في اليوم الوطني 90.. العيدان تنظم معرضًا للمبدعات السعوديات

نظمت المهندسة مشاعل العيدان: مدير مكتب عالم مشاعل للتصميم الداخلي احتفالية ومعرضًا فنيًا يجمع عددًا من الشابات السعوديات المبدعات في مجال الفن التشكيلي وتصميم الأزياء وتنسيق الزهور، بمشاركة سمو الأميرة أروى بنت عبدالرحمن العريني وعدد من الأكاديميين والفنانين والإعلاميين والجمهور.

وأكدت العيدان أن الهدف من هذا المعرض هو مشاركة المملكة فرحتها باليوم الوطني التسعين، مهنئة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان -حفظهما الله- مضيفة: “نحن كسعوديات نفخر بأنفسنا وبوطننا الزاهر، وبقادتنا العظماء الذين جعلوا من هذا العصر عصرًا ذهبيًا ليس للمرأة فحسب ولكن لجميع أطياف المجتمع السعودي، ومنحوا المرأة السعودية ما تحتاجه من تمكين اجتماعي واقتصادي ما فتح مجالات واسعة أمام المرأة للعمل في كل القطاعات”.

وأضافت: لقد حرصت أن يكون البطل الأول في هذا المعرض بناتنا الموهوبات في الفن والتصميم سواء تصميم الإكسسوارات أو تصميم الأزياء أو الزهور وغيرها؛ بهدف دعمهن وفتح أبواب التسويق أمامهن لتسويق منتجاتهن.

ووجهت العيدان الشكر لجميع من حضر اللقاء وعلى رأسهم الأميرة أروى بنت عبدالرحمن العريني، والدكتورة نائلة الديحان، ود. نورة المبارك، ود. غازي العباسي، والإعلامية ناهد أغا.

من جهتها، قالت الأميرة أروى بنت عبدالرحمن العريني: “أتقدم بالشكر الجزيل لهذه الدعوة الجميلة من المصممة السعودية مشاعل العيدان، ولمشاعرها النبيلة وولائها للوطن وولاة أمرنا -حفظهم الله – خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله-، وسمو الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله-.

وأثنت سمو الأميرة أروى على العيدان وجهودها المبذولة في عالم التصميم، وحفل اليوم الوطني الذي قامت عليه بكل تفاصيله والذي يشتمل على روعة تخطيطها ورقي فكرها في هذا العالم الجميل ألا وهو عالم التصميم “عالم مشاعل” يبحر فيه جماليات التخطيط والأداء المتميز بلغتها المتفردة والفن الذي نستكشف به الحياة، معتبرة مشاعل وعالمها المبدع نموذج مشرف للمرأة السعودية متمنية لها كل التوفيق ولطاقم عملها .

وأضافت سموها: “بلا شك إن إنجازات عظيمة تحققها المرأة السعودية اليوم، بدعم وتوجيهات من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وولي عهده الأمير محمد بن سلمان. -حفظهما الله-. وتستهدف تلك المكاسب والإنجازات تمكين السعوديات واستثمار طاقاتهن وتعزيز مكاناتهن في جميع المجالات، كل عام والوطن بخير وولاة أمرنا بخير”.


وقالت الدكتورة نائلة الديحان؛ من جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن إن هذا المعرض يأتي ونحن نحتفل بتسعين عامًا من الأمن والأمان والخير والرخاء والتقدم والتمكين لكل فئات المجتمع، والمرأة على وجه الخصوص فاليوم نرى المرأة تتبوأ مكانتها المرمومة، وتنطلق في عالم الدبلوماسية والإدارة والصحة والتعليم والتقنية والصناعة والتجارة والأعمال والإبداع والجمال والتصميم والإنتاج وغيرها.

وأضافت: لقد أسعدني اليوم وأنا أحضر حفل الاحتفاء بوطننا الغالي أن أرى إنتاج بعض بناتنا وابداعاتهن، وما مشاعل العيدان إلا واحدة منهن شقت طريقها في مجال التصميم الداخلي والإبداع لتنقش جزءًا من لوحة الإبداع والجمال لبنات الوطن وتدخل عالم الأعمال بتصميماتها الفريدة لتشكل هي وبنات وطني لوحة جميلة تتكامل فيها مشاركة المرأة.

وأضافت: “سلمك الله يا وطني؛ وطن التمكين، وحفظك من الفتن والمحن ودمت شامخًا عزيزًا حاملًا راية التوحيد وقبلة جميع المسلمين، وأدام الله علينا التقدم والرخاء، وحفظ الله قادتنا وولاة أمرنا”.


وقال د. غازي العباسي إن المهندسات السعوديات يشاركن جنبًا الي جنب مع المهندس السعودي في التنمية في المملكة، وذلك مع انطلاقة رؤية 2030 التي تدعو إلى المشاركة الفعالة لكل أطياف المجتمع رجالًا ونساءً، والحقيقة أن مشاركة المهندسات السعوديات وانخراطهن في العمل المهني بدأ مبكرًا؛ ولكنه كان محدودًا في بعض التخصصات منها التصميم المعماري الداخلي، وخرّجت بعض الجامعات الحكومية والأهلية العديد من المتخصصات في مجال التصميم الداخلي، والذي يعد من الفروع المهمة في مجال العمران، ونظرا لأهميته ارتأت الجمعية السعودية لعلوم العمران فتح شعبة متخصصة في مجال التصميم الداخلي مشكلة من مجلس إدارة يدار من المتخصصات في هذا المجال لإدارة أنشطة هذه الشعبه العملية، ولم يقتصر دور المهندسات على التصميم الداخلي بل تعداه إلى المشاركة في تشكيل بعض مجالس الإدارات لبقية الشعب العلمية والفروع.

