والحق يقال، تقديم إجابة شافية عن سؤال: كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟ والأسباب جمة، فأولًا: لا توجد وصفة سرية أو جادة مطروقة لتصبح كذلك، وثانيًا: ريادة الأعمال كلها تجريب؛ بمعنى أنها على الدوام حرث في أراضٍ لم يُحرث فيها من قبل، ومن ثم فإن كل رائد أعمال يجرب، وذاك هو مبدأ الريادة وتمامها.

بالإضافة إلى ذلك أن ريادة الأعمال تأتي بشكل مختلف مع كل فرد؛ فكل واحد من هؤلاء إنما يضع بصمته في المسألة برمتها، ولكن يجب على جميع رواد الأعمال الناجحين أن يكونوا مستعدين للفشل والنقد، ويجب أن يتعلموا ويحسنوا أنفسهم باستمرار. ذاك الذي يعني، رغم كل ما تقدم، أن ثمة أسس عامة يمكن استقراؤها من تجارب رواد الأعمال جميعهم، وهو ما سنحاول سبره وبيانه.

اقرأ أيضًا: من هو رائد أعمال المعلومات؟

كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟

ويحاول «رواد الأعمال» تقديم إجابة عن سؤال: كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟ وذلك على النحو التالي..

  • التأني والاقتصاد

إذا أردت أن تعرف: كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟ فعليك أن تكون مقتصدًا في تصرفاتك، وإياك والاندفاع. فكر مليًا قبل شراء أي شيء أو توقيع أي عقد.

ولكي تكون قادرًا على تحديد ما إذا كانت النفقات استثمارًا ضروريًا وجيدًا عليك الرجوع إلى خطة عملك واسأل نفسك: كيف ستساهم عملية الشراء في نجاح العمل؟ بالإضافة إلى أي تكاليف إضافية قد تتكبدها، مثل التلف وتكاليف الصيانة.

ولعلك تدرك أن الهدف دائمًا هو فعل المزيد بموارد أقل، والبحث عن طرق لخفض التكاليف، مثل المقايضة مع الشركات وغيرها من الطرق الأخرى.

اقرأ أيضًا: كيف تتغلب على أخطاء رواد الأعمال؟

  • التعلم المستمر

التعلم المستمر ليس شرطًا لكي تعرف: كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟ فحسب وإنما هو شرط كل ترقٍ في الحياة تقريبًا، ولكن كرائد أعمال عليك أن تكون متعلمًا شرهًا؛ كما يتوجب عليك حضور ندوات أو دروس مباشرة عبر الإنترنت.

ويتوجب عليك كذلك قراءة كتب لرائد أعمال ناجح تحبه، حتى لو لم يكونوا في المجال نفسه الذي تعمل فيه، يمكنك أن تتعلم الكثير من نجاحاتهم وإخفاقاتهم. ويمكن أن تعطيك مراقبة كيفية حل المشكلات التي تواجهك نصائح حول حل مآزقك الشخصية التي يمر بها مشروعك.

  • بناء فريق عمل مثالي

إن ظننت أنه يمكنك النجاح بمفردك فستكون واهمًا، وإنما لا بد من أشخاص آخرين يعملون معك، وتستعين بهم. إن معرفة كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟ تعني ضمنًا: كيف تؤسس فريق عمل مثاليًا.

فوراء كل عمل ناجح فريق موثوق وكفء. ويمكن أن يشمل ذلك إشراك مساعد شخصي عبر الإنترنت أو العمل مع محاسب ماهر.

ويتعين عليك، في كل حال، توظيف الأشخاص الذين يمكنهم تولي مسؤولية أشياء متعددة لتحقيق كفاءة أكبر.

المفتاح هو تجنيد أفضل الأشخاص لمساعدتك في تحقيق أهدافك، ولكن الأهم من ذلك الأشخاص الذين يشاركونك رؤيتك، فقد يجلب كل زميل مجموعة مهارات مختلفة إلى الطاولة، ولكن يجب أن يكون الفريق بأكمله دائمًا على وفاق حول رؤية الشركة وقيمها.

