ما لا تعرفه عن يوتيوب

ما لا تعرفه عن يوتيوب.. معلومات تقودك للربح

يبدو أن عامل الشهرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة شبكة يوتيوب، أصبح حلمًا يراود الكثير من الشباب، وفي السنوات الخمس الأخيرة شاهدنا انتشارًا كبيرًا لظاهرة “اليوتيوبر” أو ما يعرف بـ “نجوم اليوتيوب” بمختلف أعمارهم ولغاتهم وثقافاتهم وجنسياتهم وإبداعاتهم، وقبل أن تُفكر في خوض تلك التجربة عليك إدراك ما لا تعرفه عن يوتيوب.

تُعد شبكة اليوتيوب الملاذ الآمن لأصحاب المواهب من الذين لم تسعفهم الظروف للولوج إلى عالم التواصل، وكل من أغلقت في وجهه أبواب المسارح ولم يُمنح الفرصة لإظهار موهبته، فهذا وذاك ممن عانوا التهميش لجأوا إلى إمكانياتهم الخاصة ومن خلال قنواتهم في شبكة اليوتيوب فرضوا أنفسهم عن طريق مجموعة من الفيديوهات، فمنهم من وضعها في قالب كوميدي لتجلب الملايين من المشاهدين، وهناك من جعل مشاهديه يحرصون على متابعته بناءً على حضوره المميز.

اقرأ أيضًا: تصميم بيئة عمل للمشاريع الصغيرة.. كيف يكون؟

أكثر من 78% يستخدمون يوتيوب

وفي هذا الصدد، أثبتت بعض الدراسات المتخصصة في عالم التواصل الاجتماعي أن أكثر من 78% من مستخدمي شبكة الإنترنت بمختلف أنحاء العالم يستخدمون شبكة يوتيوب الرائدة في المحتوى المرئي، فمنهم من يعتمد عليها في الاستماع للموسيقى، أو مشاهدة الأفلام، والآخر لمشاهدة المقاطع الترفيهية، إذن يُمكننا القول إن “اليوتيوب” أصبح، خلال 11 عامًا، واحدًا من المراجع المهمة التي يلجأ إليها المستخدم العادي والباحث على حد سواء؛ من أجل الحصول على المعلومات في الكثير من المجالات، كما أصبح أهم وجهة للتعليم على شبكة الإنترنت.

ما لا تعرفه عن يوتيوب

ما لا تعرفه عن يوتيوب

تُشير بعض الإحصائيات الأخيرة إلى أن شبكة اليوتيوب تشهد تحميل نحو أكثر من 800 ساعة من الفيديوهات في الدقيقة الواحدة، كما تُشير إلى أن المشاهدين يقضون 40 دقيقة لمشاهدة المحتوى في كل مرة يدخلون فيها على الشبكة من خلال الهواتف المحمولة، ونظرًا لأهميتها الشديدة ثمة الكثير من المراكز النفسية المعروفة في مختلف أنحاء العالم تعتمد على شبكة اليوتيوب في جميع الدراسات النفسية؛ وذلك من خلال البحث عن أبرز الكلمات التي يتم البحث عنها من قِبل المستخدمين.

اقرأ أيضًا: حلول ذكية لنجاح رواد الأعمال.. هل أنت مستعد؟

مؤشرات تقودك نحو الطريق

وبالعودة إلى شغف الشهرة الذي ينتاب الكثير من مستخدمي شبكة الإنترنت؛ حيث يتساءلون عما إذا كانوا مؤهلين لتقديم المحتوى الرقمي عبر يوتيوب وتحقيق الربح من عدمه؟ نسلط الضوء على أهم 5 مؤشرات لمعرفة ما إذا كنت مؤهلًا لذلك أم لا:

– القدرة على الوقوف أمام الكاميرا والتحدث بلباقة.

– القدرة على توصيل المعلومات أو شرح الأفكار للآخرين.

– امتلاك أفكار جديدة وجذابة ومفيدة للآخرين.

– القدرة على صناعة المحتوى بشكل احترافي.

– القدرة على تقديم مشاهد غريبة ونادرة.

اقرأ أيضًا: استراتيجيات فعالة.. طرق جذب ملايين المتابعين على إنستجرام

الشبكة الأولى في العالم

تحتل شبكة اليوتيوب المركز الثاني من حيث عدد المستخدمين بعد شبكة فيسبوك في قائمة مواقع التواصل الأكثر شهرة حول العالم؛ حيث أفادت دراسة صادرة عن “مركز بيو للأبحاث” بأن أكثر من 88% من مستخدمي شبكة الإنترنت يستخدمون فيسبوك، بينما يستخدم أكثر من 84% يوتيوب.

تحرص شبكة اليوتيوب دائمًا على تحفيز مستخدميها، خاصة من يهتمون بصناعة المحتوى؛ حيث تُقدم جائزة الدرع الذهبي كنوع من التشجيع والتحفيز على استمرار التواصل والسعي لزيادة المتابعين للموقع، وتُقسم الجائزة إلى ثلاثة أنواع من الدروع، وتُمنح للقنوات المميزة على “يوتيوب”، وفقًا لشروط ومتطلبات الموقع، ويحصد صاحب القناة على اليوتيوب الدرع الذهبية إذا وصل عدد المشتركين في قناته إلى ‏مليون مشترك، وهو عبارة عن زر التشغيل الذهبي الكبير اللامع.

ختامًا: إن عملية إنشاء قناتك الخاصة هو أمر خالٍ من الصعوبات، ولكن هناك الكثير من الإعدادت التي عليك أن تضبطها لتتوافق مع طبيعة ونوعية المحتوى الذي تحرص على تقديمه، وتذكر دائمًا أنه ينبغي عليك قبل خوض التجربة البحث في قائمة أفكارك لتصل إلى فكرة جديدة وجذابة، وسنتناول في المقال القادم الطرق الصحيحة التي تقودك نحو تحقيق الربح من شبكة “يوتيوب”.

اقرأ أيضًا:

الذكاء الاصطناعي.. هل ستنتصر الآلة على البشر؟

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

الاستخدام الصحيح لمواقع التواصل

الاستخدام الصحيح لمواقع التواصل.. كيف يكون؟

قد تتوافق جميع الآراء على أن مواقع التواصل الاجتماعي إحدى ضروريات هذا العصر، وبالرغم من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.