قبل منح الفرنشايز

قبل منح الفرنشايز.. 5 إجراءات لا بد منها

قبل منح الفرنشايز يتوجب على المانح أن يبذل جهودًا مكثفة وعلى أكثر من صعيد؛ فأولًا هو معني بتطوير علامته التجارية ذاتها؛ كيما تكون قادرة على جذب الممنوحين المحتملين، وثانيًا: عليه أن يكرس وقتًا وجهدًا كبيرين لنموذج عمله للهدف ذاته (أي جذب الممنوحين المحتملين)، وأخيرًا وليس آخرًا، يتوجب على هذا المانح أن يدرس، وعن كثب، الممنوحين المحتملين الذين يودون الحصول على حقوق امتياز علامته التجارية؛ ليتأكد من أنهم أهل للثقة، وأنهم لن يضيروا العلامة التجارية، ومن الممكن، بطبيعة الحال، تحقيق الربح من خلالهم.

وعلى أي حال، فإن منح الفرنشايز ليست بالعملية السهلة؛ لا سيما وأن الممنوحين اليوم مثلهم مثل المستهلكين اليوم: فطنون ومعلمون رقميًا وحذرون عند الشراء أو الإقبال على علامة تجارية بعينها.

على الرغم من أن العديد من أصحاب الأعمال يفكرون في منح الامتياز؛ لأنه يمكن أن يوفر الفرصة لتنمية أعمالهم بسرعة، وهذا صحيح، إلا أنه قد لا يكون متاحًا للجميع.

اقرأ أيضًا: رأس مال الفرنشايز.. الأرباح والتكاليف

قبل منح الفرنشايز

ويرصد «رواد الأعمال» بعض الخطوات والإجراءات الواجب اتخاذها قبل منح الفرنشايز، ذلك على النحو التالي..

  • نموذج عمل مربح

تتمتع العديد من الشركات الصغيرة بجاذبية كبرى، وتعكس صورة كونها مربحة من الناحية المالية، ولكنها ببساطة لا تحقق ربحًا على الدوام أو تحققها على الإطلاق.

لا يشتري الممنوحون امتيازًا من أجل خسارة المال؛ ومن ثم يجب على المانحين، قبل التفكير في منح الفرنشايز، التأكد من أن الشركة ستوفر باستمرار لممنوحي الامتياز فرصة مربحة بعد أن يدفعوا لمانح الامتياز رسوم الامتياز المطلوبة، وقبل أن ينفقوا أموالهم على هذه العلامة التجارية بالذات.

اقرأ أيضًا: ما هو حق الامتياز التجاري “فرنشايز”؟.. فرص وتحديات

قبل منح الفرنشايز

  • القابلية للتكرار

ربما يكون هذا من أهم واجبات ما قبل منح الفرنشايز؛ فما جدوى نموذج عمل جيد لكن لا يمكن تكراره؟! في كثير من الأحيان، لا يمكن تكرار الصفات الفريدة لخبرة المؤسس أو الكاريزما أو الشخصية أو مهارات البيع أو موقع العمل الأصلي أو عملاء الشركة الذين تم تطويرهم على مدار عقود بشكل متسق ومتكرر.

يجب أن يكون لدى مانحي الامتياز أنظمة مطبقة يمكن تكرارها وتنفيذها بسهولة بواسطة أفراد لديهم خلفيات ومجموعات مهارات مختلفة عن مؤسس العمل الأصلي.

قبل منح الفرنشايز، إذًا؟، يجب على المانح أن يقضي وقتًا طويلاً في دراسة وتوثيق الأنظمة التي جعلتك ناجحًا لأصحاب الامتياز للتدخل والمحاكاة. بدون هذه الخطوة الحيوية، لن يكون النجاح حليفك. من الأهمية بمكان أن يضع مانح الامتياز في الاعتبار أنه لا يبيع منتجًا أو خدمة فقط، بل يبيع نظامه بالكامل، ومن ثم يكون أن مؤهلًا لذلك، وقادرًا على إثبات أن هذا النموذح قابلًا للتكرار.

اقرأ أيضًا: متى يفشل الفرنشايز؟

  • سوق الممنوحين المحتملين

طبعًا ومن البديهي أن تفكر كمانح، قبل منح الفرنشايز، في من ستمنحه حقوق امتياز علامتك التجارية؛ إذ يجب أن تدرس السوق جيدًا لكي تتأكد من أن هناك ممنوحين محتملين سيقبلون على الحصول على علامتك التجارية.

