ممثلو17 دولة يشاركون في قمة “رايز أب” 2014م في القاهرة

ممثلو17 دولة يشاركون في قمة “رايز أب” 2014م في القاهرة

المشاركون يجمعون على أهمية الابتكار والاتصال والتعاون في نجاح الشركات الجديدة

القمة تبحث سبل جذب الاستثمارات الأجنبية لرواد الأعمال في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا

شارك ممثلون ووفود من 17 بلدًا مختلفًا في قمة “رايز أب”، في أكبر تجمع لريادة الأعمال في مصر، التي استضافها”ذا جريك كامبس””The GrEEK Campus” في وسط القاهرة. وشارك فيها أفراد ومجموعات من الخبراء والمستشارين والمستثمرين ورواد الأعمال وممثلي المنظمات الريادية والصناديق الاستثمارية وحاضنات الأعمال والشركات الكبرى في كل من المملكة المتحدة، والنمسا، وألمانيا، وهولندا وتركيا، والدنمارك، وتونس، والمغرب، ورواندا، واليمن، والسعودية، والبحرين، والإمارات العربية المتحدة، و فلسطين والأردن، ولبنان، والهند.

وضمّت وفود المستثمرين ممثلين عن “بلاي فير كابيتال” (Playfair Capital)، و”هوكستون فينتشرز” (Hoxton Ventures) من المملكة المتحدة، و((3ts Capitalمن تركيا، و”فينتشر سكاوت” (Venture Scout) من الدنمارك. وشاركت تلك الوفود في “ردهة المستثمرين” أو Investor Lounge، وهي مناسبةلعرض المشاريع قدُّمتها “ستارت أب مينا”Startup MENA، بهدف عرض المشاريع الجديدة في مصر علنًا على منصة أمام لجنة من المستثمرين الدوليين المحنكين وممثلي أكبر شركات رأس المال المخاطر في أوروبا.

وقد ضمّ جدول الأعمال الذي استغرق يومين أكثر من 40 ورشة عمل، و16 حلقة نقاش، وثلاث موائد مستديرة، وأربعة كلمات رئيسية، إضافة إلى عرض المشاريع على المستثمرين واللقاءات ومعرض “إنجاز” (INJAZ) للمشاريع الجديدة.

ويقول “أحمد الألفي”: “إنَّ الاستدامة من بين التحديات الأساسية التي تواجه رواد الأعمال اليوم، والطريق إلى النجاح صعب؛ لذا يحتاج رواد الأعمال إلى التعاون والتفاعل والتواصل بهدف بناء مشاريعهم وضمان استمراريتها، فما نراه هنا في قمة “رايز أب” في القاهرة أمر مبهج وملهم، ويعطينا إحساسًا هائلًا بالأمل والإيجابية تجاه أصحاب المشاريع والشباب في هذه المنطقة”.

وقد شارك 15 من أماكنالعمل المشتركةمن مصر ومن جميع أنحاء العالم في مخيَّم “المعارف العملية” لأماكن العمل المشتركة، حيث يتعاون مؤسسو أماكن العمل المشتركة على النجاح في جعل العمل المشترك نشاطًا يتمتع بمزيد من الاستدامة.

ويقول “جورج ديمر” (Georg Demmer)، مؤسس “كو سبايس” (Co-Space) من النمسا: “إنَّ مستقبل ريادة الأعمال سيعتمد أكثر على التعاونوالترابط ليس بين رواد الأعمال وحدهم، بل بين منظومة كاملة من الشركاء والمستثمرين والمرشدين ومقدمي الخدمات؛ ولهذا تلعب أماكن العمل المشترك دورًا محوريًا في دعم ريادة الأعمال وتنميتها حول العالم”.

