عالم ريادة الأعمال

عالم ريادة الأعمال.. بوابتك للأمان في المستقبل

إن كان التفكير في تطوير الذات واقتحام عالم ريادة الأعمال اختياريًا قبل أعوام مضت؛ فإن جائحة كورونا المستجد “كوفيد 19” جعلت هذا التفكير إجباريًا؛ حيث أثبتت السنة الماضية أهمية انتقاء فكرة لمشروع ما، والأخذ في الاعتبار كل الوظائف المستقبلية التي توفر لك الراحة في حياتك.

في البداية، وقبل التطرق إلى المميزات التي يتمتع بها عالم ريادة الأعمال، فإننا نؤكد أن السطور التالية تعتمد على الموضوعية في رصد الواقع الخاص برواد الأعمال؛ وبالأخير لك مطلق الحرية في اتخاذ القرار.

مفهوم ريادة الأعمال

لكل من لا يعرف ما هي ريادة الأعمال أو Entrepreneurship؟ يجب التأكيد أنها الاستعداد لإدارة وتنظيم وتطوير المشروعات بالتزامن مع التأثر بالمخاطر؛ بهدف الوصول إلى الأرباح، كما تعتمد على المبادرة بإنشاء عمل جديد عن طريق الاستفادة من الموارد المتاحة، علمًا بأنها من الظواهر القديمة التي تطورت وتجددت على مر العصور.

وتنقسم ريادة الأعمال إلى عدة أنواع منها: الاجتماعية، الربحية، الصغيرة، الكبيرة، والقابلة للتطوير، بينما تشمل مجموعة رواد الأعمال أنواعًا مختلفة من مبتكرين، باحثين، ومكافحين، إضافة إلى مستثمرين.

رواد التواصل الاجتماعي

تُعتبر مواقع التواصل الاجتماعي والتطبيقات الإلكترونية المختلفة الأكثر انتشارًا في عالم ريادة الأعمال بشكل عام؛ لكن هل فكّرت يومًا أن مارك زاكربيرج؛ مؤسس موقع وتطبيق فيسبوك الشهير، والذي يتحكم في القرارات الخاصة بكيفية نشرك للمنشورات على صفحتك الخاصة، هو بالأساس رائد أعمال؟

هل تعلم أن كل مؤسسي التطبيقات الشهيرة من تويتر، إنستجرام، تليجرام، سناب شات، واتس آب، وغيرها الكثير حول العالم رواد أعمال؟ فإذا بحثت جيدًا ستجد أن دول شرق آسيا تستخدم مجموعة مختلفة تمامًا من التطبيقات للتواصل الاجتماعي مثل: “كاكاو توك”. وهناك المئات بل عشرات المئات والملايين حول العالم من أصحاب الأفكار غير التقليدية التي جعلت أصحابها يحملون وبكل فخر لقب “رائد أعمال”.

لا يعتمد رائد الأعمال بالضرورة على التطبيقات الإلكترونية للتواصل الاجتماعي فقط؛ بل إنه يصل إلى قطاع السيارات، الاختراعات، والتجارة الإلكترونية، إضافة إلى الكثير من القطاعات؛ فكل ما يقع تحت فئة الإبداع والاختلاف يطلق صاحبه نحو عالم ريادة الأعمال.

لكن تظل الأمثلة الأكثر شهرة لهذه الفئة –أي رواد الأعمال– تشمل كل من استطاع إطلاق تطبيق للتواصل الاجتماعي؛ حيث حققوا نجاحات عالمية، ومنها كان لهم نصيب من الشهرة بين الملايين، فضلًا عن جذبهم الاستثمارات الهائلة، وتحقيق مليارات الدولارات خلال فترة قياسية، وبالتالي انضمامهم إلى قائمة أثرياء العالم.

عالم ريادة الأعمال

والحق يقال إنه لولا اختراع هذه التطبيقات لما كان العالم سيعرف “زاكربيرج” ورفاقه ومنافسيه الشباب، وفي هذه السن الصغيرة على وجه التحديد.

ولنطلق لخيالنا العنان عندما نفكر في فرضية بسيطة حول هذه الفئة من رواد الأعمال، فهل كان أي واحد منهم سينضم إلى قائمة الأثرياء لولا التفكير خارج الصندوق؟!

إن الإجابة عن السؤال المطروح سهلة للغاية؛ وهي: “بالطبع لا”، فالوظيفة لن تضمن لهم حتى الحصول على مليون دولار خلال عام، فضلًا عن الرتوش البسيطة التي تأتي معها؛ من روتين يومي، أزمات طارئة، التعاون مع أنماط مختلفة من الإدارة، والصدامات التي تحدث نتيجة المنافسة مع الموظفين الآخرين، وغيرها الكثير من الأمور الصادمة.

وبالطبع فإن هناك الكثير من الوظائف التي لا تعاني مما سبق ذكره، لكنها وفي الوقت ذاته تتطلب خبرة سنوات والعمل طوال الـ24 ساعة؛ من أجل الوصول إلى ترقية ما لكنها لا تضمن اللحاق بقطار المليون دولار.

أصحاب الوظائف

وفي عام 2020، أكدت السنة الصعبة على الاقتصاد العالمي، والإنسانية جمعاء بسبب فيروس كورونا، أن هناك الكثير من الصدمات التي قد تخبئها الحياة لأصحاب الوظائف؛ حيث عانت الكثير من الشركات والمؤسسات من خسائر فادحة؛ ما تسبب في تقليل رواتبهم الشهرية، أو الأسوأ من ذلك والمتمثل في فقدان الملايين لوظائفهم.

