برنامج حافز

“هدف” يودع أكثر من 457 مليون ريال في حسابات مستفيدي برنامج حافز

أودع صندوق تنمية الموارد البشرية “هدف”، اليوم، أكثر من 457 مليون ريال، في الحسابات البنكية لأكثر من 299 ألف مستفيد ومستفيدة من المسجلين في برنامج حافز البحث عن عمل، وحافز صعوبة الحصول على عمل، وذلك عن شهر سبتمبر 2019م.

وأعلن الصندوق، أن عدد المستفيدين من برنامج حافز البحث عن عمل بلغ 154.742 ألف مستفيد ومستفيدة، بينما بلغت أعداد المستفيدين من برنامج حافز صعوبة الحصول على عمل 144.746 ألف مستفيد ومستفيدة، مبينًا أن عدد من التحقوا بسوق العمل بالقطاع الخاص من مستفيدي برنامجي حافز البحث عن عمل، وحافز صعوبة الحصول على عمل لشهر سبتمبر، بلغ 3658 مستفيدًا ومستفيدة منهم 2223 أنثى و1435 ذكرًا.

ويقدم صندوق تنمية الموارد البشرية، برامج دعم تأهيل وتدريب لمستفيدي ومستفيدات برنامجي حافز البحث عن عمل، وحافز صعوبة الحصول على عمل؛ بهدف تطوير مهاراتهم وقدراتهم، انطلاقًا من أهداف ورسالة الصندوق في تمكين أبناء وبنات الوطن من الالتحاق بسوق العمل، والمشاركة في مسارات التنمية الوطنية الراهنة.

وحرص “هدف”؛ دعمًا لتأهيل وتدريب القوى الوطنية من الجنسين، على إطلاق برامج محفزة للتوطين، وكذلك عقد لقاءات وظيفية بالتعاون مع القطاع الخاص، في محافظات ومناطق متفرقة من المملكة؛ وذلك في سبيل دعم توظيف القوى الوطنية وفق بيئات عمل منتجة ومحفزة ومستقرة؛ لضمان مشاركتها في مختلف مسارات التنمية.

اقرأ أيضًا:

“هدف” يطلق ورشة عمل لمنسوبي جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

اليوم الوطني

الأمين العام لمركز الملك عبد العزيز: الاحتفاء باليوم الوطني فرصة للتأكيد على التلاحم

رفع سعادة الدكتور عبد الله الفوزان؛ الأمين العام لمركز الملك عبد العزيز للحوار الوطني، أسمى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.