وتلك خطوة تأسيسية وتسويقية في المقام الأول، ويجب أن تفكر في التسويق وأن تعد خطتك التسويقية قبل منح الفرنشايز؛ فالتسويق خطوة سابقة ولا يجب أن تأخيرها أو إرجائها.

وعلى أي حال، يجب أن يكون العديد من الأشخاص قد أبلغوا بالفعل عن رغبتهم في أن يصبحوا ممنوحي فرنشايز، وأن يحصلوا على حقوق امتياز علامتك التجارية؛ فتلك ستكون اللبنة الأولى في صرح نجاحك.

اقرأ أيضًا: الامتياز التجاري.. بين العيوب والمميزات

قبل منح الفرنشايز

  • توفير التدريب والدعم الفني

قد يكون بعض أصحاب الامتياز في دول أخرى ويعملون في أسواق تواجه تحديات فريدة. لذا فإن المهارات الإدارية المطلوبة لتشغيل العديد من مواقع البيع بالتجزئة والمطاعم بشكل مزدهر مختلفة تمامًا عن تلك المطلوبة لتكون صاحب حق الامتياز.

يجب أن يكون لدى مانحي الامتياز موظفين وخبراء لتقديم التدريب والدعم والإعلان والإدارة وعلاقات الموظفين والعلاقات العامة والاستشارات القانونية. يجب أن يكون مانحو الامتياز أيضًا قادرين على تدريب ودعم ممنوحي الامتياز لمواصلة تشغيل مواقع أعمالهم الحالية.

يفيد التدريب القوي كل من المانح والممنوحين على حد سواء، لذا هو أحد الخطوات الهامة التي يجب القيام بها قبل منح الفرنشايز؛ فعلى المستوى الأساسي، يساعد التدريب القوي ممنوحي الفرنشايز على فهم المكونات الأساسية التي يحتاجونها للعمليات اليومية. كما أنه يضمن بداية سلسة وناجحة.

يساعد التدريب أصحاب الامتياز على ضمان حصول ممنوحيهم على المهارات المناسبة بالإضافة إلى الارتقاء إلى مستوى التحديات التي ستأتي بالتأكيد.

اقرأ أيضًا: 5 طرق تعزز مبيعات الفرنشايز عبر الإنترنت

  • القدرة على التمويل

التمويل أحد الخطوات الأساسية التي يجب القيام بها قبل منح الفرنشايز؛ لا سيما وأن إطلاق وتشغيل برنامج للامتياز مكلف للغاية، والرسوم الأولية المحصلة من أصحاب الامتياز غير كافية لدفع النفقات المتكبدة كمانح الامتياز.

عادةً ما يخسر مانحو الامتياز المال – الكثير من المال – حتى يعمل نظام الامتياز الخاص بهم على العديد من الامتيازات، إذا لم يمتلك صاحب المشروع رأس مال كافٍ بشكل فردي لتمويل النظام، فيجب عليه إيجاد مستثمرين مستعدين لدعم الامتياز.

يتطلب أن تصبح مانح امتياز ناجح رأس مال وتخطيطًا استراتيجيًا وفريقًا إداريًا عميقًا وخبيرًا ونموذجًا تجاريًا ناجحًا ماليًا باستمرار يمكن إعادة إنتاجه بشكل متكرر. قبل اتخاذ خطوة لتصبح صاحب امتياز، تأكد من أن لديك ما يلزم من المال للنهوض بهذه الأعباء.

اقرأ أيضًا:

تحويل مطعم صغير إلى فرنشايز.. ما الخطوات؟

النجاح في الامتياز التجاري.. أسس وخطوات

قراءة كتب الفرنشايز.. 5 مؤلفات تهديك السبيل

توزيع الامتياز التجاري.. اقتراحات لعلامة تجارية ناجحة

هل يمكن لحقوق الامتياز التجاري أن تنقذ الاقتصاد؟ 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن محمد علواني

شاهد أيضاً

الامتياز التجاري في المملكة

الامتياز التجاري في المملكة.. برامج ومبادرات

يحقق الامتياز التجاري في المملكة إنجازات وتقدمًا ملحوظين، خاصة في ظل الدعم الذي تقدمه القيادة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.