كيف تتجنب خبث الزملاء

كيف تتجنب خبث الزملاء في العمل؟

المهارات التي يحتاجها المرء طوال مسيرته المهنية ليست مهارات فنية فحسب، وإنما عليه أن يتعلم بعض الحيل التي تمكنه من التصدي للصعوبات التي يضطر لمواجهتها، فأنت عُرضة للتعامل مع أشخاص سيئين، وبالتالي عليك أن تعرف، على سبيل المثال، كيف تتجنب خبث الزملاء في العمل وأن تتقي شرهم.

وخبث الزملاء ذاك ظاهرة شائعة، وأشار روبرت ساتون؛ الأستاذ بجامعة ستانفورد ورائد علم النفس التنظيمي ومؤلف الكتب الأكثر مبيعًا، إلى أن 50% منا يواجه، طوال مسيرته المهنية، ضروبًا من خبث الزملاء، والتنمر وغيرهما.

ونظرًا لخطورة هذه المسألة، وإمكانية تأثيرها السلبي في الصحة النفسية للموظفين، ومعدلات إنتاجيتهم ورضاهم الوظيفي، يرصد «رواد الأعمال» بعض الطرق التي تساعدك في معرفة كيف تتجنب خبث الزملاء في العمل، وذلك على النحو التالي:

اقرأ أيضًا: كيف تعزز ثقة موظفيك بأنفسهم؟

اعرف ما تواجهه

الخبثاء ماهرون، وهم مخادعون حتى في الطريقة التي يخدعون بها غيرهم، وقبل أن تفكر في مواجهة خبثهم، عليك أن تعرف ما الذي تتعرض له بالفعل. ويتجلى لؤم زملاء العمل في أمور كثيرة منها، على سبيل المثال لا الحصر: الطعن فيك أمام مديرك والتقليل منك، سرقة مجهودك، أو السطو على أعمالك ونسبتها إلى أنفسهم.

بعض الحالات تتطلب منك تدخلًا عاجلًا، وبعضها الآخر، وهو الأكثر شيوعًا، يتطلب منك توثيقًا، أي تقوم بتوثيق كل التصرفات المشينة والصغيرة التي يقوم بها هذا الزميل الخبيث تجاهك، قبل أن تقرر المواجهة، سواء كنت ستلجأ إلى مديرك المباشر، أو إلى المختص في إدارة الموارد البشرية.

اقرأ أيضًا: ما الذي يخفيه المدير عن موظفيه؟

تحديد الدوافع

كل تصرفات البشر موجهة نحو غاية ما (نظرية الاختيار العقلاني)، ومن ثم إذا كنت تحاول معرفة كيف تتجنب خبث الزملاء في العمل فعليك أن تعلم، أولًا، الدوافع التي تدفعهم إلى انتهاج مثل هذا الأسلوب، فبعض الزملاء يهدف إلى تقويضك أو إزاحتك من منصبك، وبعضهم الآخر يحاول أن يعوّض نقصًا مهنيًا.. إلخ.

المهم أن معرفة دوافع هؤلاء الزملاء ستعطيك نظرة ثاقبة حولهم بشكل عام، وتساعدك، أيضًا، في التعامل الصحيح معهم.

استراتيجية قطع السبل

هذه طريقة ذكية، لكنك لن تستطيع اتباعها إلا إذا أمضيت فترة كافية في العمل، وتعرفت على سلوك هؤلاء المخادعين، وعندئذ يمكنك أن تستبق خبث هؤلاء الزملاء وقطع السبل عليهم.

فإذا كنت تعمل مع شخص اعتاد أن ينسب عملك لنفسه، وأن يسرق مجهودك، فمن الواجب عليك أن تبادر بإخبار مشرفك/ مديرك بما فعلته؛ حتى لا ينسبه ذاك الآخر لنفسه.

كيف تتجنب خبث الزملاء

اقرأ أيضًا: ترك الوظيفة.. خطوات المغادرة بمهنية

التجاهل

تجاهل أساليب زملاء العمل المخادعين ينطوي على خطورة كبيرة رغم كونه مفيدًا، لكن العبرة بالنتائج، يفيد التجاهل في الحفاظ على السلامة النفسية للموظف لكنه لا يضمن بنسبة 100% توقف الزميل الخبيث عن ممارساته.

يبحث الخبثاء والمضللون دومًا عن قتال؛ إنهم يخفون أمرًا ما ويحاولون التعمية عليهم بمثل هذه السلوكيات المشينة، ما عليك فعله هو ألا تكون الضحية، وذلك بالتجاهل وعدم إعارة هذا الزميل انتباهًا. وقد قيل لأعرابي قديمًا: «مَن العاقل؟ قال: الفطن المتغافل».

اقرأ أيضًا: صفات المدير الإبداعي الناجح

الانفصال العاطفي

هذه واحدة من ضمن الطرق العزيزة جدًا على نفس روبرت ساتون؛ عالم النفس الشهير والأستاذ بجامعة ستانفورد، والذي ينصح بالانفصال عاطفيًا وبشكل تام عن الشخص الخبيث في بيئة العمل، واعتبار نفسك طرفًا خارجيًا، مشاهدًا، متأملًا؛ فعبر هذه الطريقة ستتوفر لديك أفضل معرفة بهذا الشخص وسلوكياته، ومن ثم سيكون من اليسير عليك التعامل معه ومع سلوكياته المشينة حالما تكون مضطرًا إلى ذلك.

اقرأ أيضًا:

زميل العمل المشاغب.. كيف نتغلب على الخلافات؟

قناع الموظف المهرج بين المكر والذكاء

كيف تحمي أفكارك من السرقة؟

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

المصابات بسرطان الثدي

المصابات بسرطان الثدي.. ما هي الطرق الصحيحة للتعامل معهن؟

يحتاج التعامل مع المصابات بسرطان الثدي في العمل إلى طريقة خاصة؛ حيث يُمثل هذا المرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.