الاكتئاب بعد شراء الفرنشايز

لماذا يصيبك الاكتئاب بعد شراء الفرنشايز؟

ليس المقصود من العنوان إثارة الذعر على الإطلاق، لكنها الحقيقة؛ لأنك حتمًا ستشعر بالاكتئاب بعد شراء الفرنشايز، رغم أنه لا يجب عليك الشعور بذلك.

لقد ودعت وظيفتك قبل كل شيء، واتخذت قرارًا واعيًا للسيطرة على حياتك بشكل أكبر، ولا شك أنه أمر جيد، إلا أنني عندما أقول إنك “ستشعر بالاكتئاب”، فلا أتحدث عن الاكتئاب السريري، الذي هو مرض خطير للغاية.

بدايةً، لابد من توضيح مصطلح “الاكتئاب الشديد”؛ فهو- وفقًا للمعهد الوطني للصحة العقلية- “تحمل العبء الأكبر من الإعاقة بين الاضطرابات العقلية والسلوكية”، ويمكنه أن يؤدي إلى إعاقات شديدة تتداخل مع أو تحد من قدرة رائد الأعمال على القيام بأنشطة الحياة الرئيسة؛ إذ مثَّل الاكتئاب ما نسبته 3.7٪ من جميع سنوات الحياة الأمريكية المعدلة حسب الإعاقة (DALYs)، ونحو8.3٪ من جميع سنوات الولايات المتحدة الذين عاشوا مع الإعاقة (YLDs).

بعد توضيح الفرق بين هذين النوعين من الاكتئاب، دعنا نستدرك حديثنا، فإدراكك لما أنت مُقبل عليه هو أمر جوهري؛ إذ من الأفضل أن تعرف مسبقًا شعورك بعد إتمام شراء الفرنشايز، بدلًا من مواجهة مفاجآت لا تعلم حيالها شيئًا في كل خطوة تخطوها.

المطاردة

المطاردة ذات صلة كبيرة بالاكتئاب الذي ستشعر به بعد أن تشتري “الفرنشايز”، فهي الجزء المثير والممتع غالبًا في عملية شراء “الفرنشايز” التي تدفعك إلى الشراء، وتشمل:

1- البحث عن فرنشايز للشراء.

2- اختيار فرص الفرنشايز الصحيحة لمعرفة المزيد عنها.

3- بحثك الخاص.

4- خطتك لشراء الفرنشايز.

5- التقدم بطلب للحصول على قرض مشروعات صغيرة.

6- زيارتك لمقر الفرنشايز.

7- قرارك بـشراء أو عدم شراء الفرنشايز.

و”المطاردة” هي عملية البحث عن الفرنشايز، وهي تلك العملية التي يمكن أن تسبب إفراز الأدرينالين، وتنشطك عاطفيًا وجسديًا؛ ما يعني أنه سيتم إفراز الكثير منه بداخلك.

ويمكنك أن تتحقق مما أقوله من موقع Fitday.com ، فإذا مارست رياضة من قبل، فإنك تكون متحمسًا للغاية في بداية المباراة؛ لأن إفراز الأدرينالين سيمنحك طاقة كبيرة؛ إذ يفرز الجسم الجلوكوز والسكر مباشرة في مجرى الدم. حسنًا، وما علاقة هذا بشراء الفرنشايز؟

العلاقة قوية؛ لأن “المطاردة” مثيرة حقًا، فعندما تفرغ من ذلك، وينتهي بك الأمر إلى شراء الفرنشايز ستجد الآتي:

· ستكون أنت رئيس نفسك.

· ستتمتع بقدر أكبر من التحكم في حياتك.

· سوف “تملك” شيئًا.

وأكثر من ذلك بكثير، لذا استمتع باندفاع وإفراز الأدرينالين في جسمك.

إنني أعرف كثيرًا عن المطاردة؛ بسبب الأشياء الضارة التي فعلتها بنفسي منذ سنوات؛ حيث كانت المطاردة بالنسبة لي أحيانًا هي “الاندفاع”؛ ومن ثم ستجد إفراز الأدرينالين في جسمك يرتفع لأعلى وينخفض لأسفل عندما تشتري “الفرنشايز”؛ إنها حقيقة.

ولا شك في أن الأشياء التي دفعتك لشرائك الفرنشايز، كانت غالبًا “رائعة”، أو بعبارة أخرى، لم تكن مزعجة، خاصة وأنك تعلم أن النتيجة النهائية هي رفضك لفكرة وجود رئيس لك في العمل؛ وبالتالي فمن المحتمل أن يغير هذا مستقبل حياتك للأفضل.

وباعتراف الجميع، هناك أجزاء قليلة من عملية شراء الفرنشايز قد لا تكون ممتعة بنسبة 100٪؛ حيث يشعر بعض مالكي الفرنشايز المحتملين اليوم بالإحباط في أوقات مختلفة أثناء العملية، فالفرنشايز والعاملون فيه بصفة عامة ليسوا مثاليين تمامًا؛ فالتقدم بطلب للحصول على قرض تجاري صغير قد يستنفد صبرك، ولكن شراء الفرنشايز بشكل عام، أمرٌ رائع.

وكما ذكرت من قبل، قد تؤدي النتيجة النهائية إلى تغيير الحياة من نواحٍ كثيرة؛ لذا عليك الاستمتاع باندفاع الأدرينالين، ولا تستمتع بالمطاردة كثيرًا؛ لأنه وعندما تنتهي تلك المطاردة، وعندما تفرغ من شراء الفرنشايز، ستبدأ حينها في الشعور بالاكتئاب.

لماذا ستشعر بالاكتئاب؟

من المقرر أن تشعر بالاكتئاب أو “الإحباط” خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر بعد مرحلة الإثارة (البحث عن الفرنشايز)، وهذا طبيعي، فقد كُنت “مستيقظًا” إلى حد كبير طوال الوقت، وربما يحتاج جسمك وذهنك إلى استراحة صغيرة، لكن متى سيحدث ذلك، ومتى ستبدأ في الشعور بالاكتئاب تحديدًا؟ إنه أمر متفاوت ونسبي بين رائد أعمال وآخر؛ لذا، طبيعتك هي التي يمكن أن تقرر ذلك.

اقرأ أيضًا:

الأعمال التي يناسبها الفرنشايز

أفكار مشاريع فرنشايز تناسب المرأة

أدلة التشغيل ليست كل شيء في الفرنشايز

الرابط المختصر :

عن جويل ليبافا

5. يلقب بملك الفرنشايز. ألف عدة كتب منها: become A Franchise Owner!)) ، (Making Money)، (Owning What You Do (Wiley 2011).). يمتلك ويدير موقع Franchise Business University. يساهم شهريًا في منشورات مدونة تعود إلى Franchise Direct.

شاهد أيضاً

مشاريع فرنشايز تناسب المرأة

أفكار مشاريع فرنشايز تناسب المرأة

النساء هن الوافد الجديد والقوي في مجال الامتيازات التجارية، وهناك مشاريع فرنشايز تناسب المرأة نظرًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.