فرنشايز

كيف تصبح مالك فرنشايز ناجحًا؟

قبل أن تحصل على مشروع امتياز تجاري “فرنشايز” مناسب، فكر جيدًا في هذه الخطوة؛ من خلال أربع نقاط:

1. الاستثمار في علامة تجارية ناجحة.

2. أن يكون الفرنشايز مناسبًا.

3. مراعاة إيجابيات وسلبيات الفرنشايز.

4. تفهم احتياجاتك ودوافعك جيدًا.

• من الشخص المناسب لتأسيس فرنشايز ناجح؟

إذا كنت تتولي المسؤولية، وتتخذ قراراتك الخاصة، وتُقدِّر مزايا الشراكة مع علامة تجارية راسخة، فيمكنك امتلاك فرنشايز مناسب؛ فمن يصنعون أصحاب فرنشايز أكفاء، هم من يرتقون إلى مستوى التحدي؛ بكونهم أصحاب عمل يتحملون المسؤولية، ويدركون أن الحصول على الدعم المستمر لعلامة تجارية مشهورة، ونظام فرنشايز قوي، يمنحهم السبق في العمل.

• 10 أسئلة للتقييم الذاتي

في الولايات المتحدة الأمريكية، نحو 8 ملايين شخص يعملون بمشروعات فرنشايز؛ أي يمكنك العثور على أصحاب الفرنشايز الناجحين في جميع أنحاء البلاد، بدءًا من مطاعم الخدمة السريعة إلى مكافحة الآفات، ومع ذلك فإن امتلاك فرنشايز لا يضمن النجاح.

قبل أن تمتلك فرنشايز، عليك الإجابة عن الأسئلة العشرة التالية:

1). هل لديك مسؤولية امتلاك مشروع؟

ينجح بعض رواد الأعمال في تولي زمام المشروعات التي يديرونها؛ كون مشروع الفرنشايز يمنحهم مخططًا للأعمال التجارية، علاوة على الدعم المتواصل من مانحي الفرنشايز. ومع ذلك، فإن مسؤولية النجاح أو الفشل تقع على عاتقك؛ فعلى سبيل المثال:

  • إذا كان هذا أول مشروع لك، فاعلم أن الفرنشايز يتطلب تركيزًا كبيرًا.
  •  قد تتحمل مسؤوليات كبيرة، لم تواجهها من قبل في حياتك المهنية.
  • عليك اتخاذ قرارات سريعة؛ فإن أخطأت في اتخاذ قرار حاسم مثل مراقبة الجودة، فقد يتعرض كل المشروع للخطر.
  • نجاح مشروع الفرنشايز يقع على عاتقك؛ إذ تؤثر قراراتك وإجراءاتك على موظفيك، فإن كانت الرواتب مستحقة، مع تراجع المبيعات، فعليك البحث عن طريقة للحصول على المال سريعًا.

2) هل تستطيع فعل كل متطلبات النجاح؟

قد يكون امتلاك فرنشايز مجزيًا ماليًا وعاطفيًا، لكنه ليس نزهة؛ فهذا يتطلب العمل لأكثر من 40 ساعة في الأسبوع، وقد يزيد إلى 60 ساعة أو أكثر في البداية.

بالنسبة لمعظم رواد الأعمال، لا تمثل ساعات العمل الطويلة مشكلة، بل قد يتطلب الأمر أيضًا قيامهم بمهام غير إدارية أو كتابية؛ كأن تتولى إفراغ المهملات؛ كون موظفوك مشغولين، وتؤدي مهام موظف تغيب لمرضه.

3) هل تؤمن بعلامة الفرنشايز؟

يتضمن نموذج أعمال الفرنشايز علاقة مصممة لتدوم 10 سنوات على الأقل، وكأنها علاقة زواج، لذا ينبغي اختيار الفرنشايز المناسب؛ وذلك من خلال ما يلي:

. شغفك بالمشروع: وهذا يكون جيدًا بصفة خاصة إذا لم يكن لك خبرة فيه.

