هيئة موانئ السعودية

هيئة موانئ السعودية.. إنجازات حوّلت المملكة إلى مركز لوجستي عالمي

مع حلول عام 1997م صدرت الأوامر السامية الكريمة بإنشاء هيئة موانئ السعودية لتؤسس منظومة عمل قوية وفعالة تُدير كل الموانئ بكفاءة عالية، وبعد سنوات قليلة تمكنت الهيئة من تحويل موانئ إلى رافد اقتصادي مهم، وأصبح للموانئ دور محوري في تطوير كل أعمال التجارة البحرية الإقليمية والدولية ونقل الركاب، خاصة زائري المشاعر المقدسة من الحجاج والمعتمرين.

وبفضل الدعم السخي الذي تقدمه الحكومة الرشيدة أصبحت هيئة موانئ السعودية من أهم الكيانات الاقتصادية المستقلة في المملكة العربية السعودية؛ حيث تشمل الأنشطة الاقتصادية التي تُقدمها الهيئة: الشحن والمؤسسات ذات الصلة والخدمات التجارية والنقل الداخلي وخدمات الشحن والسفن وغيرها.

وفي هذا الصدد يرصد موقع «رواد الأعمال» في التقرير التالي أبرز إنجازات  هيئة موانئ السعودية.

هيئة موانئ السعودية

على مدى العقود الماضية عملت هيئة موانئ السعودية على تأهيل جميع موانئ المملكة العربية السعودية بأحدث الأساليب والتقنيات لاستقبال وسائل النقل البحرية بمختلف أحجامها، والقدرة على مواجهة التحديات والمتغيرات بكفاءة عالية، ويبلغ عدد الموانئ التي تُشرف عليها الهيئة نحو تسع موانئ؛ منها ستة تجارية وثلاثة صناعية.

اقرأ أيضًا: “تسارع السعودية”.. استراتيجية 4 مسرعات أعمال متخصصة

وتسعى هيئة موانئ السعودية إلى أن تصبح اللاعب الأساسي الذي يربط الاقتصاد الوطني بالسوق العالمية، اعتمادًا على القوى العاملة التي لديها القدرة الكاملة على تحمل المسؤولية والأداء وتحقيق الاستدامة المالية، بالإضافة إلى تطوير جميع المنشآت المنتجة بطريقة آمنة، وقد تميزت موانئ المملكة على المستوى الدولي بمحاكاتها للتطور والنمو في جميع القطاعات الاقتصادية، وهو ما عزز من قدراتها على استقبال الحصص الأكبر من الصادرات والواردات في العالم.

أهداف هيئة موانئ السعودية

تهدف هيئة موانئ السعودية إلى إنشاء منظمة آمنة وفاعلة لمواجهة كل التحديات والمتغيرات العالمية، وإتاحة المزيد من الفرص الواعدة للموانئ السعودية للمساهمة في القدرة التنافسية، وجعل عملاء الميناء جزءًا من تطوير المنظومة الاستراتيجية للموانئ السعودية، كما تهدف الهيئة أيضًا إلى تعزيز الحلول المجددة لتيسير الكفاءة التشغيلية.

وتتمتع موانئ المملكة، التي تُشرف هيئة موانئ السعودية على تشغيلها بكفاءة واحترافية، بجميع الإمكانيات والتقنيات التي تُساعد في استمرارية العمل والاستثمار بالموانئ؛ حيث يبلغ عدد أرصفة الموانئ نحو 214 رصيفًا؛ منها: 147 في الموانئ التجارية، و67 في الموانئ الصناعية، وتُعتبر أرصفة موانئ المملكة من أكبر شبكات الموانئ في منطقة الشرق الأوسط، وهو ما يعكس جهود الهيئة لتوفير أحدث المعدات التي تمكّن الموانئ من تقديم الخدمات لجميع أنواع السفن باختلاف درجات تطورها ومناولة كل أنواع البضائع بسلاسة وكفاءة.

وفي خطوة منها لضمان سلامة الملاحة البحرية حرصت هيئة موانئ السعودية على إنشاء أبراج للمراقبة في جميع الموانئ المملكة تعتمد على أحدث المعايير العالمية وأفضل التقنيات في هذا المجال، ليس هذا فقط بل قامت الهيئة أيضًا بتزويد جميع المداخل البحرية للموانئ وقنوات الاقتراب منها بمساعدات ملاحية لإرشاد السفن.

