غرفة أبها

تفاصيل التعاون بين هيئة “مُدن” وغرفة أبها لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة

وقعت الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن“، مذكرة تفاهم مع غرفة أبها لتعزيز التعاون بين الطرفين في دعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة في القطاع الصناعي بعسير، ولما للمذكرة من أهمية كبيرة في دعم الصناعة الوطنية.

جاء توقع مذكرة التفاهم بين هيئة “مدن” وغرفة أبها، إيمانًا بأهمية المنشآت الصغيرة والمتوسطة القصوى في دعم الاقتصاد الوطني، لدفع عجلة التنمية، وأثرها الإيجابي على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي، وزيادة الصادرات، وخلق المزيد من الفرص للعمل جديدة للشباب السعودي، وفتح أسواق عمل جديدة، وتنويع مصادر الدخل، وتوسيع القاعدة الإنتاجية بما يتوافق مع تحقيق رؤية المملكة 2030،  وحيث أنه من المهام الرئيسة لـ “مدن” تخطيط وتطوير وإدارة المدن الصناعية والإشراف عليها وتوفير الأراضي الصناعية والخدمات لدعم وتمكين الصناعة بالمملكة العربية السعودية. وتشجيع رواد الأعمال وأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة لدخول للقطاع الصناعي من خلال تسهيل الأعمال وخلق بيئة جاذبة ومحفزة لهم في القطاع الصناعي.

من جهتها، فمن أهداف غرفة أبها تقديم الدعم للقطاع الخاص في المجالات المختلفة ومن ضمنها القطاع الصناعي وتوفير كل الأدوات المساعدة لنجاح المشاريع ودعم التنمية في المنطقة وبالأخص لرواد الأعمال؛ حيث تلعب الغرفة دورًا حيويًا في تمثيل وحماية مصالح وتطوير القطاع الخاص بمنطقة عسير؛ من أجل توفير بيئة مساعدة ومحفزة للنجاح، وتقديم منتجات عالية الجودة تؤثر إيجابًا على تنمية الصناعة في المملكة من خلال الشراكة بين القطاع العام والخاص.

تجربة مميزة

يقول المهندس سلطان مهدي آل دباره؛ عضو مجلس إدارة غرفة أبها و المستشار الصناعي: إن المذكرة تعمل على تنمية القطاع الصناعي في منطقة عسير وبالأخص للمشاريع الصغيرة والمتوسطة،وتعزيز المحتوى المحلي، وتمكين عمل الشباب السعودي وتيسير عمل المرأة، وتمكين المجتمع المحلي من خلال الاستفادة من مختلف الموارد الطبيعية الغنيّة التي تختص بها مناطق المملكة، وبناء علاقة استراتيجية بين الطرفين لدعم أهداف الجانبين، ومن ضمنها: دعم الصناعات التحويلية وتحفيز الابتكار وتوطين التقنيات والأساليب الحديثة في الصناعة، وتمكين شباب وشابات الوطن. وذلك من خلال المشاركة في إعداد وتنفيذ المشاريع الصناعية في المدينة الصناعية بعسير وتقديم المنتجات المتنوعة.

البداية القوية

وتابع قائلًا: اتفق الجانبان على التعاون في تقديم المنتجات الصناعية المتنوعة، وتبادل الخبرات والمعرفة لتحقيق الاستفادة القصوى من الخدمات المقدمة من الطرفين وذلك لدعم الاقتصاد الوطني وتعزيز التنمية الصناعية في منطقة عسير؛ حيث تأتي هذه المذكرة من باب التعاون بين القطاع العام والخاص وتكامل الأدوار بينهما.

وأضاف: أن هناك علاقة التعاون والتكامل مع شركة زين السعودية لتحقيق استراتيجية “مدن” لتمكين الصناعة والمساهمة في زيادة المحتوى المحلي، ودعم مستثمري المدن الصناعية بأفضل ما وصلت إليه تكنولوجيا الاتصالات في العالم، وذلك في إطار المبادرات المسندة إلى “مدن” في برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية “ندلب” ضمن رؤية السعودية 2030.

