شركتك الناشئة

هل فكرة شركتك الناشئة تستحق المتابعة؟

ليس هناك شك في أن رواد الأعمال هم من أكثر المجموعات الإبداعية في العالم. يتم اختبار العديد من الأفكار، ويتم كسر العديد من الحدود كل يوم، والعديد من القضايا لحلها، ومن هنا يمكن اختيار فكرة شركتك الناشئة.

قد يعتقد المرء أنه يجب أن يكون من السهل تحديد أفضل فكرة تستحق المتابعة. ستحتاج فقط إلى أن تكون جريئًا وتبدأ، كما قد يجادل البعض. ولكن كيف تعرف أنك تعمل على فكرة يمكن أن تغير الأسواق أو حياة المجتمعات؟

كيف تقيم فكرة شركتك الناشئة؟

هناك العديد من العوامل التي تلعب دور مهم في هذه العملية. هذه عملية معقدة قد تستغرق في بعض الحالات سنوات من الضبط الدقيق. لكن دعونا نبدأ بالخطوات الأولى التي تحتاج إلى اتخاذها للحصول على بعض الطمأنينة بأن فكرتك ستكون ناجحة:

1 – نوع الفكرة

هل يطلب السوق؟ أم أن فكرتك ثورية لدرجة أنك ستحتاج إلى إقناع الناس بالشراء منك أو الشراكة معك؟ هناك سيناريوهان مشهوران تعتمد عليهم الشركات الناشئة وهما ما يُطلق عليهما سحب السوق أو دفع التكنولوجيا.

هناك أيضًا احتمال ثالث لأن بعض الأفكار قد تكون مختلطة وهذا أمر جيد. من الأفكار التي واجهناها في السنوات الماضية، تبدأ معظم الفرق في مكان ما بين دفع السوق وجذب التكنولوجيا. بالنسبة لجميع السيناريوهات، ستكون الخطوة التالية هي تحديد ما يجعلك فريدًا ومؤهلًا بشكل خاص لمتابعة هذه الفرصة المحددة. أجب عن هذه الأسئلة وستخطو خطوة جيدة إلى الأمام للوصول إلى المكان الذي تتمناه.

شركتك الناشئة

2 – البحث الجيد

استمر في تقسيم السوق وحدد كيف يمكن لفكرتك أو تقنيتك أن تخدم المستخدمين النهائيين المحتملين. من الضروري أن تبدأ هذه العملية من خلال التركيز على عميلك المستهدف. والخطوة التالية هي إجراء أبحاث السوق الأولية والحصول على تعليقات حقيقية من العملاء من خلال المقابلات واختبارات المستخدم ومجموعات التركيز.

لذلك، ركز على البحث النوعي، فهي خطوة حاسمة لمعرفة ما إذا كانت فكرتك جيدة للسوق المعين الذي تخطط للانطلاق فيه.

3 – تقسيم السوق

يجب أن يكون التالي في جدول أعمالك هو اختيار سوق واحد من تقسيم السوق الخاص بك ليكون أول سوق سيركز عليه عملك. نظرًا لأن لديك موارد ووقتًا محدودًا، فستحتاج إلى تركيز جهودك لأنه من الضروري التحكم في شريحة السوق الصغيرة هذه حتى يكون لديك موارد كافية لدخول الأسواق الأخرى.

بعد ذلك، عليك البدء في تقدير إجمالي السوق القابل للعنونة (TAM) في سوق الموطئ القدم الخاص بك. سيزيد هذا التمرين معرفة فريقك بالسوق وسيمنحك فهمًا جيدًا لما يجعل هذا السوق جذابًا.

4 – قيادة وبناء شبكة

بمجرد أن تكون واثقًا بدرجة كافية، فإن الخطوة التالية المثالية هي اختبار فكرتك أو تجريبها. هناك العديد من الطرق للقيام بذلك، مثل أن تكون جزءًا من الحاضنات أو المسرعات أو المبادرات الإقليمية أو الشراكات مع الشركات. إنها جميعًا منصات رائعة لاختبار فكرتك وفهم إمكاناتها بشكل أفضل.

بغض النظر عن اختيارك، تأكد من بدء بناء شبكتك أيضًا في هذه المرحلة؛ حيث أن مؤسسي الشركات الناشئة الآخرون والموجهون والخبراء والعلماء والأساتذة والمديرون يمكنهم جميعًا الدعم وإحداث فرق في المراحل اللاحقة من عملك.

في النهاية، إن فهم ما إذا كانت فكرتك تستحق المتابعة، ليست مهمة سهلة وفي معظم الوقت لا يمكنك أن تكون متأكدًا بنسبة مائة بالمائة. لذلك، عليك العثور على طرق للحصول على تعليقات ودعم حقيقيين يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا، والأهم من ذلك، أنه يمنحك الثقة التي ستحتاج إليها عندما تصبح الأمور صعبة. علاوة على ذلك، ثق دائمًا بغريزتك.

المصدر: www.eu-startups.com

ترجمة: سارة طارق

اقرأ أيضًا:

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن فيرونيكا فيرزنو

شاهد أيضاً

مشروع بدون رأس مال

مشروع بدون رأس مال.. هل تفعلها؟

يبدو الحديث عن إطلاق مشروع بدون رأس مال ضربًا من الخيال؛ خاصة وأن لابد من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.