قواعد لتجنب فشل الشركات

5 قواعد لتجنب فشل الشركات

تفشل أغلب الشركات الناشئة، والكثير منها لا يتخطى عتبة الخمس سنوات الأولى، تلك هي معطيات أولية، على رواد الأعمال والراغبين في استمرار مشروعاتهم أن يفكروا فيها بعناية. لكن أليست الأفكار الرائعة كفيلة بإيجاد شركات ناجحة؟ هذا أحد الأسباب الرئيسية التي تجعل التفكير في العثور على قواعد لتجنب فشل الشركات ضروريًا ومحتمًا، خاصة أن أغلب المبتدئين في مجال تأسيس الشركات وعالم المشروعات الصغيرة والمتوسطة يظنون أن الأفكار الرائدة أو خطط العمل المحكمة وحدها كفيلة بضمان النجاح في السوق، والصواب أن الحقيقة خلاف ذلك تمامًا.

فلكي تضمن الشركة لنفسها موطئ قدم في السوق على القائمين عليها أن يبذلوا قصارى جهدهم من أجل ذلك، ليس هذا فحسب، بل أن يسخّروا جهودهم في المسار الصحيح؛ فليس كل جهد يؤدي إلى نتيجة جيدة، ناهيك عن أن العثور على قواعد لتجنب فشل الشركات أمر مهم وضروري؛ إذ لكي تنجح يجب أن تسد كل ثغرات الفشل.

وعلى أي حال، سنحاول الإشارة إلى أبرز 5 قواعد لتجنب فشل الشركات وذلك على النحو التالي:

اقرأ أيضًا: نجاح المشروع الناشئ وعملية صنع القرار

البحث عن مشكلة وتقديم حل لها

جوهر ريادة الأعمال هو تقديم حلول مبتكرة ومربحة ومستدامة لمشكلات قائمة بالفعل، وهو الأمر الذي يعني أن ريادة الأعمال مرهونة أساسًا بوجود مشكلات، وعلى الرغم من ذلك، فإن أغلب رواد الأعمال وأصحاب الشركات يتبعون الاستراتيجية الخاطئة؛ إذ يبتكرون منتجًا ثم يحاولون إقناع السوق به.

في حين أن الصواب والأجدى أن تبحث عن المشكلة أولًا، ثم تقدم حلك الرائد لها؛ فهذا أحد أبرز الضمانات ضد الفشل؛ حيث إن هناك حاجة حقيقية في السوق للمنتج الذي تقدمه، ناهيك عن أن المشكلة التي تقدمها تؤرق المجتمع بالفعل.

اقرأ أيضًا: كيف تدير مشروعك بنجاح؟

إدارة المخاطر

هذا المجال الذي أنت على وشك الدخول إليه، أو الذي تعمل فيه بالفعل لكنك مهدد بالفشل، محفوف بالمخاطر والأمور غير المتوقعة؛ ولذلك عليك أن تفكر، وقبل كل شيء، في المخاطر المحتمل وقوعها، والتي من الممكن أن تعترض طريقك، ثم تفكر في الطريقة المثلى لإدارتها.

ومن بين الأمور المهمة التي تجنبك الفشل أمام المخاطر المحتملة أن تجرب فكرتك/ منتجك أولًا ولو على نطاق محدود؛ كي تتمكن من الإلمام بأبعاد القضية قبل الإطلاق الفعلي للمنتج في السوق.

اقرأ أيضًا: الأسئلة الخمسة قبل بداية المشروع

تعلم القيادة

إذا كنت تفكر أن تكون رائد أعمال فعليك أن تصبح قائدًا أولًا، حتى ولو في شركة أخرى غير الشركة التي تنوي إطلاقها؛ فبصفتك رائد أعمال أو صاحب مشروع ناشئ سيكون لزامًا عليك مواجهة كل شيء، وأخذ القرار الحاسم في كل مسألة أو عارض ما.

وعلى ذلك ليس غريبًا أن يكون أحد أبرز أسباب فشل الشركات هو كون القائمون عليها غير مؤهلين لإدارة فريق مكون من شخصين أو ثلاثة فضلًا عن إدارة شركة بكاملها.

اقرأ أيضًا: فشل المشاريع الناشئة.. كيف تنجو؟

إتقان فن البيع

لا أحد يريد أن يطلق منتجًا دون أن يبيعه؛ فالبيع هو مصدر الربح الأساسي والوحيد تقريبًا، وعلى الرغم من أن إتقان فن البيع ليس أمرًا سهلًا بحال من الأحوال إلا أنه ضروري ومحتم لنجاح الشركات الناشئة والمشروعات الصغيرة.

صحيح أنه يمكنك الاستعانة ببعض خبراء المبيعات، لكن هذا يأتي في المراحل المتقدمة من عمر المشروع، ناهيك عن أنه من المحبذ أن تتقن أنت نفسك هذه المهارة، حتى لو استعنت بغيرك من الخبراء والمختصين.

قواعد لتجنب فشل الشركات

اقرأ أيضًا: 10 نصائح قبل ممارسة العمل الحر

المثابرة والالتزام بالنجاح

النجاح قرار، هذا ما يتوجب على رواد الأعمال الناشئين إدراكه ومعرفته، ليس هذا فقط، بل إن الفشل هو أحد أسباب النجاح، إنه بمثابة الطاقة الدافعة نحو النجاح. ومن المعروف أن الشركة التي نجحت هي تلك التي فشلت كثيرًا قبل أن تصل إلى ما وصلت إليه.

وعلى ذلك فإن المثابرة والإصرار على النجاح هو مفتاح سر كلمة النجاح، وأحد أهم أسباب وضمانات البقاء في السوق وعلى الساحة.

قواعد لتجنب فشل الشركات

اقرأ أيضًا:

مراحل تطور المشروع الصغير

المشروع الناشئ.. تعريفه وخصائصه

استدامة المشاريع الصغيرة.. نمط اقتصادي بديل

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

نصائح عملية للشركات الناشئة

4 نصائح عملية للشركات الناشئة

قد يبدو العالم محبطًا؛ فهل سترفع راية الاستسلام؟! بالطبع لا؛ لذا هناك نصائح عملية للشركات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.