تجارب رائدة

ولفت عضو مجلس إدارة غرفة أبها و المستشار الصناعي إلى أهمية ما تمثله هذه الاتفاقية من دعم القطاع الصناعي بإنشاء 30 مصنعًا في المدينة الصناعية بمنطقة عسير سيكون لها أثرًاً إيجابيًا في التنمية وخلق فرص عمل جديدة للشباب السعودي؛ حيث أن مذكرة التفاهم تستهدف في إطارها العام الإسهام في تنمية دور المنشآت الصغيرة والمتوسطة في القطاع الصناعي في منطقة عسير، إذ تهدف إلى رفع نسبة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي بوصفه الركيزة الثالثة لتحقيق التنمية المستدامة في رؤية السعودية، كما ستؤدي -بإذن الله- هذه المذكرة إلى التعاون المشترك الاستراتيجي في دعم رواد الأعمال وشباب وشابات الأعمال في المنطقة.

علاقة استراتيجية

وأكد أن المذكرة تسعى إلى بناء علاقة استراتيجية بين الطرفين لدعم أهداف الجانبين لتطوير القطاع الصناعي في المملكة، ودعم الصناعات الصغيرة والمتوسطة القائمة وتحفيز الابتكار وتوطين التقنيات والأساليب الحديثة في الصناعة، وتمكين شباب وشابات الوطن. من خلال المشاركة في إعداد وتنفيذ المشاريع الصناعية في المدينة الصناعية بعسير؛ حيث يدرك الطرفان الفوائد التي يمكن تحقيقها من خلال التعاون في المجالات ذات الاهتمام المشترك، ومنها التعاون في تقديم المنتجات الصناعية النوعية. كما يرغبان في وضع إطار للتعاون بينهما يشمل تحديد الأدوار المتوقعة -بإذن الله.

أدوار متبادلة

عن دور مدن في المشروع يقول آل دباره في واقع الأمر تقدم الهيئة الدعم في توفير مواقع في مدنهاالصناعية في حال توفرها ووفقاَ للسياسات والإجراءات المتبعة الرسمية المتبعة بالإضافة إلى بذل كافةالسُُبل في تذليل العقبات والصعوبات التي قد تواجه تنفيذ المشاريع المنبثقة عن هذه المذكّرة، وتقديم الجهود الممكنة لتيسير البدء بمزاولة المشاريع نشاطها، مع توفير الدعم والمشورة في تنفيذ المشاريع التي تخدم أهداف الطرفين المشتركة، أما غرفة أبها فتعمل على إعداد دراسات الجدوى وخطط العمل لإنشاء مشاريع تنمية صناعية تدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال، وتحديد الشركاء المزمع التعاون معهم، وتقديم التصاميم المقترحة وخطط العمل للتنفيذ، مع تقديم المساندة في توفير خدمات الشراكة المجتمعية وتعزيز الأثر المستدام. كذلك تطوير الأعمال والشراكات، ودعم رواد الأعمال الصناعيين وتقديم المشورة لهم.

تبادل الخبرات

أشار المهندس سلطان إلى أن هيئة مدن وغرفة أبها يقومان بالتعاون معًا وتبادل الخبرات والمعرفة والبيانات وتقديم كل ما يمكن تقديمه من هذه الشراكة، وذلك لتحقيق الاستفادة القصوى من الخدمات المقدمة من كلا الطرفين للمبادرات المتبادلة؛ للتمكن من الوصول للأهداف المنشودة، والاستفادة من طاقم الخبراء والمختصين لدى الطرفين للبرامج، والمبادرات، بالإضافة إلى الأنشطة المشتركة المنبثقة فيما بينهما مع مراقبة وتقييم نشاطات التعاون المشترك وتحديد  فريق عمل مشترك لوضع خطة عمل لتفعيل بنود مذّكّرة التفاهم وكيفية تنفيذ البرامج المنبثقة عنها وأسلوب العمل ” مع التركيز على المبادرات المتعلقة بالجانب الصناعي، وتطوير برنامج السياسات ونماذج العمل للمشاريع.

