رواد الأعمال

10 أخطاء يتجنبها رواد الأعمال الناجحون

ترتبط الأخطاء التي تحدث في العمل ارتباطًا وثيقًا بالنجاح، بل هي جزء منه، لكنها تقدم تجربة تعليمية فريدة لا تجدها في الفصل الدراسي، وإن كان في تجنبها الاستفادة بأشياء تساعد في تنمية عملك.

ونرصد هنا، 10 أخطاء تجارية شائعة يرتكبها رواد الأعمال الأثرياء، عليك تجنبها إن كُنت تطمح في تنمية أعمالك:

1- رداءة المنتجات

تُعد المنتجات أو الخدمات عالية الجودة، حجر الزاوية في أي عمل ناجح، فالجودة تحافظ على عملائك دومًا، بينما المنتجات الرديئة تدفع الشركة المنتجة إلى البحث دومًا عن عملاء جدد؛ ما يعني تكلفة أكبر بكثير من إرضاء العملاء القدامى أو عودتهم مجددًا.

2- عدم متابعة ملاحظات العملاء

أكثر الشركات نجاحًا، أكثرها بحثًا مستمرًا عن آراء العملاء؛ كونها توفر معلومات جوهرية حول منتجاتها؛ وبالتالي على كل رائد أعمال أن يطلب ملاحظات على منتجاته / خدماته؛ فهذه الملاحظات ذات قيمة كبيرة بعد بيع المنتج؛ إذ تتيح ملاحظات العملاء بإجراء تصحيحات فورية للمسار الخاطئ في الوقت المناسب.

3- الإفراط في التوظيف

لا تقوم الشركات الناجحة بمزيد من التوظيف إلا على مضض؛ حتى أثناء مراحل النمو؛ إذ تعتمد على مجموعة أساسية من الموظفين الأكفاء بنسبة 80%، بينما تسد فجوة الـ 20% بالموظفين الموسميين، أو ذوي الدوام الجزئي، أو المتعاقدين الخارجيين.

4- التسويف

تتبنى الشركات الناجحة عقلية “افعلها الآن”، ولا تماطل في تلبية احتياجات العملاء؛ إذ يؤدي التسويف ( تأجيل الأعمال والمهام) إلى الاستجابة لسياسة “إخماد الحريق” عندما يتعلق الأمر بتلبية احتياجات العملاء، فتؤدي الاستجابة لمثل هذا الإجراء إلى رداءة الجودة، وعدم رضا العملاء، وفقدانهم، والتقاضي المحتمل؛ ما يكلف الشركة وقتًا ومالًا.

5- قلة الرؤية

تعرف الشركات الناجحة اتجاهها الصحيح؛ كونها تملك رؤية واضحة لوجهتها وأهدافها، التي عادةً ما تكون مكتوبة؛ لمراجعتها بانتظام، وتلبية بيئة الأعمال المتغيرة؛ إذ تدرك الشركات الناجحة أن الأهداف المرتبطة برؤيتها، تساعد في دفعها إلى الأمام.

6- عدم مجاراة المنافسين

تتمكن الشركات الناجحة من ضبط صناعتها؛ كونها على اطلاع مستمر بالجديد في مجالها؛ من خلال المدونات الخاصة بالصناعة، فتكيف أعمالها وفق المتغيرات الجديدة، فتكون دائمًا في وضع “التحسين الذاتي”؛ وبالتالي تقوم بتحسين منتجاتها لمجاراة منافسيها.

7- منتجك ليس سلعة

تمتلك الشركات الناجحة علامة تجارية فريدة، ناتجة عن تقديم منتجات أو خدمات ذات قيمة مضافة تملأ بعض المجالات المتخصصة، فعندما يصبح منتجك سلعة فإنه يظهر في المحصلة النهائية.

8- ضعف التسويق

تمتلك الشركات الناجحة استراتيجية تسويق ناجحة، تساعدها في بناء علامتها التجارية. ومثل هذه الشركات لا تتبع القطيع، بل تضع استراتيجية خاصة بها من خلال التجربة، والخطأ، والعصف الذهني مع موظفيها وشركائها.

9- عدم فهم رغبات واحتياجات العملاء

تدرك الشركات الناجحة جيدًا رغبات واحتياجات عملائها، ثم تنتج منتجات أو خدمات لتلبيتها.

10- عدم تلبية توقعات العملاء

تتجاوز الأعمال الناجحة توقعات العملاء دائمًا، وتحاول الوفاء بوعودها، وعادةً ما تبتعد عن رضاها؛ لأن توقعاتهم إما يتم الوفاء بها أو تجاوزها.

اقرأ أيضًا:

الصفات السبع المشتركة بين رواد الأعمال

3 أسباب تدفع رواد الأعمال لتأسيس مشروعاتهم بالمدن الصغيرة

نصائح ماريسا ماير لرواد الأعمال.. إرشادات تقودك للنجاح

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن توماس س. كورلي

كاتب مشهور فاز بجائزة عن كتابه: " عادات الأغنياء وأولاد الأثرياء"، و"غيّر عاداتك"، و"غيّر حياتك". له عروض في CNN، و MSN Money ، و USA Today، و the Huffington Post، و Marketplace Money SUCCESS Magazine، وInc، و Money، وKiplinger’sand thousands للعديد من منافذ الميديا في أمريكا و 24 بلدًا.

شاهد أيضاً

الذكاء في إدارة الأعمال

الذكاء في إدارة الأعمال وأهميته في عالم مؤتمت

يتشابه الذكاء في إدارة الأعمال مع مفهوم آخر أكثر شهرة وذيوعًا هو الإدارة الذكية، وقد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.