غرفة الرياض

غرفة الرياض تناقش الموضوعات التطويرية المتعلقة بقطاع الترفيه

أكدت لجنة الثقافة والترفيه بغرفة الرياض خلال اجتماعها الدوري الثاني، عددًا من الموضوعات التطويرية المتعلقة بقطاع الترفيه واستراتيجية اللجنة وآلية عملها المقبلة.

واستعرض الاجتماع برئاسة مصعب المهيدب؛ عضو مجلس الإدارة، كيفية الحد من الأضرار التي طالت القطاع بسبب جائحة كورونا، وذلك بالتنسيق والتواصل مع الجهات ذات العلاقة.

وأوضح المهيدب خلال الاجتماع، أهمية استمرار التواصل مع المستثمرين والعاملين في قطاع الثقافة والترفيه من خلال لقاءات دورية وورش عمل ينبثق عنها مبادرات وأفكار تطويرية.

وأوصى الاجتماع بالعمل على استطلاع رأي للمستثمرين في القطاع ومعرفة مرئياتهم وأفضل الحلول التي يقترحونها وبما يقلل من خسائرهم التي يتكبدونها بفعل جائحة كورونا، التي أدت لتوقف أعمالهم وأنشطتهم، وذلك بهدف حصر العوائق وحجم الخسائر والتوصل إلى حلول من شأنها الحد من حجم الخسائر التي لحقت بالقطاع، ومن ثم رفعها للجهات ذات العلاقة.

وتطرق الاجتماع إلى أن القطاع تأثر بشكل كبير من جائحة فيروس كورونا، مشيرًا إلى أن القطاع يرتب للاجتماع والتواصل مع الجهات ذات العلاقة لبحث إمكانية دعم القطاع في الإقرار الضريبي ومستحقات التأمينات الاجتماعية.

اقرأ أيضًا:

مركز ذكاء يستعرض أهم الأدوات الفعالة في عالم الشركات الناشئة

غرفة الرياض تنظم ورشة عن مميزات العمل المرن

مبادرة العطاء الرقمي تنظم محاضرة حول التطوع الرقمي واتجاهاته الحديثة

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

الهيئة الملكية بالجبيل

الهيئة الملكية بالجبيل تنفذ أكثر من 1370 جولة رقابية على المرافق التجارية في رمضان

كثفت الهيئة الملكية بالجبيل ممثلة بإدارة خدمات الأملاك جهودها للحد من انتشار فيروس كورونا وذلك …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.