دعم الصناعة

أوضح عضو مجلس إدارة غرفة أبها و المستشار الصناعي أن المشروع يأتي لمواكبة لبرامج دعم الصناعة الوطنية؛ حيث سيتم توفير كل الإمكانيات لتعزيز الهوية السعودية في الصناعة المحلية، هذا وسيتم إنشاء أكثر من  30 مصنعاً على مساحة 222500 ألف متر مربع على أن يوفر -بإذن الله- فرصًا للعمل للمواطنين والمواطنات، وعلاوة على ذلك فإن مع الربع الأول من عام 2022، سيكتمل هيكلة المشروع ويتم عمليات التخصيص؛ حيث يهدف المشروع لتطوير مختلف الصناعات الوطنية النوعية والمميزة، وهذا المشروع يعتبر الأول والفريد على مستوى المنطقة ويحقق تطلعات رؤية سمو ولي العهد -حفظه الله- المتوافقة مع رؤية المملكة.  

أسلوب التوطين

وأضاف: نحاول من خلال مذكرة التفاهم تفعيل أسلوب التعاقد على توطين الصناعة ونقل المعرفة، كأسلوب شراء حكومي مستحدث في نظام المنافسات والمشتريات الحكومية الجديد؛ حيث إن هذه هي الاستراتيجية والأسلوب الجديد الذي سيتم اتباعه للمساهمة في  تحقيق مستهدفات رؤية المملكة، عبر توفير صناعات جديدة وتطوير سلاسل إمداد محلية، وتطوير أساليب الشراء والتعاقد الحكومية، علاوة على ترشيد الإنفاق الحكومي والارتقاء بأعمال المشتريات الحكومية.

المبادرات المشتركة

وأوضح عضو مجلس إدارة غرفة أبها و المستشار الصناعي أن المذكرة تأتي ضمن المبادرات المشتركة بين مدن وغرفة أبها للترويج لبرامج “دعم الصناعة الوطنية”، وتشجيع القطاع الخاص على الانضمام إلى البرنامج عبر الوسائل المتاحة لدى الهيئة، كما سيعمل الطرفان على مشاركة التقارير والأبحاث المختصة بالأسواق العالمية وغيرها التي تغطي اتجاهات السوق ورؤى المستهلكين في البلدان المستهدفة، وتعريف أفراد المجتمع من رواد ورائدات الأعمال بعمل الهيئة والفرص الاستثمارية المتاحة في المدن الصناعية التابعة لها، وتزويدهم بكل وسائل النجاح بالمشروعات الصناعية الوطنية من تدريب وكيفية تكوين حملات تسويقية  عبر مواقع التواصل الاجتماعي بالإضافة لورش العمل المتخصصة.

المشروعات الاستثمارية

عن احتياجات الشباب والشابات بالمملكة من مشروعات استثمارية اقتصادية، أكد المهندس سلطان آل دباره  أن الشباب هم وقود المستقبل في كل زمان ومكان تكتسب مشاريعهم الاستثمارية أهمية مميزة في الحياة الاقتصادية والاجتماعية لكل المجتمعات، وبالتالي تعتبر عماد الاقتصاد الوطني، ووجودها يشكل دعامة أساسية من دعامات النمو والتنمية، فهي محرك الاقتصاد موجه نحو التقدم والرقي والازدهار ولا يمكن لأي اقتصاد قوي وسوي أن يتخلى عنها لأنها مؤشر ومعيار التشغيل والتوظيف للمواطنين وللدولة، فهذه المشاريع الاستثمارية أحد أهم المصادر الرئيسية لمكونات الناتج الوطني.

حجر الزاوية

أضاف عضو مجلس إدارة غرفة أبها و المستشار الصناعي: تعد هذه المشروعات حجر الزاوية في بناء الاقتصاد الوطني لكل دول العالم وتزداد هذه الأهمية للدول النامية؛ لأنها تعمل على خلق وإيجاد المزيد من فرص العمل وبالتالي خفض معدلات البطالة والتي يعد وجودها مؤرقًا سياسيًا واجتماعيًا واقتصاديًا لصانعي القرار، كما تعمل المشروعات الاستثمارية الشبابية على زيادة دخول الأفراد وتحقيق الرفاهية المعيشية والاجتماعية لهم، كما تسهم في زيادة إيرادات الحكومة من الضرائب وبالتالي تعمل على خفض العجز المالي في الموازنة العامة للدولة والذي ينتج عنه زيادة معدلات الإنفاق الحكومي للدولة، وأيضًا ستسهم وتشارك المشروعات الاستثمارية في دعم المؤسسات الاجتماعية والأهلية؛ وبالتالي تعمل على تطوير وتقدم وازدهار الاقتصاد الوطني للدولة.

