خطة تحسين الأعمال

5 آليات لوضع خطة تحسين الأعمال في شركتك

عندما تنظر إلى خطة تحسين الأعمال الخاصة بشركتك، فإنك ستجد نفسك مجبرًا على فحص القدرات الداخلية؛ من أجل الاستفادة من الفرص الخارجية بشكل أفضل، مع ضرورة اتخاذ الإجراءات والتدابير اللازمة لتحقيق الأهداف المنشودة.

يجب أن تأخذ في الاعتبار أنه يتحتم عليك أن تُعد خطة تحسين الأعمال في الشركة، والتي تعتبر بمثابة خارطة طريق تتيح للقادة والمديرين أن يوجهوا عجلة القيادة نحو الدرب الذي يرونه صحيحًا؛ ما يساهم في الوصول لمستويات متقدمة في العمل، بالمقارنة مع خريطة قياس التقدم المحرز في الفترات العادية.

يسود معتقد خاطئ أن وضع الخطط يقتصر على الشركات والمؤسسات الكبيرة، التي تعتمد على أنظمة متباينة، يجب الحرص على فحصها باستمرار، وفهرستها؛ حتى تتمكن المنظومة ككل من السير نحو المستقبل وفقًا لعقلية واحدة؛ إلا أن الشركات الصغيرة أيضًا لا بد أن تخضع لتلك الخطط، خاصة أنها تكافح للبقاء، وتسعى لمواصلة المنافسة.

لا يجب أن تتخلى الشركات الصغيرة عن التمرين والتدريب. وفي الواقع؛ فإن الكثير من الخبراء يؤكدون أن الخطط المكتوبة تُعتبر مهمة للغاية بالنسبة لذلك النوع من الشركات التي يديرها بعض رواد الأعمال، أما بالنسبة لرجال الأعمال ممن أثبتوا قدرتهم على التعامل مع السوق فيجب أن يهتموا بالخطط جيدًا؛ حيث إن انشغالهم في الكثير من الأحيان مع الحياة اليومية؛ بات تهديدًا يعرقل تصرفهم وفقًا للاستراتيجيات المدروسة.

خطة تحسين الأعمال

تحتوي خطط الشركات على عدد من العناصر التي تتضمن عدة محاور، يمكنها أن تحافظ على البقاء لأطول فترة ممكنة في السوق، بل يمكن اللجوء إليها لإدارة المخاطر المختلفة.

خطة تحسين الأعمال

1. رؤية الشركة

يحدد وضع بيان رؤية الشركة، إمكانية الحفاظ على التركيز في العمل، وإعطاء الإحساس بالانتماء إلى المنظومة برمتها، علمًا بأن الرؤية هي ما توضح الأهداف التي ستوجه عملية اتخاذ القرارات الداخلية بالشركة.

2. تحقيق المهمة

تبني الرؤية التي غالبًا ما تكون طموحة ومتطلعة إلى الأمام، المهمة التي بدورها تحدد خطة عملك.

يجب أن يكون بيان مهمات العمل كفيلاً باتباعها بطريقة دقيقة، الأمر الذي يجعل تنفيذها شيئًا واجب الحدوث، ويتحتم أن تُكتب بجمل قصيرة ومحددة، كما تضع الأسواق التي تنوي اقتحامها، إضافة إلى المنتجات، والخدمات التي تريد تقديمها في المستقبل، وهي التي تجعلك فريدًا.

3. نطاق موارد الشركة

يمكن أن تضع حصادًا لجميع الأنشطة، البرامج، الأقسام، والموظفين، إلى جانب الأصول الملموسة، وغير الملموسة في العمل، فضلاً عن الأمور المالية، مع احتساب الرؤية الخاصة بشركتك، ومهامك.

تعتبر هذه الخطوة حيوية للغاية؛ حيث إنها توفر لك صورة أوضح بشأن مكانتك في السوق، وتحدد سقف طموحاتك.

4. الأهداف المنشودة

تتحدد أهداف الشركة الخاصة بك بنسبة طردية مع كيفية قياس الأهداف. وبهذه الطريقة، تتيح خطة الشركة للموظفين، عينًا على المستقبل، الأمور الواجب اتباعها لتنفيذ الرؤية، والمهام بطريقة صحيحة.

5. الاستراتيجيات المتبعة

أدرج استراتيجياتك، والحيل التي سوف تستخدمها للوصول إلى الأهداف المنشودة، مثل: تطوير منتجات جديدة، أو طرق أبواب أسواق جديدة، ويمكنك أن تلجأ إليها وقتما تحتاج إلى ذلك.

اقرأ أيضًا:

تشخيص الوضع الراهن.. أولى خطوات التخطيط

الرابط المختصر :

عن لمياء حسن

لمياء حسن حاصلة على شهادة في الإعلام المرئي، مقدمة برامج سابقة في إحدى الإذاعات المصرية الشهيرة، عملت بالصحافة الورقية والإلكترونية العربية لمدة 7 سنوات. تتقن اللغة الكورية والإسبانية إلى جانب الإنجليزية.

شاهد أيضاً

اجترار الخطط

اجترار الخطط.. كيف تحصل على المادة الخام لاستراتيجياتك؟

لا يعتمد التفكير الاستراتيجي سوى على استخدام الماضي كآلية للانطلاق باتجاه الحاضر، وصناعة المستقبل، وعلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.