نصائح ستيف جوبز

نصائح ستيف جوبز لرواد الأعمال

النجاح ملهم والفشل كذلك، وثمة الكثير من الدروس التي يمكن أن نتعلمها من نجاحنا وفشلنا على حد سواء، لكن في بعض الأحيان لا نكون مضطرين لأن نبدأ كل شيء من جديد، أو نعيد اختراع العجلة؛ فلئن لكل تجربة شروطها وظروفها الخاصة فإن من الذكاء أيضًا الاستفادة من تجارب الآخرين، هذا بالضبط ما يدفعنا إلى الحديث عن نصائح ستيف جوبز لرواد الأعمال.

فهذا الرجل، وبدون مبالغة، من العلامات الرائدة في تاريخ البشرية، وطال تأثيره الكثير من جوانب حياتنا الآن، وعلى الرغم من نجاحه الساحق فإنه ذاق طعم الفشل أيضًا، وهو ما يجعل قوله معتبرًا؛ فهو رجل مجرب.

ويرصد موقع «رواد الأعمال» فيما يلي أبرز نصائح ستيف جوبز لرواد الأعمال، وذلك على النحو التالي:

اقرأ أيضًا: مبدعون حققوا نجاحات رغم التحديات.. كيف كانت المسيرة؟

افعل ما تحب

بالنسبة لستيف جوبز فإن الشغف هو كل شيء؛ هو حادي النجاح، والدرع الواقية ضد الفشل، وقال ذات مرة: “يمكن للأشخاص الشغوفين تغيير العالم إلى الأفضل”.

وهو يرى أنه يمكن لرواد الأعمال المحتملين أن يعملوا في أي وظيفة كانت حتى يعثروا على شغفهم ويتمكنوا من تحديده، بعد ذلك عليهم أن يتبعوا هذا الشغف ويطاردوه في شتى السبل والدروب.

لا تغفل الرؤية الكبيرة

لا يقنع “جوبز” بأنه من الواجب على المرء أن يكون محصورًا في نطاق ضيق، حتى ولو كان ناجحًا فيه، وإنما عليه أن يفكر في صناعة رؤية كونية، أن يفكر في تغيير العالم. وسأل ذات مرة جون سكولي؛ رئيس بيبسي آنذاك، “هل تريد أن تقضي حياتك في بيع المياه المحلاة بالسكر أم تريد تغيير العالم؟”.

اقرأ أيضًا: 5 أمور قبل التفكير في ريادة الأعمال

استفد من تجارب الآخرين

قال جوبز ذات مرة إن الإبداع يربط الأشياء، كان يقصد بذلك أن الأشخاص الذين لديهم مجموعة واسعة من التجارب الحياتية يمكنهم، غالبًا، رؤية الأشياء التي يفتقدها الآخرون.

إنه يطالب بالخروج من الفقاعة الصغيرة، وعدم العيش في جزر منعزلة، ليس لدى شخص/ تخصص/ مجال واحد كل شيء، ومن ثم لا مناص من التواصل والتعاون مع كل هؤلاء الآخرين حتى تعثر على ما تفتقده.

تجرأ على الرفض

هذه واحدة من أبرز نصائح ستيف جوبز لرواد الأعمال فهو، على سبيل المثال، فخور بالكثير من الأشياء التي رفضتها Apple بقدر فخره من الأشياء التي قررت الانخراط فيها، وفي عام 1997 كان لدى الشركة 350 منتجًا ولكنه خفضها إلى 10 منتجات فقط خلال عامين؛ إنه يبحث عن التميز، أليست Apple متميزة الآن؟!

أتقن إيصال الرسالة

الفكرة الجيدة بل العظيمة وحدها لا تضمن لك النجاح، وإنما لا بد أن يعرفها الناس، لا بد أن تحدثهم عنها، لكن ستيف جوبز لم يكن مجرد شخص يقدم عروضًا تقديمية هنا وهناك، وإنما كان راوي قصص، كان يحكي حكاية الشركات كأنما يحكي قصة أو رواية، وتلك طريقة مثالية لضمان إيصال الرسالة على النحو المراد للجمهور المستهدف.

تعلّم بيع الأحلام

لدى ستيف جوبز وجهة نظر فريدة في هذا الصدد؛ فهو يرى أن العملاء لا يهتمون بمنتجاتك، وإنما بأحلامهم هم، وطموحاتهم وأهدافهم، وإذا تمكنت من مساعدتهم في تحقيق هذه الأحلام فستفوز بهم وربما للأبد.

تلك هي أبرز نصائح ستيف جوبز لرواد الأعمال بل لكل راغب في النجاح كذلك، فما عليك، إن أردت أن تكون ناجحًا ومؤثرًا حقًا، سوى أن تلقي نظرة على هذه النصائح، وأن تفكر في كيفية تطبيقها على عملك وحياتك، واستعد لترى النتائج.

اقرأ أيضًا:

ستيف جوبز .. من جراج منزله إلى شركة آبل

كيف يمكن تطوير فكرة المشروع الناشئ؟

ما لا تعرفه عن الإبداع.. أساطير يجب التخلص منها

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

كيفية التحدث بلباقة

كيفية التحدث بلباقة.. اعرف متى تتكلم

جميعنا يمر بمواقف، سواء في العمل أو في الحياة الشخصية، تجبرنا على إيصال معلومة مؤلمة، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.