الأسهم السعودية

لأول مرة.. ملكية الأجانب بـ «الأسهم السعودية» تتخطى 200 مليار ريال

شهدت قيمة ملكية المستثمرين الأجانب والخليجين لـ «الأسهم السعودية»، خلال الأسبوع المنصرم؛ ارتفاعًا، وفقًا لتقرير شركة السوق المالية السعودية (تداول) الأسبوعي.

وكشف التقرير عن أن ملكية المستثمرين الأجانب بالأسهم السعودية ارتفعت خلال تعاملات الأسبوع الماضي بقيمة 3.81 مليار ريال، وبواقع 516.24 مليون ريال للخليجيين، بينما تراجعت ملكية المستثمرين السعوديين.

وبلغت قيمة ملكية الأجانب بالأسهم السعودية 201.52 مليار ريال بنهاية الأسبوع (تمثل 2.26% من الأسهم المصدرة)، مقابل 197.71 مليار ريال (تُعادل 2.21%من الأسهم المصدرة) في الأسبوع السابق المنتهي في 9 يناير 2019.

وارتفعت نسبة ملكية الأجانب إلى إجمالي الأسهم الحرة لـ 12.49%، مقارنة بــ 12.43% في الأسبوع السابق.

وارتفعت ملكية المستثمرين الاستراتيجيين هامشيًا من الأسهم المصدرة إلى 0.51% في نهاية الأسبوع الماضي، وارتفعت ملكية المستثمرين المؤهلين إلى 1.54%، واستقرت ملكية المقيمين عند 0.17%.

وفيما يتعلق بقيمة ملكية المستثمرين الخليجيين فشهدت ارتفاعًا إلى 44.81 مليار ريال، مقابل 44.29 مليار ريال في الأسبوع السابق.

وبلغت نسبة ملكية الخليجيين من الأسهم المصدرة 0.5%، و2.51% من الأسهم الحرة في نهاية الأسبوع الماضي، مقابل 0.49% و2.55% على التوالي في الأسبوع السابق المنتهي في 9 يناير 2019.

وفي المقابل، انخفضت قيمة ملكية المستثمرين السعوديين بواقع 58.41 مليار ريال في الأسبوع الماضي.

وبلغت قيمة ملكية المستثمرين السعوديين 8.658 تريليون ريال في الأسبوع المنتهي في 16 يناير 2020، مقارنة بملكيتهم البالغة 8.716 تريليون ريال في الأسبوع السابق.

وبلغت نسبة ملكية المستثمرين السعوديين 97.23% من إجمالي قيمة الأسهم المصدرة مقارنة بـ 97.30% من الأسهم المصدرة بالسوق في الأسبوع السابق.

وتراجعت القيمة السوقية للأسهم السعودية بواقع 54.09 مليار ريال الأسبوع الماضي؛ إلى 8.905 تريليون ريال، مقارنة بـ 8.959 تريليون ريال في الأسبوع السابق.

وعاود المؤشر العام لسوق الأسهم السعودية “تاسي” مكاسبه خلال تعاملات الأسبوع الماضي بمكاسب نسبتها نحو 1.4%.

 

اقرأ أيضا:

«المعجل»: دعم القيادة أهم أسباب نجاح منتدى الرياض الاقتصادي

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

الجمارك

الجمارك توضح أسباب تأخر شحنات عملاء المتاجر الإلكترونية

كشفت الهيئة العامة للجمارك السعودية، عن الأسباب التي قد تسبب تأخر وصول الشحنات لعملاء المتاجر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.