كتاب The Lean Startup

قراءة في كتاب «The Lean Startup».. تعلُم ما يريده العملاء

إن كلمة السر في كتاب «The Lean Startup»، لرائد الأعمال والمؤلف إريك ريس؛ هي «تعلم ما يريده العملاء»؛ إذ ليس منطقيًا أن تقدم منتجًا أو خدمة لا يريدها أحد، ولكي يتمكن رواد الأعمال من ذلك عليهم اختبار هذا المنتج الأوليّ _يسميه المنتج الفعال الأساسي Minimum Viable Product_ في السوق، ليس هذا فحسب، بل أن يكونوا مرنين بالقدر الكافي الذي يتيح لهم إجراء تعديلات عليه كلما تطلبت الحاجة.

يطالب صاحب كتاب «The Lean Startup» بالتجريب الدائم؛ لمعرفة رأي العملاء وانطباعهم عن المنتج التي تساعد في عدم الفشل من الأساس، كما أنها تضمن إقبال هؤلاء العملاء أنفسهم على المنتج؛ طالما أنه صُمم وفق رغباتهم.

اقرأ أيضًا: كتاب Thinking Fast and Slow.. أنماط التفكير والقرارات

المنتج الفعال الأساسي MVP

إذا كانت الشركة الناشئة، حسب تعريف Eric Ries؛ عبارة عن “مؤسسة بشرية مصممة لإنشاء منتج أو خدمة جديدة في ظل ظروف من عدم اليقين الشديد”، فلكي تتجنب، كرائد أعمال، أضرار انعدام اليقين هذه عليك أن تجرب كثيرًا جدًا، وأن تجري دراسات وافية ومستفيضة قبل أن تطلق منتجك في السوق بشكل فعلي ونهائي.

وهنا يأتي مصطلح المنتج الفعال الأساسي Minimum Viable Product وهو عبارة عن منتج مصغّر للمنتج الأصلي، وينطوي على كل المزايا التي يحملها المنتج الأصلي، والهدف من طرحه في السوق هو استخدامه كمؤشر لمعرفة رد فعل العملاء عليه.

ومن ثم تأتي سرعة التعديل، وإعادة الإطلاق مرة أخرى. ويركز كتاب «The Lean Startup»، كما هو واضح، على التجربة والتعلم؛ فالتجربة، لا غيرها، هي السبيل الوحيد للتعلم، وما سواها لن يعدو كونه تنظيرات بلهاء لا تمت للواقع بصلة.

اقرأ أيضًا: كتاب «Good to Great».. سؤال العظمة والفشل

دورة: بناء ـ قياس ـ تعلّم

إن التعلم هو السبيل الوحيد للنجاح، لكن السبيل الوحيد لهذا النجاح هو التجربة والقياس، وهنا يفصح Eric Ries عن أهم أفكاره، وأكثر التصاقًا بمضمون الكتاب؛ حيث يذهب إلى أن التعلم هو الغاية، لكنه تعلم سريع، ولنتذكر أن السرعة أحد العوامل الأساسية في نجاح رواد الأعمال؛ فما لم تفعله أنت قد يسبقك إليه سواك، وهذا التعلم السريع لن يكون سوى عن طريق إجراء تجارب منضبطة وسريعة أيضًا.

وهكذا تكمل بناء ـ قياس ـ تعلّم؛ فأنت تبني منتجًا أوليًا أساسيًا MVP ثم تطرحه في السياق، على أن تكون واعيًا بردات فعل الجمهور عليه، وأن تقيسها بدقة، وفي النهاية تتعلم الدرس، وتعيد إجراء التعديلات اللازمة؛ حتى يصبح المنتج مناسبًا تمامًا للعملاء الذين تستهدفهم به.

اقرأ أيضًا: قراءة في «Money master the game».. الطريق إلى الحرية المالية

مبادئ أساسية

يذهب صاحب كتاب «The Lean Startup» إلى أن هناك مبادئ أساسية للشركات الناشئة المرنة هي:

  • رواد الأعمال في كل مكان

أي أنهم ليسوا حكرًا على صناعة بعينها؛ حيث يمكن تطبيق مبادئ ريادة الأعمال على كل المجالات دون استثناء.

  • ريادة الأعمال هي الإدارة

قد يكون هذا الاستخلاص مربك؛ إذ إن ريادة الأعمال هي كسر كل القواعد النمطية، لكن، وعلى الرغم من ذلك، فيجب أن تكون هناك قواعد حاكمة حتى إذا كنت تغامر في طريق جديد تمامًا، كما أنك لن تفلح في إدارة مشروعك أو شركتك الناشئة ما لم تتمتع بالحد الأدنى من المهارات الإدارية على الأقل.

  • التعلم من النتائج

لا شيء يوجهك في ظل عالم اللا يقين هذا سوى التجربة، لكن هذه الأخيرة لن تكون مجدية ما لم تستخلص منها الدورس، وأن تعدّل من وضعك منتجًا وفقًا لها وبناءً عليها.

  • المحاسبة المبتكرة

يقترح مؤلف الكتاب أن تتمتع الشركة الناشئة المرنة بنظام محاسبة مبتكر، لا يكون معنيًا بأمر الإنفاق وخلافه، وإنما قياس التقدم الذي يتم تحقيقه على طريق الوصول إلى الأهداف، هكذا يمكن للشركة معرفة أين تضع قدمها، ومتى تصل إلى أهدافها.

اقرأ أيضًا:

قراءة في «مبادئ ريادة الأعمال».. من النظرية إلى التطبيق

5 خطوات لمحاربة مخاوفك.. قراءة في كتاب The Bravest You

الأفكار كرأس مال.. قراءة في كتاب «تحويل الفكرة إلى فرصة»

الرابط المختصر :

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

كتاب the $100 startup

كتاب «the $100 startup».. التجربة خير مُعلّم

النجاح تجربة، أو بالأحرى هو نتيجة التجربة، فهما كانت التجارب فاشلة فلا بد، مع التكرار، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.