مخيم إثراء الشتوي

مخيم إثراء الشتوي.. رحلة عبر الزمن

اختتم مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء) فعاليات مخيم إثراء الشتوي، الذي أقيم تحت شعار “رحلة عبر الزمن”، لمدة 25 يومًا بحضور 196 مشاركًا، عبر 3 مسارات متنوعة، قدّمت للمشاركين برامج تدريبية وأنشطة علمية وعملية حققت 4714 ساعة تعليمية ساهمت في تطوير مهارات الملاحظة والتحليل والاكتشاف لديهم، إلى جانب انضمامهم إلى ورش عمل مكثّفة ساعدتهم في استكشاف الحقب الزمنية التي مرّت على شبه الجزيرة العربية.

وسعى مخيم إثراء الشتوي، الذي نُظّم باللغتين العربية والإنجليزية، إلى تهيئة جيل من المفكّرين والمبدعين في المملكة وتنمية قدراتهم الذهنية منذ الطفولة من بنين وبنات ابتداءً من عمر 4 إلى 15 سنة، إضافةً إلى رفع الوعي لديهم نحو قيمة المعلومات التاريخية وكيفية المحافظة عليها؛ حيث تضمن البرنامج رحلة مشوّقة مليئة بالمعلومات الثرية التي تتناسب مع مهارات التنمية المعرفية الخاصة بهم، إلى جانب إشباع مهارات الملاحظة والتحليل وطرح الأسئلة.

وأعدّ مخيم إثراء الشتوي 3 مسارات تمثلت في (عالم الديناصورات، عصر الديناصورات، وأرض الكنوز)، ولكل مسار من هذه المسارات هدفه ورسالته؛ حيث تعلّم المشاركون من خلالها أنواع الديناصورات المختلفة، والأماكن التي عاشوا بها، إضافةً إلى التعرف على الحقب الزمنية التي مرّت على شبه الجزيرة العربية، وتاريخها، والكنوز التي تخفيها في أرضها.

جدير بالذكر أن مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء) يولي أهمية بالغة لفئة الأطفال من خلال تصميم برامج معرفية وإبداعية تقدّم على مدار العام في متحف الطفل، الذي يُعد أول متحف للطفل في المملكة، إضافةً إلى تصميم برامج خاصة للأطفال في قسم المكتبة والمتحف والسينما ومعرض الطاقة، وذلك إسهامًا في إشباع شغف الأطفال وبناء جيل قادر على تعزيز المستقبل في المملكة.

اقرأ أيضًا:

ملتقى الفيديو آرت الدولي الثالث يستقبل 86 مشاركة من 26 دولة

“ثقافة وفنون الدمام” تستعد لمهرجان “بيت السرد للقصة القصيرة”

“بوابة الترفيه” وخدمات تعزيز الاستثمار في القطاع

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

الشريك الأدبي

“الشريك الأدبي” مبادرة لإثراء المشهد الثقافي السعودي

فتحت هيئة الأدب والنشر والترجمة باب التسجيل في المرحلة الثانية من مبادرة “الشريك الأدبي”، وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.