غدًا..غرفة الأحساء تنظم ورشة عمل حول تمكين الصناعة بالمنطقة

تُنظّم غرفة الأحساء، ممثلة في لجنة الطاقة والصناعة، وبالتعاون مع الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية “مدن”، غدًا، ورشة عمل مفتوحة بعنوان “تمكين الصناعة بالأحساء”، بمشاركة مدير عام الهيئة المهندس خالد بن محمد السالم، وذلك في مقر الغرفة الرئيس للرجال والسيدات.

وبهذه المناسبة، أوضح المهندس فهد الغدير؛ رئيس لجنة الطاقة والصناعة بالغرفة، أن الورشة تندرج ضمن برامج التواصل وتعزيز الشراكة مع القطاعين الحكومي والخاص، لاسيما فيما يتعلق بدعم وتمكين المنشآت الصغيرة والمتوسطة ورواد الأعمال، ومناقشة سبل تطوير الصناعة في المنطقة، مبينًا أن الورشة ستناقش، ضمن موضوعاتها الرئيسة: محور تمكين الصناعة، والخدمات التمويلية، والخدمات اللوجستية، بالإضافة إلى محور تمكين رواد ورائدات الأعمال.

وتأتي الورشة ضمن برامج التنسيق والتعاون المستمرة بين الغرفة وهيئة “مدن”؛ لتحفيز قطاع الأعمال، واستعراض فرص الاستثمارات بالمنطقة في القطاعات كافة، فضلًا عن استعراض المزايا الاقتصادية، والخدمات والحوافز الجاذبة، والتسهيلات التي توفرها “مدن” للمشاريع الصناعية، والتِّقنية، والخدمية، والسكنية، والتجارية، وكذلك الموجهة لشركائها في قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ورواد ورائدات الأعمال، كالمصانع الجاهزة، وحاضنات الأعمال، والأراضي الصناعية.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

مهرجان بريدة للتمور

تفاصيل انطلاق مهرجان بريدة للتمور

تنظم أمانة منطقة القصيم، مهرجان بريدة للتمور، بتنظيم من وبإشراف إمارة المنطقة بشراكة استراتيجية مع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.