وزير الخزانة الأمريكي “جاكوب لو” في اجتماعه مع رواد الأعمال المصريين

وزير الخزانة الأمريكي “جاكوب لو” في اجتماعه مع رواد الأعمال المصريين:

دراسة حديثة للبنك الدولي تشير إلى أن60% من الشركات التي يقل عدد عامليها عن 20 عاملاً في مصر تواجه قيوداً ائتمانية

ريادة الأعمال أمر حيوي ومهمبالنسبة لمستقبل مصر الاقتصادي

 الشركات الصغيرة التي عدد عامليها أقل من 10 توظّف أكثر من نصف قوة العمل في مصر

اجتمع وزير الخزانة الأمريكي السيد “جاكوب لو” مع عدد من رواد الأعمال المصريين خلال مائدة مستديرة استضافها المبنى اليوناني الجامعي “The Greek Campus” أول حديقة للتكنولوجيا والابتكار بوسط القاهرة، بهدف التعرف عن قرب على مجتمع ريادة الأعمال في مصر .

وقال جاكوب في كلمته “أود بدايةًأن أوجه الشكر لمسؤولي المبنى اليوناني الجامعي لاستضافة هذا الاجتماع، والحقيقة لقد شعرت بالاندهاش -خلال جولتي بالمبنى-من ذلك القدر من الطاقة والإبداع في هذا المكان، ولقد جئت إلى مصر اليوم كي أتحدث عن كيف يمكن للولايات المتحدة أن تساعد فيإيجاد فرص عمل ودعم الفرص الاقتصادية للشعب المصري؟”.

وعن أهمية ريادة الأعمال قال جاكوب:”إن ريادة الأعمال أمر حيوي ومهم لأي اقتصاد، ولكنها ذات أهمية خاصة بالنسبة لمستقبل مصر الاقتصادي؛ ولذا فإنه من المهم جدا أن أكون معكم هنا جميعا، لما تعبرون عنه من روح الإبداع والمبادرة اللازمة لإنشاء الجيل التالي من شركات الأعمال في مصر، وهي الاستثمار الضروري لتحفيز هذا النمو، فالحقيقة هي أن الشركات الصغيرة التي لا يزيد عدد عامليها على عشرة أشخاص توظّف أكثر من نصف قوة العمل في مصر”.

وأضاف جاكوب “إن هذه النوعية من الشركات لها أهمية خاصة لضمان نمو شامل ومستديم وطويل الأجل، كما أن وجود قطاع خاص نشط أمر ضروري لمصر للاستفادة من قدراتها الاقتصادية، كذلك تلعب الشركات الصغيرة دوراً حاسماً في إيجاد فرص عمل وزيادة الفرص المتاحة للشعب المصري، ولكن ـ كما قد تتفقون معي ـ تواجه الشركات الصغيرة في مصر تحديات ضخمة.

وأكد جاكوب”أن الحصول على التمويل، على وجه التحديد، من أبرز العوائق التي تواجه الشركات الصغيرة، وغالبا ما تكون النظرة السائدة للشركات الناشئة أنها تمثل مخاطرة كبيرة وذات تكاليف تمويلية باهظة، حيث توصلت دراسة حديثة للبنك الدولي إلى أن 60% من الشركات التي يقل عدد عامليها عن 20 عاملاً في مصر تواجه قيوداً ائتمانية، وهذا يعني أنها لا تستطيع الحصول على رأس المال الذي تحتاج إليه هذه الشركات للنمو.

ولذا يجب أن يشغل دعم الشركات الصغيرة موقعاًبارزاً في أجندة الإصلاح الاقتصادي في مصر. الشركات الناشئة، كتلك الممثلة في اجتماعنا هنا اليوم، ستلعب دوراً مهماً في وضع مصر في موقع تنافسي في الاقتصاد العالمي الذي يكافئ الابتكار والإبداع. كما أن الشركات الصغيرة مهمة جداً لإيجاد فرص عمل وزيادة الفرص المتاحة للشعب المصري أيضا.

ولجميع هذه الأسباب تركز الحكومة الأمرذيكية بشدة على مساعدة المشاريع المتوسطة والصغيرة والمتناهية الصغر لتحصل على التمويل الذي تحتاج إليه لتزدهر.

وهنا في مصر، فإن الحكومة الأمريكية تشجعتقديم الائتمان والخدمات ذات الصلة لأصحاب الدخل المنخفض، ويستفيد أكثر من مليون مصري من برامج التمويل الصغيرة.

ومن خلال بنوك التنمية المتعددة الأطراف نقوم بإعادة كتابة التغيرات المهمة الخاصة بتمويل القطاع الخاص، فعلى سبيل المثال، فإن مجموعة البنك الدولي تقدم الدعم للبنوك التابعة للدولة والقطاع الخاص لزيادة التمويل للمؤسسات الصغيرة، كما توفر خدمات التدريب للمؤسسات الصغيرة نفسها، ويقوم البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير بدعم برامج القروض التجارية الصغيرة لتعزيز دور المرأة في مجال الأعمال التجارية.

وأعلن جاكوب أنه في إطار السعي لبناء علاقات أعمق بين الشركات المصرية والقطاع الخاص وكجزء من هذا الجهد سوف تستضيف السفارة الأمريكية بنهاية هذا الشهر سلسلة من الفعاليات لتعزيز الدعم لأصحاب المشاريع المصرية وتأمينالتزام الولايات المتحدة لريادة الأعمال في مصر، وذلك تقديراً للأسبوع العالمي لريادة الأعمال.

كما أعلنأن الولايات المتحدة سترسل بعثة للغرفة التجارية الأمريكية إلى القاهرة التي سوف تشمل أكثر من 50 شركة أمريكية كبيرة، إضافة إلى الرغبة في رؤيةتقدم في أجندة الإصلاح الاقتصادي في مصر، فإن هذه الشركات سوف تبحث عن دلائل على أن مناخالأعمال آمن ويحترم حقوق وحريات الشعب المصري، ونأمل بأن هذا الوفد يساعد على تعميق العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة ومصر.

وفي النهاية استمع جاكوبلتجارب بعض رواد الأعمال في تأسيس شركاتهم الخاصة، وأفكارهم حول مايمكن أن يقدم لهم من دعم جهودهم.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

غرفة جازان

غرفة جازان تنظم دورة تدريبية حول «فن البيع»

تنظم غرفة جازن، ممثلة في إدارة التدريب والتوطين، السبت 18 سبتمبر الجاري، دورة تدريبية بعنوان …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.