كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة

كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال تدشن مركز دراسة حالة الأعمال

أعلنت كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال بمدينة الملك عبدالله الاقتصادية عن تدشين مركز دراسة حالة الأعمال؛ وهو الأول من نوعه في المملكة، والذي سيقوم بتطوير ونشر دراسات لحالات الأعمال في المنطقة والتي تركز على السوق السعودي.

وتم تأسيس المركز لدعم منهج كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال المتمحور حول الطلاب؛ سعيًا لرفع استيعابهم لبيئة الأعمال المحلية والإقليمية، كما سيعزز المركز من مكانة الكلية كأكاديمية عالمية المستوى. وتتوافر لدى المركز حاليًا أكثر من 100 دراسة حالة، تركّز على الشركات الناشئة المحلية والإقليمية والشركات والصناعات القائمة، والتي تجسّد قصصها التطورات الرئيسية في المسرح الوطني في سعي المملكة نحو تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030.

ويحث المركز المجتمع الأكاديمي المحلي للمشاركة في التطوير المعرفي المحلي، من خلال إقامة عدة ورش عمل مستقبلًا. كما أنشأت كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال أول منصة لنشر دراسات الحالة في المنطقة لتعزيز تبادل المعرفة وتزويد المؤسسات والشركات والأفراد بالمصادر اللازمة، وتمكينهم من الوصول إلى دراسات الحالة ذات الجودة العالية، والمساهمة في تصدر الاهتمام بمجالات الأعمال وريادتها على المستوى الإقليمي.

وتعليقًا على هذا الخبر، قال الدكتور زيجر ديجريف؛ عميد الكلية: “إن كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال تقع في صدارة الجهات العاملة على مُوَاءَمَة أعمالها مع المجالات ذات الأولوية البحثية الاستراتيجية، وإننا نسعى إلى إحداث تأثير ملموس عبر إنتاج مخرجات عالية الجودة، وذلك من خلال الاستفادة من المهارات البحثية لأعضاء هيئة التدريس. ونطمح أن يؤدي التطور المستمر للمركز خلال الأعوام القادمة إلى المساهمة بشكلٍ كبيرٍ في تحقيق هدف الكلية المتمثل في تطوير جيل جديد من القادة الذين يمكنهم إحداث نقلة تحوّلية، والذين يفكرون بشكلٍ خلّاق وإبداعي ويتصرفون بجرأة أكبر”.

من جهته، علّق الأستاذ طارق مختوم؛ الرئيس المكلف لقسم العلاقات الخارجية في كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال: “ستمكننا هذه الدراسات ذات الجودة العالية من تعزيز محتوى منهجنا الأكاديمي واستخلاص الدروس والعِبر من السياق المحلي، والتأكد من أن تعليمنا يتشكل وفقاً لاحتياجات سوق العمل. وسيسعى المركز إلى إلهام الطلاب لتبني قدرات ذهنية أكبر كالتفكير التحليلي والقيادة الريادية”.

جدير بالذكر، أن العديد من كيانات القطاعين العام والخاص تواصلت بالفعل مع المركز لتعزيز تدريبها وتطويرها من خلال دراسات الحالة التي طوّرها المركز. كما أن اختيار السيد منور أحمد لقيادة المركز يؤكد التزام كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال بالتعاون مع شركاء الصناعة والمؤسسات الأكاديمية في جميع أنحاء العالم، وتعزيز ريادة الأعمال وتسريع رحلة المملكة نحو تصدر الدول التي تحدث تأثيرًا عالميًا.

اقرأ أيضًا:

وزارة الموارد البشرية تطلق برنامج نطاقات المطور

غرفة جازان تنظم لقاءً مع أصحاب المنشآت السياحية

رئيس الديوان العام للمحاسبة يقر بإنشاء وحدة التحول الرقمي

close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

مركز ذكاء

مركز ذكاء يناقش «الذكاء الاصطناعي وخصوصية البيانات»

يعقد مركز ذكاء، التابع للهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت»، 28 يونيو الجاري، لقاءً افتراضيًا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.