لا تتورط.. كيف تحارب النميمة في العمل بذكاء؟

تُعتبر النميمة في العمل من الظواهر السلبية التي تؤثر في عملية الابتكار وإنجاز المهام بالشكل السليم، فهي بالطبع تُعكر صفو العمل.

وليس بالضرورة أن تكون النميمة بهدف الوصول إلى المناصب والترقيات وإيذاء الآخرين، فقد تكون من صفات الشخص ويفشل في السيطرة عليها.

وغالبًا ما تتورط في النميمة داخل مكان العمل بطريقتين، فقد يُمارس أشخاص ضدك النميمة، أو يتم إقحامك في جلسات النميمة وتجد نفسك تتحدث عن الآخرين وسط مجموعة من زملاء العمل دون وعي بخطورة ذلك.

لكن وقوعك في فخ جلسات النميمية لا يعني أنك شخص سيئ، فأجواء العمل أحيانًا تجبر البعض على التورط، ولكن عليك ألا تندمج في ذلك، وعليك التراجع على الفور.

 

وحول ممارسة البعض النميمة ضدك، فإليك عدد من النصائح لمواجهة هذه الظاهرة في عملك:

-واجه بذكاء
إذا علمت أن أحدًا ما يتحدث عنك، فبالطبع سترغب في مواجهته، ولكن المواجهة لابد أن تتم بذكاء، وقد تكون آخر الحلول أيضًا.

فلا بد أن تتحلى بالحكمة والتريث قبل أن تواجه من يتحدث عنك؛ فقد يكون لديه ردود أفعال عنيفة أو تزيد الأمر سوءًا، في هذه الحالة يجب عدم التورط معه في مواجهة،، وقد تُزيدهم أيضا المواجهة إصرارًا على أفعاله.

لذلك؛ واجه عندما تشعر بأن المواجهة ستعود بالفائدة عليك وعليه، فيقول روبرت سوتون: في بعض الحالات، سيكون عليك استخدام الشراسة للدفاع عن نفسك، لا سيما إذا ما كنت تواجه أشخاصًا لا يفهمون سوى لغة القوة، ولكن لا بد من تقييم الوضع قبل الشروع في المواجهة.

وتأكد قبل المواجهة من حصولك على دعم الزملاء الآخرين، فالقوة تكمن دائمًا في الروح الجماعية.

-حصّن نفسك بالأدلة
لمواجهة النميمة يجب أن تكون تمتلك عددًا من الأدلة، لأنه قد يتطلب الأمر منك أن تدافع عن نفسك أمام الإدارة في العمل؛ لذلك وثق كل التفاعلات بينك وبين الزملاء الذين تتوقع أنهم يتربصون بك.

– اللجوء إلى الإدارة والتعامل برسمية
قد تلجأ إلى التعامل بشكل رسمي عبر تقديم شكوى للإدارة، خاصة إذا وصلت النميمة إلى آذان رئيسك المباشر في العمل؛ فعليك التحدث مع هذا المسؤول في الموضوع مباشرة وتجنب التريث، وتأكد من أن تكون معك الأدلة الكافية للدفاع عن نفسك.

-التجاهل بذكاء
كما يوجد طريقة أخرى، لا يستطيع اتباعها سوى البعض منا، وهي التجاهل التام، وهو أمر يتطلب شخصية قادرة على امتصاص ما يحدث حولها بهدوء، وهي طريقة مهنية بالطبع.

-دافع عن نفسك
يجب أن تدافع عن نفسك أمام الجميع، فقد يسيء البعض فهمك بعد ممارسة النميمة ضدك، فلا تقف صامتًا وأظهر حسن نيتك للجميع؛ لطالما تشعر أنهم أشخاص يستحقون ذلك التوضيح.

 

على جانب آخر، قد تجد نفسك متورطًا في مجموعة تُمارس النميمة ضد غيرها بشكل مستمر دون وعي بخطورة هذا الأمر، فإليك هذه النصائح:

-الانسحاب

قد يؤثر بالطبع الشخص النمّام فيمن حوله، وقد تجد نفسك متورطًا معه؛ في هذه الحالة يجب عليك الانسحاب من الجلوس معه أو الاحتكاك به في حالة تحدثه عن أمور لا تتعلق بك.

-الإبلاغ عنهم 
ويوجد حل آخر وهو الإبلاغ عن الأشخاص الذين يمارسون النميمة؛ حينها تكون النميمة محمودة ولصالح سير العمل؛ فقد تلفت نظر الموظفين لذلك فلا يحتكون بهم.

-المواجهة

والمواجهة أيضًا حل فلا يجب عدم تجاهل تصرفاته غير السوية، وبدوره هو عليه أن يتخلص من هذه العادة السيئة؛ لأنه إذا رأى الشخص النمام استنكار المحيطين به وعدم تقبلهم لتصرفاته؛ فسيكون مجبرًا على ترك هذه الصفة السيئة.

 

اقرأ أيضًا:
صفات ومتطلبات.. 3 شخصيات يحتاجها رائد الأعمال قبل بدء مشروعه

الرابط المختصر :

عن سلسبيل سعيد

شاهد أيضاً

نقاط ضعفك

كيف تتغلب على نقاط ضعفك المختلفة؟

كيف تتغلب على نقاط ضعفك المختلفة؟ تواجه الإنسان العديد من الأسئلة التي تحدد نظرته إلى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.