قصة نجاح ديما المقبل (هلو كيتي) kitty Hello

إعداد : هالة النور

ديما المقبل اكتسبت خبرتها من والدتها التي هي سبب انطلاقها بمشروعها الخاص، حيث تُعد أول سيدة سعودية تبتكر فكرة الترفيه بالتعليم، قرأت عبر الصحف والإنترنت عن دعم البنك السعودي للتسليف والادخار للمشاريع التنموية، فاستطاعت عن طريق مشروعها المتمثل في مدرسة رياض أطفال أن تقدم خدماتها من عمر الحضانة إلى ما قبل مرحلة الابتدائي، وتعتمد على منهج بريطاني معتمد وبرامج للغة العربية والإنجليزية والفرنسية، بحيث يتعلم الطالب جميع البرامج المتوافرة بالمدرسة، وبعض النشاطات اللا منهجية.

الريادية ديما المقبل صاحبة روضة أطفال تتحدث معنا في السطور القادمة عن قصة نجاحها. 

نود أن تحدثينا عن مشروعك؟

مشروعي هو روضة اطفال مميزة من ناحيتي المنهج والديكور، حيث حرصنا على تهيئة بيئة دراسية مناسبة للفئة العمرية ما بين الحضانة وحتى ما قبل الابتدائية، فمن حيث المناهج تم اعتماد مناهج بريطانية معتمدة ومترجمة للغة العربية بالإضافة إلى التعليم باللغة العربية والفرنسية للطلاب والطالبات.

أما من ناحية الديكورات فقد اعتمدنا على الشخصية العالمية الشهيرة “هلو كيتي” وذلك لقربها من الأطفال وحبهم لها. 

مشروعي الآن ولله الحمد في تطور مستمر، فالروضة تحتضن في الوقت الحالي (55) طفلاً وطفلة في مراحل مختلفة، ويُشرف عليهم عدد من المعلمات المؤهلات علمياً تصل نسبة السعوديات منهن 90%، وما زال لدي الطموح في أن تصل النسبة إلى 100%.

كيف بدأت فكرته؟ وما سبب اختيارك له؟ 

بدأت فكرته بعد أن سمعت عن التمويل للمشاريع في بنك التسليف، ولخبرتي في مجال الأطفال التي اكتسبتها من والدتي- حفظها الله-الجوهرة الحصيني، وهي أول سيدة سعودية تبتكر فكرة الترفيه بالتعليم، وبدعمها لي من جميع النواحي أحببت أن أعمل مشروعاً لدي خبرة فيه، وهذا هو سبب اختياري للمشروع.

مم سمعتِ عن تمويل بنك التسليف؟

قرأت عنه في الصحف والإنترنت.

كيف وجدتِ هذا التمويل وكم كان مبلغه؟

وجدت التمويل مناسباً وغطى تكاليف الروضة كاملة ومبلغه كان 1,500.000 ريال.

ما وضع مشروعك الآن؟ وهل وفّر لك دخلاً مرضياً؟

مشروعي- ولله الحمد- له اسمه، وسمعته جداً ممتازة، وبالنسبة إلى الدخل أتوقع بعد سنة أو سنتين أن يوفر لي دخلاً مرضياً.

كلمة تودين توجيهها للشباب والفتيات ولا سيما المقبلين على عالم المال والأعمال؟

نحمد الله أولاً أن لدينا حكومة توفر الفرص للشباب السعودي، وأنصح المتوجهين إلى عالم المال والأعمال بأن يبحثوا عن مشاريع مميزة يكون البلد في حاجة إليها وأن يقوموا بأنفسهم بإدارتها.

ما طموحاتك المستقبلية في مشروعك؟

طموحي أن أعمل توسعة للمشروع وأن يصبح اسم روضتي كبيراً وأن أفتح فروعاً لها في المملكة.

هل لديك من إضافة؟

بداية الأمر أشكر دولتنا الحبيبة على دعمها ومساعدتها لمثل هذه المشاريع الجميلة والرائعة التي تخدم الوطن والمواطن، وأتمنى أن يستمر دعم وتيسير تمويل البنك للمواطنين، والله يبارك لنا وللجميع في مشاريعهم.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

ضحى علوي

ضحى علوي الرئيسة التنفيذية لـ ARTECH: نخصص فريق عمل لكل عميل يتابع تطور مشروعه

بعد حصولها على ماجستير إدارة الأعمال، اطَّلعتْ على عدد من التجارب في منطقة الخليج ونيويورك، …

تعليق واحد

  1. كل الاحترام لك سيدتي

    لا ادري تاريخ هذه المقاله ولكني انا من بحثت عنك لاعرف صاحبة هذه الحضانه الرائعه الحضارية ‪+

    عمل رائع واجمل ما فيه هو استطاعتك نقل حبك لهذا المفهوم للكل الكادر لديك.

    جهد جماعي رائع حقق الهدف وصب في مصلحة الزبون وهو الهدف الاسمى التعليم والتربية واكتساب الخبرات الاوليه باساليب ايجابيه.

    مره اخرى كل الاحترام لهذا المجهود وفقكم الله من القلب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.