. إعجابك بالعلامة التجارية: يجب أن تكون معجبًا بالعلامة التجارية، لأنك ستستخدمها وتمثلها، مع ضرورة أن تكون ناجحة، خاصة وأن مخاطر الفرنشايز تكون أعلى إذا كان غير مستقر.

. مدى رضا أصحاب الفرنشايز الحاليين: الطريقة الوحيدة لمعرفة ذلك زيارة نظرائك في مثل هذا المشروع والتحدث معهم.

4) هل لديك رأس مال كافٍ؟

يتطلب امتلاك فرنشايز رأس مال يغطي تكاليف بدء التشغيل، وتغطية تكاليف التشغيل لحين بدء الأرباح؛ وهو ما يستغرق في معظم الشركات الناشئة، من 6 أشهر إلى 12 شهرًا من الافتتاح.

قد تحتاج أيضًا- بناءً على ظروفك الشخصية- إلى أموال لدفع نفقات المعيشة؛ لذلك من الأفضل أن يكون لديك يعد صندوق طوارئ.

5) هل تستطيع اتباع نظام محدد؟

يقوم عمل الفرنشايز على نظام محدد له قواعد، ويعتمد على التناسق؛ حيث تعمل وفق دليل العمليات المحدد من جانب مانح الفرنشايز، فإذا كان لديك أفكار جديدة، فقد لا تتمكن من تنفيذها؛ لذا يُعد اتباع نظام الفرنشايز أمرًا جيدًا، إذا كان يتماشى مع شخصيتك.

وهناك رواد أعمال يشعرون بالاستياء، إذا علموا أنهم سيلتزمون بنظام محدد، فإذا كنت من هؤلاء المبدعين غير التقليديين، والمستعدين لكسر القواعد، فإن الفرنشايز قد يبدو لك وكأنه سجن؛ وبالتالي لن يكون مناسبًا لك.

فرنشايز

6) هل تجيد التعامل مع فريق؟

تتضمن مشروعات الفرنشايز وجود موظفين، أقلهم اثنان؛ لكي ينجح المشروع، مع الوضع في الاعتبارك قدرتك على القيام بما يلي:

  • التوظيف والتدريب: يعتمد نجاحك على اكتشاف الأكفاء، ومساعدتهم على تعلم مهارات جديدة، وإخراج أفضل ما لديهم.
  • القيادة والتحفيز: ستحتاج إلى تنشيط فريقك، وتوضيح رؤيتك وأهدافك.
  • التوبيخ والطرد: قد تضطر أحيانًا إلى التحدث بحزم مع البعض حول الأداء الأفضل أو إنهاء عملهم.

7) هل تحب التفاعل مع العملاء؟

يجب أن تتفاعل مع عملائك؛ فهم هم شريان حياتك؛ فعليك حل شكواهم حتى لو كانت عرضية.

8) هل لديك صبر على الأمور القانونية؟

قبل توقيع اتفاقية الفرنشايز التي تحكم حقوق والتزامات المانح والممنوح، ادرسها بعناية، فإن لم يكن لديك صبر على محاولة فهمها، فقد تفاجأ بما لا يُحمد عقباه، خاصة وأن هذه الاتفاقية تطلبها لجنة التجارة الفيدرالية، كما تمنحك معلومات مهمة.

9) هل أنت شغوف بالمسائل التجارية؟

إذا كنت شغوفًا بالمسائل التجارية، فستكون أسعد إذا سعيت وراء ما تريده حقًا، أما إذا كنت تشتري الفرنشايز؛ لمجرد فقط ترك الوظيفة التي تكرهها؛ فقد لا ينجح مشروعك.

10) هل تدعمك أسرتك؟

تتطلب معظم فرص الفرنشايز جزءًا كبيرًا من مدخراتك، وقد تضطر إلى الحصول على قرض يتطلب تقديم ضمان شخصي أو رهن منزلك كضمان؛ لذا تحتاج إلى دعم أسرتك؛ فقد قد تتعرض لضغوط قبل إطلاق المشروع، أو أثناء تنميته، فإذا لم تكن أسرتك تدعمك، فقد لا الحصول على مشروع فرنشايز مناسبًا لك.