اقرأ أيضًا: كيف تحلل ملاحظات العميل وتستفيد منها؟

  • رعاية الجسد والعقل معًا

تأكد من أنك تأكل بشكل صحي وتجد وقتًا للتأمل، فعافيتك الشخصية لا تقل أهمية عن صافي أرباح شركتك. ومن أسف أنه يتم إغفال هذا الجانب كإجابة عن السؤال: كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟

والحق أن رعاية جسدك ليس بالأمر العسير؛ إذ يمكنك الذهاب في نزهة على الأقدام أو ممارسة الرياضة في المنزل أو في أي مكان آخر تفضله؛ فالإجهاد المفرط يضر بصحتك؛ ومن ثم يؤثر في مشروعك، وتذكر أن عملك يزدهر إذا كانت صحتك جيدة.

  • الاستعانة بمرشد وخبير

أن تعرف كيف تكون رائد أعمال ناجحًا يعني أن تعثر على مرشد أو خبير. إن وجود مرشد يمكنك الوثوق به هو أحد الأصول القيّمة التي لا غنى عنها.

ومهما يكن من أمر فإن التوجيه دائمًا ما يكون ذا قيمة. اعمل مع شخص تسلق ذلك الجبل الذي تحاول تسلقه؛ لاختصار الطريق ومنحك أفضل الاقتراحات للحصول على ما تريد.

اقرأ أيضًا: كيف تُحقق برامج الاقتصاد التكنولوجي استدامة الشركات عالميًا؟

  • الاستعداد المالي

بدء عمل تجاري يكلف دائمًا أكثر مما كان متوقعًا؛ لذا يمكنك تخصيص جزء من إيراداتك لصندوق الطوارئ للاستعداد لمواجهة حالات الطوارئ المالية غير المتوقعة.

وكملاذ أخير قد تضطر إلى الحصول على قروض أو ضخ أموالك الخاصة في العمل. ومع ذلك حدد دائمًا السبب الجذري للمشكلات المالية وتولى حلها إذا كانت ضمن نطاق سيطرتك. تلك أيضًا مسألة محورية من مكونات الإجابة عن سؤال: كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟

  • التسامح مع الفشل

عليك أن تكون واقعيًا؛ فليس كل عمل تجاري ينجح، والتسامح مع الفشل شرط رئيسي لتعرف كيف تكون رائد أعمال ناجحًا؟ فالذي لا يتقبل الفشل سيدير ظهره لريادة الأعمال عند أول ملمة، مع أن الأمور لا تسير دومًا وفق هذا المنطق.

وفي بعض الأحيان ربما تفشل لأنه لم يكن المفهوم الذي انطلقت منه صحيحًا أو كانت المنافسة أصعب مما كان متوقعًا. وفي كثير من الأحيان تحدث مواقف غير متوقعة تمامًا؛ ما يؤدي إلى تدمير أفكارك وخططك. يجب أن تكون مستعدًا للفشل، ولكن الأهم من ذلك، ألا تخاف الفشل.

اقرأ أيضًا:

طموحات رواد الأعمال.. شرط كل نجاح

قصص نجاح شركات ملهمة.. عظماء عبروا قناة النار

“كبسولات ريادية”.. نصائح الخبراء لتنمية مشاريع رواد الأعمال

من أرشيف “رواد الأعمال”.. دليلك إلى النجاح

نصائح لرواد الأعمال.. 4 منطلقات أساسية

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

مستقبل ريادة الأعمال

مستقبل ريادة الأعمال.. تحديات وفرص

ينطوي مفهوم ريادة الأعمال على مفارقة؛ فهي من أقوى المهن التي تُساهم في التنمية الاجتماعية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.