هدف

“هدف” يحذر من الحسابات الوهمية تجنبًا لاستغلال المستفيدين

حذر صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، من الحسابات الوهمية في قنوات التواصل الاجتماعي ومن أبرزها “تويتر”، والتي تستغل المستفيدين من برنامجي إعانة البحث عن عمل وصعوبة الحصول على عمل، في الدخول الدوري، وإفشاء البيانات الرسمية الخاصة بالمستفيد لهم.

وقال الصندوق، إن التعامل مع الحسابات الوهمية يعد من تقديم بيانات غير صحيحة للصندوق بغرض الحصول على الإعانة، مما يترتب عليه تطبيق النظام على من تثبت عليه هذا المخالفة.

وأشار إلى أن الهدف من الدخول الأسبوعي للمستفيد من برنامج إعانة البحث عن عمل، يأتي تعزيزًا للتواصل المباشر مع البرنامج والتي تساعد المستفيد من الاطلاع على كل المعلومات والإرشادات الخاصة بالبرنامج من جهة، والخدمات المقدمة من دورات تدريبية وتأهيلية ومساعدته في البحث عن فرص مناسبة للعمل في القطاع الخاص من جهة أخرى، ويعد هذا الإجراء الأسبوعي بمثابة مؤشر لجدية المستفيد في بحثه عن عمل وبالتالي استحقاقه خدمات التوظيف والتأهيل والمخصص المالي.

وأوضح أن إفشاء المعلومات الشخصية وبيانات السجل المدني، وبيانات الملف الشخصي من قبل المستفيد نفسه لأي طرف ثالث قد يدفع إلى التلاعب باستحقاق المستفيد أو لاستخدام تلك المعلومات لعمليات غير نظامية، مؤكدًا أن استخدام التقنيات الرقمية في البرنامج ساهم بالتسهيل على كافة المتقدمين والمتقدمات.

هدف

اقرأ أيضًا:

الهيئة السعودية للمواصفات تتيح خدمة حجز المواعيد إلكترونيًا

الهيئة العامة لعقارات الدولة تدشن فرعها بمنطقة تبوك

الشورى يوافق على مشروع نظام الضمان الاجتماعي

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

دروب

منصة “دروب” تنظم جلسة عن مفهوم الذكاء الاجتماعي

يعقد صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) ممثلًا في المنصة الوطنية للتدريب الإلكتروني (دروب)، يوم الأربعاء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.