غرفتا مكة ولندن تبحثان فرص التعاون وتبادل الخبرات

أكد هشام بن محمد كعكي؛ رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة، على أهمية فتح العلاقات مع الغرف التجارية الصناعية في الدول الشقيقة والصديقة؛ لتبادل الخبرات، وتعزيز الخدمات المقدمة لقطاع الأعمال والمنتسبين والمجتمع.

وأضاف، عقب لقائه الرئيس التنفيذ لغرفة لندن بيتر بيشوب برفقة وفد غرفة مكة المكرمة الذي يزور العاصمة البريطانية، أن أحد أهم أهداف رؤية المملكة 2030 هو زيادة أعداد المعتمرين، وتحسين جودة الخدمات، وإثراء التجربة من خلال إطلاق عدد من المبادرات الاستراتيجية والمحورية، مما ينتج فرصًا استثمارية واعدة في العديد من القطاعات.

وبين “كعكي” أن هذه الزيارة التي تستهدف بحث أوجه التعاون بين الغرفتين، وتبادل الخبرات، والاطلاع على تجربة غرفة لندن في إدارة الخدمات للمنتسبين، والتي تأتي ضمن خطة لتطوير المنظومة والتحول الاستراتيجي في غرفة مكة المكرمة.

ومن جانبه، أوضح بيتر بيشوب؛ الرئيس التنفيذي لغرفة لندن، أن اهتمام الغرفة يتركز في تقديم الخدمات كمؤسسة غير ربحية، وتتنوع الفعاليات على المستويات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، فضلا عن العمل للنهوض بمدينة لندن.

والتقى وفد غرفة مكة المكرمة أعضاء اللجنة الإسلامية للحج والعمرة في البرلمان البريطاني لتبادل الفرص الاستثمارية في قطاعات الحج والعمرة المتاحة.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

العاصمة المقدسة

أمانة العاصمة المقدسة توقع عقدًا لصيانة الجسور

وقعت أمانة العاصمة المقدسة، يوم الثلاثاء الموافق 27 يوليو، عقدًا لصيانة الجسور بمكة المكرمة والمشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.