إنجازات وتطلعات

منذ مطلع عام 2020 أطلقت هيئة موانئ السعودية مجموعة من البرامج والمبادرات التي تُعزز من الارتقاء بمستوى الموانئ بالمملكة؛ حيث جاءت هذه الإجراءات امتدادًا للدعم السخي الذي تُقدمه الحكومة الرشيدة لقطاع الموانئ، بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز؛ وولي عهده الأمين -حفظهما الله-؛ ما ساهم في تحويل المملكة إلى مركز لوجستي عالمي ومحور ربط للقارات الثلاث، بما يتوافق مع مستهدفات رؤية المملكة 2030.

اقرأ أيضًا: نماءات أرامكو وتمكين التقنية الصناعية في المملكة

شهادات أيزو

شهد عام 2020 حصول هيئة موانئ السعودية على 4 شهادات أيزو، وهي عبارة عن: «شهادة إدارة المخاطر ISO31000، وشهادة استمرارية الأعمال ISO22301، وشهادة الالتزام بالمعيار الدولي لإدارة أمن المعلومات ISO27001، وشهادة الأيزو في مجال التفتيش البحري ISO900-2015»، ويأتي هذا الإنجاز تقديرًا لالتزام الهيئة بتطبيق المعايير الدولية.

وشملت الإنجازات أيضًا حصول ميناء جدة الإسلامي، ممثلًا في شركة محطة بوابة البحر الأحمر، على جائزة الاستدامة لعام 2020م في حفل توزيع الجوائز السنوية لمنطقة الشرق الأوسط وشبه القارة الهندية وإفريقيا SeatradeME؛ وذلك تقديرًا للمبادرات الاستثنائية للشركة.

تشغيل أكبر عقود الإسناد

كشفت هيئة موانئ السعودية في العام الماضي عن توقيع أكبر عقود الإسناد في تاريخ الموانئ بالمملكة مع كبرى شركات التشغيل والتطوير للموانئ إقليميًا وعالميًا؛ حيث يأتي ذلك في إطار خطط الهيئة التي تهدف إلى تطوير وتشغيل محطتي الحاويات الشمالية والجنوبية بميناء جدة الإسلامي، ووفقًا لهيئة الموانئ بلغت القيمة الاستثمارية للعقود نحو 9 مليارات ريال، ومن المقرر أن تُسهم هذه العقود في رفع الطاقة الاستيعابية بأكثر من 60% لمحطات الحاويات، لتصل إلى أكثر من 13 مليون حاوية سنويًا.

إنشاء أول محطة لاستيراد ومعالجة وتصدير الحبوب

تضمنت إنجازات هيئة موانئ السعودية توقيع اتفاقية مع الشركة السعودية للاستثمار الزراعي والإنتاج الحيواني «سالك»؛ حيث تهدف الاتفاقية إلى تأجير مساحة 313 ألف متر مربع في ميناء ينبع التجاري؛ لإنشاء أول وأكبر محطة إقليمية لاستيراد ومعالجة وتصدير الحبوب في المملكة على مرحلتين، بطاقة إجمالية تبلغ 5 ملايين طن سنويًا.

إدارة مواعيد الشاحنات

أعلنت هيئة موانئ السعودية، مؤخرًا، عن إطلاق نظام إدارة مواعيد الشاحنات للاستيراد والتصدير عبر منصة «فسح»، وذلك بالتعاون مع الشركة السعودية لتبادل المعلومات إلكترونيًا «تبادل»؛ إذ يُسهم هذا النظام في تقليل زمن وجود الشاحنة في الميناء من 3 ساعات إلى أقل من 30 دقيقة فقط.

اقرأ أيضًا:

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

مبادرة رواد العمل الاجتماعي

نوكيا في احتفالية مبادرة رواد العمل الاجتماعي: نلتزم بدفع عجلة النمو الاقتصادي والاجتماعي بالمملكة

تحت رعاية صاحب السمو الأمير فهد بن نواف آل سعود، انطلقت احتفالية مبادرة رواد العمل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.