برامج الدعم

تابع المهندس سلطان: تسعى المملكة إلى تنمية قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة من ضمن مبادرات رؤية السعودية وبرنامج التحول الوطني؛ حيث يتوالى دور المؤسسات والهيئات الحكومية في دعم المشاريع الصغيرة والمتوسطة عن طريق مساعدة رواد الأعمال لبدء مشاريعهم، مؤكدًا أن نشر ثقافة العمل الحر وتقديم تعليم وتدريب مميـز لتنمية قدرات أفراد المجتمع وتمكينهم من إنشاء وإدارة المشروعات الريادية بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة وإنتاج بحوث تطبيقية تسهم في بناء مجتمع المعرفة. يعد من أهم برامج الدعم الموجهة لقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

النموذج الأمثل

أشار المهندس سلطان إلى أن غرفة أبها استطاعت خلال هذا المشروع الوطني أن تمثل النموذج الأمثل للاستثمار الصناعي الحقيقي لبقية غرف المملكة من خلال انشاء مصانع جاهزة ستضح نتائجها خلال الفترة المقبلة -بإذن الله-؛ ما يحقق العديد من النجاحات للاقتصاد الوطني كفتح باب الاستثمار بكافة أشكاله  للغرف التجارية، مما سيؤدي إلى  تمكين الصناعة الوطنية بمناطق المملكة المختلفة، ويساعد في توطين وتطوير التقنيات المستهدفة والاستفادة من الدعم الحكومي المقدم لهذه المشروعات.

شركاء النجاح

بيّن عضو مجلس إدارة غرفة أبها و المستشار الصناعي أن المشروع قد جاء في الوقت المناسب للغاية؛ حيث أن “مدن” قد مهدت البيئة الداعمة لنمو المشروعات من خلال عقد العديد من الاتفاقيات مع الجهات ذات العلاقة بمشروعات المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ومع إيجاد مشروع المصانع الجاهزة فإن ذلك سيسهل من عمل شركاء النجاح الداعمين للمشروعات ويساهم في تطويرها بشكل كبير ومنها:

  • دعم المنشآت للريادين الصناعيين.
  • منتج أسس من بنك التنمية الاجتماعية.
  • منتج مصنع و قرض من صندوق التنمية الصناعية السعودي.
  • برنامج أجير من وزارة الموارد البشرية و التنمية الاجتماعية.
  • برنامج نساند من شركة سابك.
  • برامج اكتفاء من شركة أرامكو.

أهداف الغرفة

أوضح عضو مجلس إدارة غرفة أبها و المستشار الصناعي أن من أهداف “غرفة أبها” الاستراتيجية تقديم الدعم للقطاع الخاص بعسير في المجالات المختلفة ومن ضمنها القطاع الصناعي وتوفير كل الأدوات المساعدة لنجاح المشاريع ودعم التنمية في المنطقة وبالأخص لرواد ورائدات الأعمال، حيث تلعب الغرفة دوراً حيوياً في تمثيل وحماية مصالح وتطوير القطاع الخاص من أجل توفير بيئة مساعدة ومحفزة للنجاح، وتقديم منتجات عالية الجودة تؤثر إيجاباّ على تنمية الصناعة في المملكة من خلال الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

مواكبة التطلعات

وفي ختام حديثه شدد آل دباره على أن غرفة أبها تسعى لمواكبة تطلعات صاحب السمو الملكي الامير تركي بن طلال بن عبدالعزيز آل سعود؛ أمير منطقة عسير –حفظه الله-  لتحقيق ما تهدف اليه استراتيجية المنطقة فيما يتعلق في مجال الصناعة ورعايته الدائمة لما يخدم رجال الاعمال وتسهيل الاجراءات للاستثمار في عسير.

اقرأ أيضًا:

غرفة أبها توقع مذكرة تفاهم مع “مدن” لدعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة

غرفة أبها تبحث أساسيات التسويق الإلكتروني

غرفة أبها تنظم ملتقى عسير لريادة الأعمال والذكاء الاصطناعي 2021

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

اليوم الوطني السعودي 91

اليوم الوطني السعودي 91.. مؤشرات ريادة الأعمال بالمملكة في 2021

لو اعتبرنا اليوم الوطني السعودي 91 بمثابة فرصة لجرد ما حققته المملكة من إنجازات خلال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.