كورونا

كيف تغير استراتيجية محتوى علامتك التجارية خلال أزمة كورونا؟

عند هذه النقطة، أصبح حجم تأثير فيروس كورونا واضحًا؛ ما فرض على الشركات في جميع أنحاء العالم التكيف وإجراء تحولات؛ بسبب حقائق مختلفة؛ مثل: الأحداث المُلغاة، والميزانيات الأصغر، وعدم القدرة على التعاون شخصيًا إلى أجل غير مسمى. 

وبغض النظر عن المجال الذي تعمل فيه، فمن المحتمل أن تكون قد تأثرت بطريقة ما وكذلك استراتيجيتك التسويقية؛ لذا نقدم بعض النصائح؛ من أجل التسويق الناجح خلال أزمة كورونا:

  • لا تستغل الموقف لصالحك

اجعل محتواك يركز على التحويل، فأي شيء يركز فقط على البيع، ليس هو السبيل الصحيح؛ فالناس يعانون من كثير من المخاوف بشأن صحتهم، والخالة الاقتصادية؛ لذا فإن آخر ما يحتاجون إليه هو محاولة الشركات دفع منتجاتها أو خدماتها، وليس السعي إلى جمع مجتمعاتها معًا.

  • ركز على المجتمع

بسبب التباعد الاجتماعي والعزل الذاتي الذي عايشناه جميعًا، يشعر الناس الآن بانفصال أكثر من أي وقت مضى، فاستغل هذه اللحظة للتركيز على بناء منتداك وتعزيزه؛ فمع إلغاء جميع الأحداث الشخصية تقريبًا، من المستحيل لجمهور منتداك أن يجتمعوا معًا في وضع عدم الاتصال. 

وإذا لم تكن متأكدًا من كيفية القيام بذلك، فلا تخش السؤال، فمن المؤكد أن متابعيك يحبون الآن، أن تسمع أصواتهم، وأن تأخذ آراءهم في الاعتبار.

كورونا

  • أعد تقييم محتواك

كل ما كنت تخطط لنشره قبل كورونا يحتاج إلى إعادة النظر، فعلى سبيل المثال، من المحتمل أن تعيد صياغة منشور حول شهر رمضان، مع إشارة إلى “الاجتماع معًا عبر مؤتمرات الفيديو الافتراضية لتناول وجبة الإفطار في شهر رمضان”. 

  • كن أكثر إبداعًا في أفكار محتواك

إذا كان لشركتك متاجر حقيقية، أو تعتمد على الخدمات الشخصية، فقد يصيبك الارتباك حول كيفية التسويق في الوقت الحالي. بعد كل شيء، كيف تطلب من الناس “التوجه إلى المتجر” عندما تكون جميع متاجرك مغلقة؟ يعود هذا إلى النصيحة الأولى “لا تبِع الآن”. فكر في المحتوى المرتبط بخبرة شركتك، والذي يكون مفيدًا لمجتمعك في هذه الأوقات. 

إليك بعض الأمثلة:

  • إذا كنت تمثل شركة إلكترونيات، فأنشئ محتوى حول إصلاح الأجهزة المنزلية.
  • إذا كنت تمثل شركة ألعاب، فقدم أفكارًا للألعاب التي يمكن للعائلات لعبها معًا.
  • إذا كنت تمثل علامة تجارية للصحة أو اللياقة البدنية، فشارك التمارين التي يمكن ممارستها في المنزل.

إنه حقًا وقت رائع لتجربة أساليب أو منصات تسويقية جديدة لم تجربها من قبل. جرِّب يدك في البث المباشر، أو أنشئ شيئًا باستخدام الواقع المعزز، أو انشر تحديًا على تطبيق “تيك توك”، فالمخاطر  تكون منخفضة؛ لذا استغل هذا الوقت؛ فهو هو الأفضل حاليًا للتجربة. 

تحتاج أيضًا إلى أن تكون مبدعًا في استخدام الموارد التي يستخدمها قسم التسويق، فنظرًا لإغلاق المكاتب والاستوديوهات، فقد لا يكون المحتوى الذي يركز على التصوير الفوتوغرافي مناسبًا أكثر من تصميم الجرافيك والرسومات المتحركة؛ لذا اكتشف كيف تُعيد توظيف بعض هذه الصور في منشورات جديدة.

في النهاية، مثل كل الأشياء، سوف يمر وباء كورونا مثل جمع الأحداث الكبرى التي واجهت العالم من قبل، فقريبًا، سنتمكن جميعًا من الاجتماع مع الأصدقاء، وتناول الطعام في المطاعم، والتسوق، وغيرها، ولكن حتى ذلك الحين، عندما يتعلق الأمر بمحتواك على الوسائط الاجتماعية، فاصنع كل ما هو جديد. 

المصدر: www.likeable.com

ترجمة: سارة طارق

اقرأ أيضًا:

تطور مواقع التواصل الاجتماعي.. كيف كانت؟

5 خطوات تحدد نجاحك على مواقع التواصل الاجتماعي

تأثير التواصل الاجتماعي في متابعة أداء الموظفين.. كيف يكون؟

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

الرابط المختصر :

عن كاري كيربن

شاهد أيضاً

استغلال مواقع التواصل في التوظيف

استغلال مواقع التواصل في التوظيف.. نتائج فعالة

أدت الشعبية المتزايدة لمواقع التواصل الاجتماعي إلى تغيير طريقة تواصل أصحاب العمل والباحثين عن عمل، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.