وفي أول أيام قمة “رايز أب” التقت مجموعة من أكبر العقول في عالم ريادة الأعمال يجمع بينهم هدف أساسي واحد: تحسين المنظومة البيئية لريادة الأعمال في مصر وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

وكانت ضربة البداية مع “ديف مكلور” (Dave McClure) المستثمر الخيِّر “الخارق للعادة” الذي أسس ما يزيد على 500 شركة جديدة، الذي أدلى بكلمة رئيسة عنسهولة الوصول إلى المعلومات في عالم الأعمال اليوم.وقال مكلور :”منذ 10-15 عامًا مضت، لم يكن تركيز الناس منصبا إلا على “وادي السيليكون”، وكان هناك انطباع خاطئ بأنَّ هذا هو المكان الذي يتعين أن تكون موجودًا فيه حتى تنجح، أما اليوم فقد تغيَّر الأمر جذريًا، ويمكنك اليوم أن تبني شركتك بتكاليف أقل، حيث انتقل كل شيء إلى شبكة الإنترنت، وهو ما جعل الوصول إلى كل شيء ممكنًا للعملاء والمستثمرين”.

 وأضاف ميكلور:”مع التنوع الكبير للمنصات المتاحة عبر الإنترنت مثل “فيسبوك” و”تويتر””واتساب” و”يوتيوب”، صار بإمكان ما يزيد على مليار مستخدم في جميع أنحاء العالم أن يحصلوا على المعلومات، وصار التواصل أسهل كثيرًا. وغدا بإمكانك أن تغيِّر العالم ـ أنت أيضًا ـ دون أن تضطر للذهاب إلى “وادي السيليكون” لتفعل ذلك، فالأمر صار أسهل من ذي قبل”.

وأعقب ذلك حلقة نقاش في موضوع “العالم العربي يلتقي بـ”وادي السيليكون”” أدارها “كريستوفر شرودر” (Christopher Schroeder) بحضور”هالة فاضل”؛ رئيس “منتدى إم آي تي لريادة الأعمال في المنطقة العربية” (MIT Enterprise Forum)، وديف مكلور وأحمد الألفي، وقدَّم المناقشون للجمهور لمحة تحليلية عامة عما تحتاج إليه الأوساط المعنية بالتكنولوجيا والشركات الجديدة حتى تزيد من جاذبيتها للاستثمار الأجنبي، كما أوضحوا ما يحتاج إليه رواد الأعمال للتغلب على الصعوبات الرئيسة التي يواجهونها في الوقت الراهن.

وقال شرودر: “إن العديد من الشركات الكبرى في العالم بُني الجزء الأكبر منها في المراحل الأولى ونمتخارج الغرب، ثم هي الآن بصدد الانتقال إلى “وادي السيليكون”. وهذا يدل على أنَّه يمكن العثور على قدر هائل من الفرص من خلال التعاون والتبادل، وسوف تطلق التكنولوجيا العنان للعديد من المفاجآت في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا- خاصة في مجالات مثل الهواتف المحمولة والتعليم، نظرًا للعديد من الفرص التي تنتظر من ينتهزها في المنطقة”.

وقال “فادي غندور”: “إن مصر تشهد فترات صعود وهبوط، لكن الأسواق النامية تظهر في الشرق الأقصى وفي الشرق الأوسط، ودائما خارج الولايات المتحدة وأوروبا، وأنت بحاجة لأن تكون لديك شركة جيِّدة للغاية حتى يهتم “وادي السيليكون” بالاستثمار لديك، وعليك أولا أن تبدأ بالبيع لجيرانك قبل أن تتنقل للأسواق المتقدمة”.

وقالت “هالة فاضل”: “هناك مجموعة تثير الإعجاب من رواد الأعمال في المنطقة العربية، ولقد أُتيحت لبعضهم الفرصة للتحدث عن المنطقة بإيجابية في “وادي السيليكون” في سياق “منتدى إم آي تي لريادة الأعمال”. وكان الهدف النهائي هو الترويج للمنطقة، والتحدث عن رواد الأعمال الموجودين هنا في المنطقة، وهي فرصة فريدة من نوعها للتفكير على نحو مختلف والتأثير على طريقة تفكيرهم. وقد عادوا جميعًا وهم مقتنعون بأنَّ أهم درس استفادوه هو أن يحلموا على أوسع نطاق وأن يفكروا على الصعيد العالمي، فإذا كنت تواجه مشكلات في المنطقة العربية، فكر على نحو أوسع نطاقًا وإسمح لشركتك الجديدة أن تتمتع بمزيد من الطموح، فهناك الكثير من المبدعين في هذه المنطقة ويتعين علينا أن نستفز طاقاتهم بصورة أكبر”.

