كيف تحصل على فكرة مشروعك الإلكتروني

كيف تحصل على فكرة مشروعك الإلكتروني؟

في ظل العالم التكنولوجي المتطور وظهور المزيد من التقنيات الحديثة يومًا تلو الآخر، لم يعد الالتحاق بوظيفة ثابتة ذات مواعيد عمل محددة حُلمًا يُداعب الكثير من الأشخاص الذين يتعاملون يوميًا مع هذا العالم المتغير، بل أصبح حلم بعضهم أن يتخلصوا من الروتين الوظيفي القاتل والبدء في إنشاء مشاريعهم الإلكترونية لتحقيق ذاتهم، أو توفير دخل مالي إضافي على الوظيفة أو أساسي لمن لا وظيفة له، ولكن قد يتساءل البعض عن كيفية الحصول على فكرة مشروعه الإلكتروني؟

من نافلة القول، إن نجاح أي فكرة مشروع إلكتروني تعتمد في الأساس على مدى أهمية الشيء الجديد الذي تقدمه ويُلبي متطلبات أو احتياجات الجمهور؛ حيث يُمكنك التركيز على أن تكون فكرتك قريبة من تفكير نسبة كبيرة من الأشخاص لترضي أذواقهم، ويجدوا من خلالها مطلبهم بسهولة ويسر، فبلا شك أن عملية إنشاء مشروعك الخاص عبر شبكة الإنترنت أصبح أمرًا سهلًا ومضمون النجاح مقارنة بالسابق، ولكن لا بد من أن تكون لديك الخبرة في هذا المجال أو يُمكنك الاستعانة بذوي الخبرة من المستشارين وفريق عمل مؤهل لذلك.

اقرأ أيضًا: تحسين إنتاجية العمل عن بُعد.. 6 أدوات تُمكنك من ذلك

ينبغي أن تسأل نفسك قبل اختيار فكرة المشروع: هل هذه الفكرة قُدمت من قبل؟ هل ستقدم شيئًا جديدًا يتناسب مع الجمهور الذي أخاطبه؟ هل هناك منافسون لهذه الفكرة في السوق؟ هل لدي القدرة التي تُمكنني من منافستهم؟ وتذكر دائمًا أنه ليس عليك أن تأتي بفكرة خارقة أو عجيبة ولكن بكل بساطة عليك أن ترى المجتمع من حولك جيدًا وتفكر ما الذي يحتاجه وتعمل على توفيره، فغالبًا ما تقوم المشاريع الإلكترونية الناجحة على فكرة جديدة ذات قيمة عالية، وسنتحدث في السطور التالية حول: كيف تحصل على فكرة مشروعك الإلكتروني الناجح؟ وما هي أبرز الخطوات التي تُمكنك من تحقيق ذلك؟

كيف تحصل على فكرة مشروعك الإلكتروني ؟

إذا كنت من الذين يقضون وقتًا طويلًا على شبكة الإنترنت ويتنابك شعور بالرغبة في الاستفادة من تواجدك على الشبكة وبدء إنشاء مشروعك الإلكتروني، فأنت بكل تأكيد ستحتاج إلى تحديد فكرة مشروع جديدة ذات مردود إيجابي على الجمهور والعملاء وكذلك المجتمع.

اقرأ أيضًا: أثر الصمت في الإبداع.. أطلق لأفكارك العنان

– البحث في المشاكل

هناك مقولة شهيرة يُرددها البعض في عالم المال والأعمال وهي “ابحث عن المال في المشاكل” ولا يُقصد هذه المقولة المشاكل التي تُفتعل بين شخص وآخر ولكن المشاكل التي يُعاني منها المجتمع أو منتج أو خدمة يفتقدها المجتمع، إذن يُمكننا القول إن تقديم حل لمشكلة ما موجودة ويعاني منها المجتمع تُعتبر الخيار الأمثل لإيجاد فكرة جديدة لمشروعك الإلكتروني.

كيف تحصل على فكرة مشروعك الإلكتروني

– ما يبحث عنه الآخرون

تُعتبر أداة جوجل الشهيرة “Google Trends” واحدة من أبرز الطرق التي يُمكنك الاعتماد عليها في معرفة ما يبحث عنه الآخرون؛ حيث يُمكن البحث على نطاق واسع من خلال تحديد الدول والفترة الزمنية التي تريد النتائج خلالها، فهذه الطريقة تُمكنك من معرفة ما الذي يبحث عنه الأشخاص أو المستخدمون لشبكة الإنترنت والوقوف على المشاكل التي تواجههم، ومن ثم استخراج فكرة جديدة والعمل على بدء مشروعك الإلكتروني الذي من المفترض أن يُقدم حلًا لهذه المشكلة.

اقرأ أيضًا: أشخاص مؤثرون.. كيف تصنع مواقع التواصل العلامات التجارية؟

– ابحث في مهاراتك

تُعد هذه الطريقة من الوسائل المهمة التي يُمكنك اللجوء إليها عندما تكون بحاجة إلى وجود فكرة جديدة لبدء مشروعك الإلكتروني؛ حيث يُمكنك التفتيش في مهاراتك أو خبراتك والوقوف على ما يُمكن تقديمه للمستخدمين عبر شبكة الإنترنت، فقد يكون هذا هو حجر الأساس لمشروعك الإلكتروني؛ لذلك حاول أن تستغل خبراتك أو مهاراتك وابدأ تنفيذ مشروعك الخاص.

– دراسة احتياجات الجمهور

من المهم جدًا دراسة احتياجات الجمهور فهي من الأمور التي تُساعدك في إيجاد فكرة ناجحة لبدء مشروعك الإلكتروني، فهذا الجمهور هم الأفراد الذين يحتاجون إلى ما تقدمه من خدمات أو منتجات من خلال مشروعك الإلكتروني، ولا تنسَ تحديد جمهورك المستهدف لأنك لو أخطات وسوقت مشروعك لجمهور غير مهتم بما تقدمه من خدمات أو منتجات فحتمًا ستكون النتائج كارثية وصفر مبيعات، وهو ما يؤدي إلى سقوطك في مطب الإحباط؛ حيث تكمن ملامح جمهورك في تحديد الجنس والعمر والاهتمامات وتحديد المشاكل والمنصات الإلكترونية التي يتواجد عليها بشكل دائم، والكثير من المعايير الأخرى التي تُمكنك من تحديد جمهورك وفهمه.

– وفر ما تحتاجه ولا تجده

يُمكنك خوض رحلة بحثية عبر شبكة الإنترنت والبحث عن المنتجات أو الخدمات التي لم تجدها متوفرة؛ لذا حاول توفير ما كنت تحتاجه ووجدت صعوبة في إيجاده.

اقرأ أيضًا:

التسويق الرقمي.. حجر الزاوية للنهوض بالشركات

الرابط المختصر :

عن اسلام النجار

شاهد أيضاً

تقنية بلوك تشين

تقنية بلوك تشين.. وتطبيقاتها المذهلة

لاتزال تقنية بلوك تشين تفاجئنا بتطبيقات جديدة لم يكن يتوقع ظهورها؛ إذ يمكن توصيف البلوك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.