غرفة مكة

“غرفة مكة” تطلق سلسلة مبادرات “تحدي الأزمة” عبر الواقع الافتراضي

أطلقت غرفة مكة المكرمة سلسلة من اللقاءات الافتراضية، تصل إلى 7 لقاءات نوعية، تحت عنوان “تحدي الأزمة”، تحقيقًا لشعار “غرفة مكة المكرمة أقرب إليكم”؛ حيث استضافت ممثلين لجهات حكومية وأصحاب أعمال في القطاعات الحيوية التي تعمل خلال فترة الحظر؛ لإبراز جهودهم، وعرض تجربتهم، والإجابة عن استفسارات الجمهور.

وصرح المهندس عصمت عبد الكريم معتوق؛ الأمين العام المكلف لغرفة مكة المكرمة، بأنه على الرغم من الظروف الاستثنائية التي فرضها فيروس كورونا “كوفيد -19″، إلا أن الحراك اليومي في الغرفة التجارية الصناعية بمكة المكرمة لم يتوقف؛ حيث تحول الأداء بمجمله إلى “العمل عن بُعد”، ضمن الإجراءات الاحترازية، بالاعتماد على الكوادر الشبابية الوطنية في تسيير الاجتماعات واللقاءات “الافتراضية”؛ لتستمر خدمة قطاع المال والأعمال والمجتمع المكي بنفس الطاقة السابقة.

وأوضح أن الغرفة تستهدف من هذه اللقاءات، التي تنظمها عبر منصة “زووم”، كل منتسبيها ومجتمع مكة المكرمة بصورة عامة؛ للتعريف بالجهة المستضافة ومجهوداتها، وأبرز مبادراتها، إلى جانب الوقوف على أهمية التحول الرقمي وفاعليته، وتحديات الأزمة الحالية، وإدارة الأزمة وكيفية التكيف معها في حال استمرارها، ومستقبل التقنية ما بعد الأزمة.

وقال “معتوق: إن غرفة مكة المكرمة اختبرت إمكانية العمل على منصات الواقع الافتراضي، حيث نفذت اجتماعات لبعض اللجان، منها: لجنة التعليم الأهلي التي عقدت اجتماعًا طارئًا عن بُعد، ناقشت فيه عدة مواضيع؛ منها تقديم مبادرات لقطاع التعليم الأهلي بمكة المكرمة، وبحث المعوقات خلال فترة تعليق الدراسة، وتبعاتها على المدارس الأهلية.

وكشف عن أنه تم إطلاق لقاء افتراضي مفتوح للجميع في التاسعة من مساء أمس الجمعة، ضمن سلسلة “تحدي الأزمة”، لمناقشة أداء التكنولوجيا في مواجهة فيروس كورونا، واستضاف اللقاء الدكتور فيصل علاف؛ الرئيس التنفيذي بشركة “وادي مكة” للتقنية، وسامر طيان؛ المدير الإقليمي لشركة “زووم”، والمهندس مصطفى داغستاني؛ مدير إدارة تقنية المعلومات بغرفة مكة المكرمة؛ حيث تناول اللقاء أهمية التحول الرقمي وفاعليته، وإدارة الأزمة الحالية، ومستقبل الاعتماد على التقنية عقب الأزمة.

من جهته، أوضح ضيف الله الخزمري؛ مدير المركز الإعلامي الناطق الرسمي باسم غرفة مكة المكرمة، أن مجلس إدارة الغرفة، من منطلق اهتمامه بتنمية الأعمال والمجتمع، عقد الأربعاء الماضي اجتماعًا ترأسه هشام كعكي؛ رئيس غرفة مكة،  وضم نائبه مروان شعبان؛ والمهندس عصمت معتوق؛ الأمين العام  للغرفة، ومدراء الإدارات المختلفة بالغرفة؛ بهدف متابعة سير الأعمال، ووضع خطط لضمان انسيابية أداء الأعمال في ظل الظروف الراهنة، واتخاذ كل الإجراءات الاحترازية للوقاية من الفيروس.

وأشار إلى انتهاء دورة تدريبية عقدت الخميس بعنوان “أدوات تيسير العمل عن بُعد”، قدمها المدرب المهندس محمد أبو زيد؛ وشهدت حضورًا كبيرًا، وتحدثت عن دور التقنيات السحابية في العمل عن بعد، وأنواع التطبيقات وإدارة هذا النوع من العمل.

وقال “الخزمري” إن غرفة مكة المكرمة تؤدي دورها في تبصير المجتمع المكي بكل القرارات التي تتخذها وزارة الصحة والجهات ذات الصلة بمكافحة فيروس كورونا “كوفيد – 19″؛ من خلال الحملات الإعلامية والترويج لطرق الوقاية المعتمدة من الجهات المختصة.

ولفت إلى أن سلسلة لقاءات “تحدي الأزمة” سوف تستضيف في اللقاء المقبل المهندس عبد الله بن فيحان القحطاني؛ مدير عام الإدارة العامة للتحول الرقمي الحكومي؛ للحديث عن برنامج التعاملات الإلكترونية الحكومية “يسر” وقضايا مهمة أخرى.

اقرأ أيضًا:

مجموعة العشرين تنظم مبادرة Empower لتعزيز التمثيل الاقتصادي للمرأة

وزراء طاقة مجموعة العشرين يجتمعون عن بُعد لبحث آثار “كورونا”

غرفة الأحساء ترصد ثمار مبادراتها مع القطاع الخاص لمواجهة تحديات كورونا

الرابط المختصر :

عن حسين الناظر

إعلامي ، كاتب وباحث متخصص في ريادة الأعمال

شاهد أيضاً

منشآت

«منشآت» توضح اشتراطات الحصول على التمويل

أوضحت الهية العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة «منشآت»، عبر حسابها الرسمي على موقع «تويتر»، اشتراطات الحصول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.