أسئلة أخرى

هناك أسئلة أخرى، عليك معرفة الإجابة عنها قبل التفكير في امتلاك فرنشايز؛ مثل:

  •  هل يجب على الموظفين متابعة الفرنشايز؟

نعم، بشرط أن تكون متحمسًا وليس مجرد القيام بذلك لأنك لا تستطيع العثور على وظيفة. يجب أن تكون فرصة الفرنشايز شيئًا تريده حقًا ولا يمكنك الانتظار للبدء.

يأتي بعض أصحاب الفرنشايز الناجحين من عالم الشركات، وبعض المديرين التنفيذيين سئموا العمل برتابة من التاسعة صباحًا إلى الخامسة مساءً ويبحثون عن تحدي جديد، والبعض محترفون ناجحون في الشركات يشترون سلاسل الفرنشايز بعد تقليص حجمها، بينما يخطئ البعض في متابعة مسار مزدوج لفترة طويلة جدًا. لقد قسموا جهودهم، مستخدمين بعض طاقتهم للبحث عن وظيفة جديدة، والبقية لتقييم ملكية أعمال الفرنشايز.

  • ماذا يفعل صاحب الفرنشايز؟

صاحب الفرنشايز هو من يمتلك شركة تحت رعاية اتفاقية حق الامتياز التجاري(الفرنشايز)؛ حيث يقدم صاحب الفرنشايز، نموذج مخطط النجاح، ويوفر الدعم المستمر؛ كالإعلان والتسويق.

معظم أصحاب الفرنشايز يفعلون كل ما هو مطلوب لتشغيل المشروع بشكل مربح، كما يقضي المالكون الوقت كقادة استراتيجيين، لكن يتدخلون حسب الحاجة في الأنشطة التكتيكية؛ إذ يقوم المالك بما يلي:

  1. الحصول على مبيعات كافية لتكون مربحة (شجع الإحالات الشفوية، وحقق تقييمات إيجابية، والانخراط في المجتمع، وما إلى ذلك).
  2. دفع المصاريف وإدارة التدفق النقدي (البنوك والمحاسبة، وما إلى ذلك).
  3. إدارة الموظفين: تعيين وتدريب الموظفين عند حدوث نقص فيهم.
  4. الإشراف على الأنشطة التشغيلية اليومية وتنفيذها (كل شيء من تغيير القائمة إلى تغيير المصباح الكهربائي).
  5. دعم العملاء حسب الحاجة (انتظر العملاء، وحل المشكلات، وغيرها).
  6. وضع خطة للمستقبل (إعادة التصميم والتوسع، وغير ذلك).
  7. الامتثال للمسؤوليات المستحقة لصاحب الفرنشايز.

في النهاية، يعتمد السؤال “هل حق امتلاك فرنشايز مناسب لي” على النظر بعمق في الداخل؛ عبر رحلة لاكتشاف الذات، تتطلب منك تحديد المقايضات التي ترغب في القيام بها.

المصدر: https://smallbiztrends.com

ترجمة: سارة طارق

اقرأ أيضًا:

كيف تبدأ مشروعك بنظام الفرنشايز؟

فرنشايز التوزيع.. كيف توسّع أعمالك؟

كورونا وانتشار الفرنشايز.. كيف أثرت الجائحة في الصناعة؟

الرابط المختصر :

عن أنيتا كامبل

المؤسس والرئيس التنفيذي لموقع Small Business Trends

شاهد أيضاً

فرنشايز

هل تفكر في امتلاك “فرنشايز”.. ماذا تنتظر؟

نظرًا لأن العديد من الأشخاص فقدوا وظائفهم ويبحثون عن مسارات وظيفية جديدة حان الوقت الآن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.