الأمهات رائدات

5 أسباب تجعل الأمهات رائدات في عالم الشركات الناشئة

نعلم جميعًا أن الأمهات رائدات بالفعل ولا يشعرن بالخوف عندما يكون لديهن هدف متعلق بالأطفال، سيحاولن سلك كل الطرق ولن يتوقفن أبدًا حتى ينجحن.

ولكن ما الذي يجعل هؤلاء الأمهات رائدات وناجحات في مشهد الشركات الناشئة؟ هل هو دافعهن وزيادة قدرتهن على التحمل؟ 

إليك خمسة أسباب تجعل الأمهات رائدات لا يمكن إيقافهن في عالم الأعمال:

1-التعامل مع العديد من المواقف العصيبة

لا تتأثر الأمهات بهذه السهولة فقد تعاملن مع الكثير من المواقف؛ ما يجعلهن قادة أفضل قابلين للتكيف بسهولة وتحمل المواقف العصيبة مثل عمليات التمويل الطويلة. علاوة على ذلك فهن يتعاملن بشكل أفضل مع الأزمات، ويتناسبن مع الأدوار المثالية، مثل: الرؤساء التنفيذيين، رؤساء العلاقات العامة، ورؤساء الاتصالات بالأزمات، ومنسقي التوظيف.

2-تحديد الأولويات

يمكنهن التعامل مع الكثير ومعرفة متى وكيف يركزن. هذه نقاط قوة مهمة في أي شركة ناشئة، ونظرًا لوجود الكثير من العمل الذي يتعين القيام به وقلة الموارد؛ ستحتاج إلى هذه الأنواع من الأفراد بجوارك. وأفضل الأدوار لهن: كبير مسؤولي الإدارة، والرؤساء الماليين، ومدراء المنتجات.

3-الثقة في غرائزهن

الثقة في النفس والقدرة على التعامل في المواقف الصعبة وإقناع المستثمرين، قد يكون لدى بعض السيدات هذه الغرائز ولكن عندما يصبحن أمهات فإنهم يصبحن أكثر دقة وموثوقية، ولهؤلاء أدوار كبيرة مثل: رواد أعمال، كبار مسؤولي جمع التبرعات، مفاوضين، ومديري الاستراتيجية.

الأمهات رائدات

4-الموازنة الناجحة بين العمل والحياة الشخصية

بعد سنوات من الخلط بين الاثنين ستركز الأمهات على الإنتاجية والأداء. ونظرًا لتقليل وقت العمل إلى حد ما؛ فهذا يعني أنه يجب إكماله قبل الموعد النهائي وبدون مناقشات لا تنتهي. 

هذا يثير نقطة مهمة للغاية وهي: الوقت الذي نخصصه لحياتنا الشخصية هو في الواقع وقت نقضيه جيدًا، ونستثمر في رفاهيتنا، ويسمح لنا برؤية الصورة الأوسع وبالتالي اتخاذ قرارات أفضل؛ لذلك تعد أفضل الأدوار لهؤلاء الأشخاص هي: مدير موارد بشرية، رؤساء تنفيذيون.

5-إطلاق العنان للرعاية

إنهن يدعمن فرقهن بغض النظر عن السبب، ويفهمن أهمية التوجيه والإجازة واليقظة وما إلى ذلك. ستحتاج إلى إبقائهن قريبات منك لإخلاصهن. وتعد أفضل الأدوار لهؤلاء هي: رواد الأعمال المشاركون، كبار مسؤولي جمع التبرعات.

في النهاية هل أنتِ أم؟ نحن متأكدون من أن لديك الكثير لتضيفيه إلى هذه القائمة بجانب النقاط المذكورة أعلاه. لقد حان الوقت لجلب الأمومة إلى مكان العمل؛ بمعنى أننا يجب أن نعطي الفضل لجميع الأمهات الموجودات هناك على العمل الرائع الذي يقمن به، ليس فقط في مقر العمل، ولكن أيضًا في المنزل؛ حيث يتولين تربية الجيل القادم من صانعي التغيير أو رواد الأعمال أو الرؤساء التنفيذيين أو المديرين التنفيذيين. 

مع كون العمل في المنزل أثناء هذه الفترة هو القاعدة فمن الرائع أنه يمكن للأطفال الآن الظهور أثناء مكالمة فيديو خاصة بالعمل دون التسبب في أزمة كاملة. نحن نسير على الطريق الصحيح، ولكن لا يزال أمامنا طريق طويل لنقطعه.

المصدر: www.eu-startups.com

ترجمة: سارة طارق

اقرأ أيضًا:

للمرأة العاملة.. لا تكتفي بالوظيفة وابدأي عملك الخاص فورًا

دعم رائدات الأعمال بعد كورونا.. أولوية اقتصادية ومطلب اجتماعي

“IFundWomen” برهان على نجاح الرائدات ذوات البشرة الداكنة

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن فيرونيكا فيرزنو

شاهد أيضاً

التغلب على التردد

التغلب على التردد وطرق مواجهته

قبل أن نعثر على الطريق إلى التغلب على التردد يجدر بنا أن نفهم ماهية التردد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.