48 شركة وطنية تستقطب ذوي الاحتياجات الخاصة بالمنطقة الشرقية

نظمت مؤسسة الأمير محمد بن فهد للتنمية الإنسانية، بالتعاون مع غرفة الشرقية، ممثلة بمركز التوظيف، اليوم الأربعاء، فعالية “همم عالية لسوق العمل” تزامنًا مع يوم المهنة، حيث عرضت 48 شركة وطنية -تتخذ من المنطقة الشرقية مركزا لها- خدماتها الوظيفية لذوي الإحتياجات الخاصة.

وقد شهد مكان العرض حضورًا كثيفًا لطالبي العمل، من ذوي الاحتياجات الخاصة الحاصلين على شهادات الكفاءة والثانوية والبكالوريوس، من النساء والرجال، وقد جرت لهم مقابلات شخصية، وتم أخذ السير الذاتية منهم، وقدمت الشركات عروضها الوظيفية، لاجتذاب العناصر الوطنية من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وشهدت الفعالية حضور عبدالحكيم بن حمد العمار الخالدي؛ رئيس مجلس إدارة غرفة الشرقية، وعبدالرحمن بن فهد المقبل؛ مدير عام فرع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالمنطقة الشرقية، والدكتور عيسى بن حسن الأنصاري؛ مدير جامعة الأمير محمد بن فهد، وعبدالرحمن بن عبدالله الوابل؛ الأمين العام للغرفة، حيث أقيمت على هامش الفعالية محاضرتين، حملت الأولى عنوان (لا مستحيل مع الإرادة) قدمها الدكتور عمار بوقس، والثانية حملت عنوان (التحفيز المتكامل) قدمها محمد بن عبدالله الشريف، وتم خلالهما التركيز على مسألة التوطين واستقطاب الكفاءات الوطنية، خصوصا فئة ذوي الاحتياجات الخاصة.

جدير بالذكر أن هذه الفعالية التي نظمتها غرفة الشرقية، هى الأولى من نوعها لهذه الفئة.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

العاصمة المقدسة

أمانة العاصمة المقدسة توقع عقدًا لصيانة الجسور

وقعت أمانة العاصمة المقدسة، يوم الثلاثاء الموافق 27 يوليو، عقدًا لصيانة الجسور بمكة المكرمة والمشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.