منتدى مؤشرات الاتصالات وتقنية المعلومات يناقش تأثير التحول الرقمي

ناقش المنتدى السنوي لمؤشرات الاتصالات وتقنية المعلومات الذي أقامته هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات أمس في الرياض، جلسة بعنوان “تأثير التحول الرقمي على قطاعات التعليم والصحة والمالية”، أدارها الدكتور سالم العلياني؛ رئيس مركز الذكاء الاصطناعي بجامعة الملك سعود.

وبهذه المناسبة، أكد أحمد بلخير؛ وكيل وزارة الصحة للصحة الإلكترونية، أن قطاع الصحة يسعى إلى التحول من عملية تقديم للرعاية الصحية للمستفيد، إلى تمكين المستفيد من الوصول لها في ظل التطور التقني الذي نشهده اليوم.

ومن جانبه، أفاد أحمد الصويان؛ وكيل وزارة المالية لشؤون التقنية والتطوير، أنه في عام 2018 وصل عدد مستخدمين منصة “اعتماد” لطرح المنافسات والمناقصات إلى 55 ألف مستخدم بين القطاعين العام والخاص، ومن المتوقع مضاعفة هذا العدد في العام المقبل، فيما أبان المشرف العام على الخدمات الإلكترونية بوزارة التعليم عبد الله البهدل أن نظام نور يدير أكثر من 5 ملايين سجل طالب، بما في ذلك تقديم الخدمات الفرعية كالشهادات والقبول والتسجيل والتخطيط المدرسي.

يُذكر أن هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات كشفت خلال المنتدى عن نتائج مسح سوق الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة للعام 2018م، كما استضافت عددًا من الجلسات النقاشية حول أبرز اتجاهات التحول الرقمي في المملكة من خلال مشاركة نخبة من الخبراء في قطاع الاتصالات وتقنية المعلومات، إضافة إلى إقامة معرض مصاحب على هامش المنتدى يستعرض أبرز حلول الشركات في التحول الرقمي، وتطبيقات الذكاء الاصطناعي، بمشاركة شركات الاتصالات وتقنية المعلومات في المملكة.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

تعليم الأحساء تكرم 91 مدرسة حاصلة على النطاق الذهبي

كرمت إدارة التعليم بمحافظة الأحساء، اليوم الخميس، 91 مدرسة للبنين والبنات حاصلة على النطاق الذهبي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.