وحول موضوع الاتصال وتوسيع المدارك كانت هناك ورشة عمل “اعرض مشروعك”؛ وأُتيحت الفرصة لرواد الأعمال لأن يعرضوا مشاريعهم على مستثمرين في حدود الوقت الذي تستغرقه دورة حول وسط المدينة في القاهرة. ويقول “عبد الحميد شرارة”، مؤسس قمَّة “رايز أب”: “إنَّ رسالة “رايز أب” هي الربط بين أطراف منظومة ريادة الأعمال من خلال المساعدة على توفير الفرص والقيام بدور المحفز للعمل الفعلي. فمن خلال خبرات فريدة من نوعها، مثل “اعرض مشروعك “، تُتاح لرواد الأعمال الفرصة لتقييم أفكار مشاريعهم مع خبراء بارزين في مجالات عملهم، وأن يحصلوا على تعليقات ملموسة يمكنهم التصرف على أساسها على الفور، وفوق كل ذلك، أن تتوفر لهم وسيلة للاتصال بمستثمرين مهتمين محتملين”.

وأضاف أحمد الشيخ في حلقة نقاش عن (Start Up in The Value Chain Of Big Business) :” تهدف بيبسيكو من خلال شراكتها مع “رايز أب” إلى دعم رواد المشاريع الاجتماعية في الشرق الأوسط وتطبيق إستراتيجية الأداء الهادف من خلال رد الجميل للمجتمع وتقديم الخبرة لرواد المشاريع الاجتماعية وإرشادهم ليحققوا التطور والنمو حتى يتواصلوا مع الشركات الأجنبية وإيجاد فرص عمل لتمكين هؤلاء الرواد في المنطقة، حيث تعد مشكلة البطالة قضية التنمية الرئيسية التي يجب مواجهاتها.

وقد شهد “رايز أب” عرض عددٍمن قصص النجاح المصرية في ريادة الأعمال في عدة مجالات، بما في ذلك التكنولوجيا والمشاريع الزراعية والطاقة المتجددة والتعليم وصناعة السيارات.

ومن قصص النجاح “وائل رزق”، مؤسس “رزق أوتو”الذي تحدث عن خبرته على مدار 19 عامًا من المحاولات والإخفاقات لصنع سيارة، وهو الآن بصدد جمع 52 مليون دولار لخطة مدتها خمس سنوات لينشئ خط إنتاج لسيارة كهربائية، ويقول رزق: “بذلت الكثير من الوقت في المحاولة والفشل، وحتى الآن لم ألق النجاح الكامل” إلا أنَّ الدروس التي تعلمتها أثناء رحلتي تكمن في أنَّك لا يمكن أن تنجح وحدك، اذهبوا للخبراء، اذهبوا للممولين، ابحثوا عن شركاء؛ وهنا، توفِّر لكم قمة “رايز أب” فرصة هائلة لبناء هذه العلاقات. ابحثوا عن فكرتكم المبتكرة، واحرصوا على أن يكون لكم رؤية. والابتكار لا يعني الاختراع، استعينوا بالخبرات، خبراتكم وخبرات الآخرين، للوقوف على النقاط التي يمكنكم أن تقدِّموا فيها إضافة ذات قيمة”.

وأثناء حلقات النقاش التي نظمها “منتدى إم آي تي “لريادة الأعمال في المنطقة العربية” (MIT Enterprise Forum) ناقش ثلاثة من شباب رواد الأعمال موضوع “تنمية المجتمعات من خلال الابتكار”. وأدارت النقاش د. شيمابركات، من مركز تعليم ريادة الأعمال بجامعة كامبريدج (Centre for Entrepreneurship Learning, University of Cambridge)، فيما شارك في النقاش أحمد زهران الشريك المؤسس في “كرم للطاقة الشمسية” (KarmSolar)، وعمرو السلانكلي الشريك المؤسس في “علمني”، وجمال صادق الشريك المؤسس في “بيقولك”.

وقال السلانكلي: “الابتكار يعني أيضًا الابتعاد عن الوضع القائم والعثور على طرق بديلة لتقديم الحلول أو المنتجات أو الخدمات. والناس الذين لديهم الأفكار والشغف والتفاني دائمًا ما يتعاونون حتى يكون لهم تأثير حقيقي. وقد جمعنا في “علمني” نصف مليون جنيه مصري بالتمويل الجماعي من الأفراد، ولهذا اخرجوا عن الأنظمة السائدة، فالناس هم الذين يضعون الأنظمة، الأنظمة لا تصنع الناس”.

وتعقيبًا على أهمية ريادة الأعمال في إيجاد فرص العمل، قال “زهران”: “لا يكفي أن تضيف فرص عمل جديدة، وإنما المهم أن تضيف فرصا قيمة، أي فرص عمل تثري العاملين، وتتيح لهم الاستقلالية المادية والفكرية، وتمكنهم من العمل في أماكن أخرى وليس في المكان الذي حصلوا فيه على الفرصة فحسب. والشيء الأهم هو أن تكون هناك فكرة، وقيمة تضيف إليها”.

وقال “جمال صادق” الشريك المؤسس في “بيقولك”: “لم يكن لدينا إلا فكرة. وركزنا على الخروج بشيء ما وإيصاله للمستخدمين. فعليكم أن تبنوا المنتج أو الخدمة التي تقدمونها أولا، والأموال ستأتي في نهاية المطاف، فقط عليكم أن تحولوا فكرتكم إلى حقيقة من خلال التركيز، وبناء فريق عمل والمحافظة عليه، ولا تفكروا أبدًا في الاستسلام، ربما يمكن أن تغيروا الاتجاه، أو تعثروا على مخرج أو مسار بديل، لكن الاستسلام لا يوجد في قاموس رواد الأعمال، وستكون أول لمحات النجاح التي ترونها على الطريق مجزية للغاية، لا من الناحية المادية فحسب، وإنما كذلك من حيث التأثير الذي تحدثونه”.

وسلطت الدكتورة شيما بركات الضوء على أنَّ رواد الأعمال الحاضرين في المناقشة أنشأوا أعمالا تحدث فارقًا في حياة الناس، فقالت:إنهم “يقدمون الحل لمشكلات معروفة: الطاقة، والتعليم، والزحام المروري، فصحيح أنَّ رواد الأعمال قد لا يكونون مدفوعين بالضرورة لحل مشكلة قومية فحسب، لكن ما نراه جليًا أننا بتشجيع مزيد من الشباب باتخاذ خطوات نحو ريادة الأعمال، فإننا سوف نرى بالقطع أعمالا حقيقية تقدِّم حلولا حقيقية لمشكلات حقيقية”.

كما شهدت قمة ” رايز أب” حلقتي مناقشة في موضوعي “التمويل الجماعي والاستثمار الجماعي” و”دور الشركات الجديدة والمنشآت الصغيرة والمتوسطة في بناء قناة السويس الجديدة”، فضلا عن كلمات ألقاها “أيمن إسماعيل”، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لمجموعة “دي إم جي” (DMG)، و”الدكتور أحمد فاروق” مؤسس “امتنان”.

 وعلاوة على ذلك، عقد مجموعة من الخبراء عددًا من ورش العمل المعمَّقة، ومن بين هؤلاء الخبراء السيدة “نيفين الطاهري”رئيس مجلس إدارة “دلتا إنسباير” (Delta Inspire)، و”هشام وهبي”، الشريك المؤسس والمدير التنفيذي لـ”إنوفنتشرز” (Innoventures).

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

“تطوير مصر” تطلق الجولة الرابعة من مسابقتها للابتكار

أطلقت شركة تطوير مصر-إحدى كبرى الشركات العقارية الرائدة- الجولة الرابعة من “مسابقة تطوير مصر للابتكار”؛ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.