وأكد العباسي أن ممارسات السعوديات في التصميم الداخلي في سوق العمل تمتاز بدور كبير في خلق بيئة داخلية في العمارة الداخلية لدرجة أن أغلب المكاتب الهندسية في المملكة في مجال التصميم الداخلي يدار بمهندسات متخصصات في مجال العمارة الداخلية، سواء كن دارسات في السعودية أو من خارجها، ولهن لمسات إبداعية في سوق العمل يفخر بها الجميع، أمثال المهندسة مشاعل العيدان التي تمارس التصميم الداخلي في المملكة لأكثر من 14 سنة، ساهمت عبر مكتبها “عالم مشاعل” في إنجاز العديد من المشاريع كالمستشفيات والفنادق والقصور والمقاهي والمطاعم، والتي لها بصمة تصميمية في استغلال الفراغ وجمالياته والتي تعد من أهم أركان العمارة الداخلية.

وعلى هامش مشاركتها؛ قالت الإعلامية ناهد أغا إن اليوم الوطني هو يوم تأسيس وبناء وتوحيد المملكة العربية السعودية على يد الملك عبدالعزيز آل سعود – طيب الله ثراه- ونتوج مقولة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز؛ ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظه الله- : “همة السعوديين مثل جبل طويق.. دامت المملكة عامرة بالحب والعطاء وبالأمن والأمان ونصر الله جنودنا المرابطين وأبعد عنهم كل سوء، ودام الأخضر خفاقًا عاليًا ودام ابناؤها وبناتها الأوفياء”.

وأضافت أغا: شكرًا للمصممة الرائعة مشاعل العيدان وعالمها الواثق الذي احتل محبة وثقة كبيرة لكل من يتعامل وتعامل معها في عالم التصميم فهي نموذج مشرف للمرأة السعودية، وهي فخر لنا كنساء، فهي صاحبة ذوق رفيع في “عالم مشاعل” ، ماقامت به في هذا الحفل الرائع وجميع الفعاليات في اليوم الوطني المجيد يعد من الأعمال المشرفة التي نفتخر بها، في قلبها حب الوطن العظيم، وحب ولاة أمرنا حفظهم الله وأدامهم عزا وفخرًا.

ومن جانبها قالت الهنوف المصيبيح إن هذا اليوم الجميل، أضاف لي الكثير في الحفل الذي أقامته المصممة السعودية مشاعل العيدان، وفِي عالمها الجميل “عالم مشاعل” الذي اقتبست منه في هذه الرحلة الرائعة وتواجدي معها في هذا اليوم العظيم اليوم الوطني السعودي فرحتين: فرحة يوم نفتخر به كسعوديين يوم تخلید قیادتنا الغالیة بتوحید المملكة وتجدید الولاء والھمة لبناء وطن مساھم في تنمیة العالم على جميع المستويات وفرحة بمصممة سعودية من بنات وطني قدمت بتصاميمها الرائعة مايفيد المجتمع بشكل لافت للأنظار، إنه لحفل رائع سعدنا به، وجميع من حضر أشاد بروعة أخلاقها وتصاميمها المبهرة.

وقد شمل المعرض معروضات ومنتجات لعدد من الفنانات التشكيليات والمصممات منهن: متجر كُشك؛ وهو متجر سعودي أسسته صيته الربيش متخصص في بيع وتغليف الهدايا أونلاين، منتجاته مستوردة من جميع انحاء العالم وهي ذات جودة عالية و اسعار مناسبه للجميع، بدأ كُشك في التوسع واستقطب المنتجات المحلية المصنوعة بأيادي سعودية ، ومع سلسلة النجاحات و ازدياد شعبية كُشك فبدأ باستقبال طلبات باقات الورد المنسقه بأيادي سعودية وأسعار تنافسية، ورانيا الشعيبي؛ مصممة أزياء صاحبة براند عروق متخصصة في تصميم وحياكة العباءات، التشكيلية نهى شاهين؛ وهي طالبة بجامعة الإمام كلية الحاسب والتقنية، وقد عرضت عدة لوحات فنية، وريما الربيش؛ مصممة أزياء براند REMONDII، عنان أحمد؛ مصممة إكسسوارات حسب الطلب، أماني الزهراني؛ فنانة تشكيلية متخصصة في فن الريزن، نوف عبدالعزيز؛ مؤسسة هامة ديزاين لتصميم العباءات حسب الطلب، الفنانة التشكيلية المبدعة ‏artist beba؛ هاوية للفن الواقع التشكيلي.

 

 

 

 

اقرأ أيضًا:

«90 شعلة وشمعة» قصيدة للشاعر منصور بن عبد الرزاق المنصور

حفلات غنائية وألعاب نارية.. المملكة تحتفل بـ «اليوم الوطني 90»

اليوم الوطني 90.. المملكة والاستثمار في الترفيه

الرابط المختصر :

عن حسين الناظر

إعلامي ، كاتب وباحث متخصص في ريادة الأعمال. يعمل مديرًا لتحرير مجلة الاقتصاد اليوم

شاهد أيضاً

أميمة التميمي

أميمة التميمي: رحلتي مع السرطان علمتني أن أعيش بالأمل لأهزم الألم

كتبت إصابتها بمرض سرطان الثدي ميلادًا جديدًا لها، حتى أصبحت “أميمة التميمي”؛ الإعلامية السعودية، واحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.