“مدن” تناقش “تمكين الصناعة بمنطقة القصيم”

نظّمت الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن”، ورشة عمل “تمكين الصناعة بمنطقة القصيم”، بمقر الغرفة بالقصيم، وذلك استمرارًا لسلسلة ورش العمل التي أطلقتها بمختلف مناطق المملكة.

واستعرضت الورشة دور “مدن” في تمكين وتوطين الصناعة بالمملكة، والمزايا والمنتجات والبرامج التي تقدمها الجهات الحكومية المشاركة والمتمثلة في: لجنة تنمية الاستثمار بإمارة المنطقة، صندوق التنمية الصناعية السعودي، الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة “منشآت”، بنك التنمية الاجتماعية، برنامج “بادر” لحاضنات التقنية، وذلك في ظل حضور كثيف من قبل الصناعيين والمستثمرين بالمنطقة، فضلًا عن أعضاء اللجنة الصناعية بالغرفة ومجموعة من سيدات ورائدات الأعمال والجمعيات الحرفية والخيرية، المهتمات بتمكين دور المرأة في القطاع الصناعي.

وبهذه المناسبة، أوضح المهندس خالد بن محمد السالم؛ مدير عام “مدن”، أنه في ضوء الحوافز الاستثمارية والخدمات والمنتجات التي تقدمها “مدن”، ناقشت الورشة سُبل توظيف المزايا النوعية التي تتمتع بها منطقة القصيم في تنمية القطاع الصناعي، وتنظيم التجمعات الصناعية وانعكاساتها على جودة المنتج وعلى البيئة، وتطوير الصناعات الحرفية، والتجمعات الصناعية الغذائية، وكذلك تطوير صناعة التمور ومشتقات النخيل، فضلًا عن التعريف بخدمات “مدن”.

وأضاف أنه تم بحث الاستثمارات النسائية بالمنطقة، ودور واحة “مدن” بالقصيم في دعمها، بالإضافة إلى الخدمات اللوجستية الداعمة للصناعة، وأيضًا الخدمات الاستشارية المالية والإدارية، في ظل محدودية المكاتب الاستشارية وارتفاع أسعارها بالمنطقة.

وأشار المهندس السالم إلى الحوافز التي يتم تقديمها للمستثمرين وأبرزها: إمكانية استئجار الأراضي الصناعية لمدة طويلة وبأسعار مغرية، والحصول على تسهيلاتٍ مالية وقروضٍ حكومية قد تصل إلى 60% من تكلفة المشروع، وكذلك إعفاء جمركي للآلات والمعدات والمواد الخام الداخلة في الصناعة، وتسليم الأرض خلال فترة وجيزة من تاريخ تقديم الطلب إلكترونيًا عبر موقع “مدن”.

وأكد أن نسبة إنجاز المصانع الجاهزة بالمدينتين الصناعيتين الأولى والثانية بالقصيم وصلت 100% بعدد 26 مصنعًا جاهزًا بمساحة 1500م2، كما اكتملت مشروعات الطرق الداخلية بالمدينة الصناعية الثانية بنسبة 100%، مبينًا أن مُعدلات تنفيذ مشروع تطوير البنية التحتية لواحة “مدن” بالقصيم بلغت 30%، ويشمل شبكات طرق ومياه وصرف وزراعة وأيضًا مصانع جاهزة وحاضنات أعمال.

وقال السالم: “إن “مدن” تحرص على التواصل المستمر مع شركائها المستثمرين المحليين والدوليين والاستماع إلى آرائهم، وتلبية متطلباتهم وتحقيق تطلعاتهم في بيئة استثمارية نموذجية طبقًا لأفضل المعايير العالمية، تماشيًا مع خطط تنويع القاعدة الاقتصادية واعتماد الصناعة كخيار استراتيجي في إطار رؤية المملكة 2030″.

يُشار إلى أن “مدن” تضطلع، منذ انطلاقتها عام 2001م، بتطوير الأراضي الصناعية متكاملة الخدمات وفق أعلى المعايير العالمية، وهي تشرف اليوم على 35 مدينة صناعية قائمة وتحت التطوير في مختلف مناطق المملكة بالإضافة إلى إشرافها على المجمعات والمدن الصناعية الخاصة. وقد تجاوزت الأراضي الصناعية المطورة 198,8 مليون م²حتى الآن، وتضم المدن الصناعية القائمة 3,474 مصنعًا مُنتجًا.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

زيادة الاهتمام العالمي بريادة الأعمال

يزداد الاهتمام العالمي بريادة الأعمال ونشر ثقافة العمل الحر عامًا بعد الآخر؛ فأصبح لريادة الأعمال …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.