المفاتيح الذهبية للفرنشايز

مفاتيحك الذهبية للفرنشايز

يجب أن ندرك حقيقة مرة، بأن هناك 300 ألف مشروع صغير تقريبًا في المملكة- من أصل مليون مشروع- أخفقت اقتصاديًا؛ وذلك طبقًا لتحليلاتي؛ وهو مايحمل في طياته كثيرًا من علامات التعجب!.

ولسنا هنا، بصدد دراسة هذه الحالة فنيًا وإداريًا لمعرفة أهم الأسباب التي تجعل المشاريع الصغيرة أكثر كفاءة وفعالية، ولكنها مقدمة للدخول إلى مشروعات الفرنشايز التي تكاد تخلو من الأخطاء؛ الأمر الذي يضمن الثروة والنجاح لممنوح الفرنشايز.

يجب أن يتولد لدى شبابنا- في ظل رؤية 2030- قناعة تامة بالدور الكبير الذي تلعبه مشاريع الفرنشايز، ومدى تأثيرها على نمو الاقتصاد السعودي وازدهاره.

والمراقب لمحلات التجزئة- التي تحتضنها مجمعات التسوق- يجد أن أكثر من 80% منها تعمل بنظام الفرنشايز؛ ما يجعل المملكة هي الأولى في الشرق الأوسط التي تعرفت على نظام الفرنشايز في السبعينيات؛ إذ أثبتت جميع مشروعات الفرنشايز نجاحها إذا ما قورنت بالمشاريع التقليدية.

ومن واقع خبرتي الممتدة عشرين عامًا في عالم الفرنشايز؛ حيث اطلعت على أهم النظم العالمية في هذا المجال، نتعرف على أهم 12 مفتاحًا لمن ينشدون الثروة؛ من خلال اقتناء مشروع ناجح ومتميز، يعمل بنظام الفرنشايز؛ ليترسخ لدينا فهم هذا المجال، من واقع ثقافتنا، ونظمنا الاقتصادية، وإمكاناتنا الإبداعية.

 وتتمثل هذه المفاتيح فيما يلي:

1.  ضع مساحة للمخاطرة، والتي هي إحدى صفات رواد الأعمال الناجحين.

2. ابحث عن فكرة فرنشايز مناسبة تضيف جديدًا لاقتصاد بلدك.

3.ضيِّق خياراتك، فالتشتيت قد يأخذك إلى مسارات لا يُحمد عقباها.

4.عندما يقع اختيارك على مشروع معين، فادرسه بالتفصيل، واكتشف نموذجه التجاري وما الذي يقدمه مانح الامتياز. وفي هذه المرحلة لابد من الفحص الدقيق والشامل حول العلامة التجارية المستهدفة.

5. بمجرد امتلاكك للفرنشايز، ستصبح حرًا في إدارة العمل؛ ما يتطلب العمل الجاد، والتفكير المستمر.

6. ستمر علاقتك بالمانح بست مراحل، تبدأ بالفرح، وتنتهي بالتعاون المتبادل بينكما.

7.تأكد من أن المانح يملك برنامجًا تدريبيًا متكاملًا، يتيح لك ولفريقك وضع المفهوم السليم في التعامل مع منتجات وخدمات الشركة المانحة. وهنا يتقاسم المانح والممنوح أسرار التجارة وبرامج التسويق والتدريب الفاعلة.

8. اتصل بالممنوحين السابقين لمعرفة الخفايا وأدق الأسرار حول مشروع الفرنشايز الذي اخترته.

9. تفحص بنود وشروط العقد بندًا بندًا، ونقطة نقطة.

10.اعلم أن الشفافية التامة في كل المعاملات المالية التي تجري بين المانح والممنوح، مطلب رئيس لنجاح مشروع الفرنشايز وانتشاره.

11. توقيعك على العقد يعني دخولك في عائلة المانح والتي تضم العديد من الأشخاص المختلفين ثقافيًا واجتماعيًا، ولكنهم متفقون على النهوض والانتشار بالنشاط الذي اخترته، وعندها ستقابل المدراء التنفيذيين، وربما الملاك والمؤسسين؛ لأنك أصبحت أحد أفراد عائلة الفرنشايز الممنوح لك.

12. أسس جهازك الإداري بشكل يتلاءم وطبيعة الفرنشايز، مع الحرص على ضمان تدفق السيولة بشكل لا يتعارض والتزاماتك المالية.

Content Protection by DMCA.com

عن محمد بن دليم القحطاني

شاهد أيضاً

الطريق-للفرنشايز-يبدأ-من-العلامة-التجارية-الناجحة

الطريق للفرنشايز يبدأ من العلامة التجارية الناجحة

لايغفل المتابع لسوق العمل في الآونة الأخيرة مدى الاهتمام المتعاظم للشركات الناشئة بالمملكة في شتى …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *