محمد علواني

العلاقات العامة كأداة تسويقية

العلاقات العامة

كل شيء في التسويق مرهون بوجود علاقة ما بين المنتج أو الموزع والمستهلك، فهو، أي التسويق، من حيث الأصل والجوهر، فن تدشين العلاقات، فن التشبيك، وبناء الجسور بين أكبر عدد من المستهلكين المحتملين. لكن الجسر الذي يعبر، من خلاله، المستهلك إلى المنتج هو العلاقات العامة. هذا الطريق الممتد بين المستهلك …

أكمل القراءة »

مشاريع 2019.. المملكة تواصل مسيرة دعم رواد الأعمال

مشاريع 2019

لم يكن العام الحالي، الذي سنودعه بعد أيام، غريبًا ولا حدثًا استثنائيًا في المملكة التي آلت على نفسها، منذ أعوام مضت، دعم ريادة الأعمال، والدفع بها قُدمًا، وتقديم كل سبل الدعم الممكنة لكل من قرر خوض غمار هذه التجربة، ومن ثم فإن مشاريع 2019 سواءً تلك التي أُنجزت، خلال هذا …

أكمل القراءة »

المسؤولية الاجتماعية للمشروع الناشئ.. عبء أم فرصة للنجاح؟

المسؤولية الاجتماعية

على الرغم من أن الإيمان بـ المسؤولية الاجتماعية للشركات، وبجدواها لم يترسخ بعد بالشكل الكافي، بل إن هناك من يشكك في جدواها من الأساس، فإن ما لا يمكن إنكاره أن هناك الكثير من المزايا والفوائد التي يمكن لكبرى الشركات والمشروعات الصغيرة والمتوسطة _على حد سواء_ أن تحققها جراء اتباع هذه …

أكمل القراءة »

فريق العمل المَرِِح.. هل يمكن الجمع بين متناقضين؟!

فريق العمل المَرِح

“مقر العمل الممتع” هل يمكنك تمرير هذه العبارة دون الشعور بحالة من التوجس والقلق؟ أليس العمل، في التصورات التقليدية والجمعية، هو الوجه المقابل للمرح؟ فكيف يمكننا، على الرغم من ذلك، الحديث عن فريق العمل المَرِح ؟ مسألة كهذه بحاجة إلى مزيد فحص، وطول تأمل، ناهيك عن أننا، طالما رغبنا في …

أكمل القراءة »

رأس المال البشري لمشروعك.. أول ما يجب التفكير فيه

رأس المال البشري

إذا تصورنا أن نجاح المشروع الناشئ مرتبط أو متوقف على ما يمتلكه من معدات، وأدوات.. إلخ، فسنكون بذلك نرتكب خطًأ كبيرًا؛ لأن رأس المال البشري هو العامل الوحيد الذي تتوقف عليه الأدوات، وكل شيء آخر في المشروع. وعلى ذلك، يكون الموظفون، سواء أكان المشروع ناشئًا أو ذا قدم راسخ، هم …

أكمل القراءة »

المخطط المبادر.. هل يمكن لشخص واحد أداء المهمة؟

المخطط المبادر

التخطيط فكرة، نظرية، خروج عن المألوف ولكن بشكل ممنهج ومدروس، بيد أنه قبل تحول الخطة إلى خطوات واقعية، كانت عبارة عن رؤية أو نظرية لدى المُخطط المُبادر الذي قدّم فكرة ثورية؛ ولأنه مؤمن بها ومقتنع بجدواها راح يقنع بها زملاؤه في المؤسسة التي ينضوي تحت لوائها. لكن السؤال الآن: هل …

أكمل القراءة »

الموظفون الأوفياء كقيمة تسويقية مُضافة

الموظفون الأوفياء

إذا ألقينا نظرة متأنية على الأهداف التي تريد أي شركة تحقيقها فسنجد أنها يمكن أن تُختصر إلى هدفين كبيرين؛ هما: الموظفون الأوفياء والعملاء الأوفياء؛ لكن من أين تكون البداية؟ أي هل نبدأ بإعداد الموظف الوفي أولًا أم نسعى، في مطلع الأمر، إلى صنع عميل وفي. رغم أن هذا السؤال مُربك …

أكمل القراءة »

التواصل بين الموظفين.. هل من طريقة مثالية؟

التواصل بين الموظفين

تفشل الشركات لأسباب كثيرة، ليس أقلها أن التواصل بين الموظفين لا يتم بالشكل الجيد، أو أن هذا التواصل يتم، بطرق مختلفة، لكنه ليس فعالًا ولا مجديًا، بل إنه، في كل مرة، يقود إلى نتائج سلبية إن لم تكن كارثية. إن غياب الرؤية الواضحة، والتوجه الإداري البيّن، وتردي الشركة/المؤسسة في حالة …

أكمل القراءة »

الفرنشايز بديلًا عن تأسيس مشروع من لا شيء

الفرنشايز

لعل أكثر ما يصد رواد الأعمال عن تأسيس مشروعاتهم الخاصة، الخوف من الفشل، وارتفاع نسب المخاطرة، في الاستثمار بشكل عام، والمشروعات الريادية بشكل خاص؛ لذلك بدأ كثير من رواد الأعمال يتجهون للفرنشايز كطوق نجاة، ووسيلة للدخول إلى عالم ريادة الأعمال. طريقة مجرّبة ومن بين الأمور المهمة التي ينطوي عليها نظام …

أكمل القراءة »

أخطاء تسويقية.. أسباب للفشل!

أخطاء تسويقية

يتوقف نجاح المشروع على نجاح التسويق، أي نجاح الأنشطة الترويجية للمنتجات والخدمات التي يقدمها أو، على الأقل، يعد بتقديمها، وعلى الرغم من هذه الحقيقة الجلية إلا أن هناك عدة أخطاء تسويقية يقع فيها رواد الأعمال وأصحاب المشروعات الكبيرة والصغيرة على حد سواء بشكل متكرر، ودون حتى الالتفات إلى ذلك. وفقًا …

أكمل القراءة »