حل المشاكل

5 طرق إبداعية لحل المشاكل

هل تريد أن تتعلم كيف تحل المشاكل التي قد تواجهك؟ لا شك في أن الحل الإبداعي للمشكلات مهارة ضرورية يحتاج إليها رواد الأعمال؛ لذلك من الأفضل أن تستهدف هذه المهارات، سواء على مستوى حياتك الخاصة أو المهنية.

إليك خمس خطوات تساعدك على اكتساب مهارة الحلول الإبداعية للمشكلات:

 

  • تقصي الحقائق

 

“الحقائق فقط، لا شيء سوى الحقائق”، قد تعتقد أنك تعرف المشكلة، وقد ترغب في التوصل إلى حل سريع، فيكون ذلك خاطئًا؛ فلا تنخدع بحل سريع وسهل لمجرد التخلص من المشكلة، بل اطرح أسئلة لجمع الحقائق دون إصدار أحكام مسبقة، وأسأل: ماذا، متي، أين، لماذا، وكيف؟

 

  • تعريف المشكلة

 

كم مرة رأيت شخصًا يندفع إلى حل مشكلة؛ فيكتشف لاحقًا أنه لم يفهمها؛ وبالتالي أضاع الوقت والطاقة وتسبب في مشاعر سيئة؟ قال “أينشتاين”: إذا كانت لدي ساعة واحدة لحل مشاكل العالم، فسأقضي 50 دقيقة لتحديد المشكلة، و 10 دقائق لحلها”. 

لتحديد المشكلة اسأل نفسك: ما سبب المشكلة، ما العوائق، وما الذي يمنعني؟ وبمجرد أن تكتشف المشكلة الحقيقية، أعد صياغتها في: “ما الطرق التي يمكنني …؟” لاحظ أنك تبحث عن طرق عديدة.

 

  • توليد الأفكار

 

استمتع، واطرح أفكارًا المجنونة لحل المشكلة، فكلما زادت الفكاهة التي تستخدمها في هذه المرحلة، أصبحت أفكارك أكثر جذرية. 

اترك “القواعد” جانبًا؛ فربما تتغير، فإن كنت خبيرًا فانسَ ما تعرفه، ففي كثير من الأحيان لا يستطيع الخبراء حل المشاكل في مجالهم؛ لأنهم متمسكون بقواعد قد لا تكون مناسبة لحل المشكلة. لم يكن “الأخوان رايت” خبراء في الطيران، بل كانوا ميكانيكي دراجات.، فالأشخاص الأكثر إبداعًا، هم من لا يعرفون “أنه لا يمكن القيام بذلك”.

 

  • إيجاد الحل

 

صِف معايير الحل الأفضل، والتي قد تشمل جوانب؛ مثل: التكلفة، والوقت المطلوب، والمخاطر. اختر أفضل الأفكار، وقيِّمها باستخدام معاييرك بما يناسبك. ابحث عن أفضل ثلاثة أفكار، أعد افتراضاتك حول كل منها، ثم اختر الافتراض الذي ستتبعه هذه المرة. احتفظ بالأخرى كاحتياطي، ثم أعد استخدم خبرتك لتقييم الحلول المحتملة.

 

  • القبول والعمل

 

كيف تجعل الآخرين يتبعون حلك؟ أفضل طريقة هي إشراكهم في الأمر من البداية، فقد يتم اختيار ثاني أفضل حل. إذا لم تشرك فريق عملك، فوضح لهم الاحتياجات التي سيساعدهم حلك على تلبيتها.

علينا أن نعترف بأننا في عصر المعلومات، فقد نميل إلى الاعتقاد بأن المعرفة قوة، لكن تذكر كلمات “أينشتاين”: “الخيال أكثر أهمية من المعرفة”.

ترجمة: سارة طارق

اقرأ أيضًا:

سياسة الاقتصاد الرقمي.. الطريق إلى رقمنة المملكة

مستقبل المدن الذكية.. نحو مجتمعات أكثر فعالية

الجامعات ودعم الذكاء الاصطناعي.. التأثير والتأثر

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن جورج توروك

مؤلف مشارك في كتاب الأكثر مبيعًا محليًا "أسرار التسويق الفعّال" للترتيب لإلقاء كلمة عن الملاحظات الرئيسة التحفيزية، وعن التسويق التنفيذي. للحصول على نسختك المجانية من كتاب: " خمسون فكرة عن التسويق الفعّال"، عليك بالتسجيل في نشرتك الشهرية عن نصائح التسويق، في الموقع: www.PowerMarketing.ca

شاهد أيضاً

كيف تحفز الشركات على الإبداع

كيف تحفز الشركات على الإبداع؟.. استراتيجية نجاح الأعمال

يدرك روّاد الأعمال وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة الأذكياء أن الموظفين يصبحون أكثر إلهامًا للإبداع عندما …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.