للأسف جاءت جائحة كورونا كالطوفان الذي أزاح شراع الاستقلالية للكثير من الشركات؛ ما جعلها تأخذ القرارات المؤسفة إما بالإغلاق أو تسريح الموظفين. وفي الحالة الأخيرة؛ فإن القرار شمل فئتين أساسيتين.

تضمنت الفئة الأولى من الموظفين الذين تم تسريحهم خلال 2020، كل من يحصل على راتب شهري كبير؛ ما جعله في مواجهة شرسة مع المستقبل المجهول، فهذه الفئة التي تمتلك خبرة كبيرة في العمل لن تجد وظيفة بسهولة خلال الجائحة؛ إذ إن الشركات تعلم جيدًا بأنها لن تتمكن من صرف رواتبهم المستحقة.

وعلى الجانب الآخر فإن الفئة الأخرى شملت كل الموظفين الذين لم يحصلوا على رواتب كبيرة، وبالتالي وجدت الشركات نفسها أمام خيار التخلص منهم بسهولة دون التأثير في جودة العمل.

هل فكرت الآن في كيفية بدء مشروعك الخاص أم تريد المزيد من المعلومات حول عالم ريادة الأعمال؟!

استراتيجية المخاطر

لم يقف عالم ريادة الأعمال بالمرصاد للجائحة، بل إنها زلزلته بطريقة كبيرة، فهناك الكثير من رواد ورائدات الأعمال ودّعوا أحلامهم لعدم قدرتهم على المواجهة، وهناك من وضع استراتيجية واضحة للمخاطر لكن الوباء كان أقوى منهم.

وفي السياق ذاته؛ فإن فئة أصحاب الفكر الريادي لا تعتمد على المخاطر أو الكوارث الطارئة في تحديد مصائرهم، فهم في الأصل يتمتعون بصفات تجعلهم مختلفين بالفعل، سواء مثابرة فطرية، إصرار على بلوغ النجاح، أو الشغف والإيمان بتحقيق أحلامهم آجلًا أم عاجلًا.

عالم ريادة الأعمال

ولا تُعتبر الصفات هذه بمثابة كلمات يرددها رواد الأعمال فقط، بل إنها أسلوب الحياة الذي جعل من هم أقدم منهم في هذا القطاع يقدمون يد الدعم لهم، فضلًا عن المستثمرين، والحكومات وعلى رأسهم حكومة المملكة العربية السعودية التي أطلقت العديد من المبادرات لدعم ومساندة القطاع الخاص وأصحاب المشاريع؛ إيمانًا منها بتأثيرهم في تعزيز نمو الاقتصاد الوطني.

ورغم خسارة البعض منهم خرجوا من المنحة بمنظور جديد عن الحياة، أما الباقي فوجد دليلًا جديدًا ليس فقط للخروج من الجائحة بسلام والحفاظ على أقل الخسائر، بل لتحقيق الأرباح أيضًا.

نعم استطاع الكثير من رواد الأعمال وأصحاب المشاريع والتطبيقات تحقيق الأرباح خلال الجائحة؛ إذ انتعش عدد من القطاعات المتنوعة، من أهمها: التجارة الإلكترونية؛ والتي جعلت الابتسامة الأخيرة من نصيب الصيني الشهير “جاك ما” المعروف باسم شركته “علي بابا”. أو تطبيقات التواصل الاجتماعي مثل تلك الخاصة بعقد المؤتمرات والاجتماعات عن بُعد، بل إن هناك الكثير من الشركات الأوروبية قررت إطلاق تطبيقات جديدة لمنافسة Zoom، وMicrosoft meetings.

وخلال تلك الجائحة فإن التأثير الذي شهده رواد الأعمال من أصحاب التطبيقات الاجتماعية لم يكن كبيرًا؛ حيث ساهم الحجر المنزلي في زيادة استخدام هذه المنصات، إلى جانب العديد من التطبيقات الجديدة التي لم يكن يلقى لها العالم بالًا مثل: Tictok.

إبداع عالم ريادة الأعمال

باختلاف أنواعها ووجودها الحيوي في القطاعات المختلفة فإن ريادة الأعمال تعتبر مصطلحًا غريبًا إلى حد ما على العامة وفقًا للإحصاءات العالمية. وفي المقابل أكد العديد من مصادرنا أن ريادة الأعمال هي الـ trend العالمي الذي يجب أن يلحق به شباب اليوم.

مع العلم بأن هناك أنماطًا متعددة لرواد الأعمال، فعالم ريادة الأعمال دائمًا ما يرحب بأذرع مفتوحة لكل الفئات وكل الأعمار وكل الجنسيات دون تفرقة، فنجد العديد من مشاهير الفن والرياضة في كوريا الجنوبية، والولايات المتحدة الأمريكية، والهند قرروا اقتحام هذا المجال، محققين نجاحات كبيرة في دنيا المال والأعمال.

وفي العصر الذي يتعامل فيه العالم بحذر مع بعضه البعض في ظل تداعيات الجائحة، فإن عالم ريادة الأعمال يُعتبر مثاليًا ليجمعهم بأمان سويًا. فالفرص الوظيفية المتاحة حاليًا يمكن أن تتضاءل مستقبلًا، مع انتشار الذكاء الاصطناعي.

ورصدت الأبحاث في سوق العمل العالمي أن نسبة كبيرة من الموظفين قد يتم التخلي عن خدماتهم في المستقبل؛ إذ سيتم الاعتماد على بعض الوظائف بعينها، مثل تلك المتعلقة بالأمن السيبراني، رغم احتياج العالم إلى الأساسيات والضروريات التي يوفرها عالم ريادة الأعمال.

وتكمن مميزات عالم ريادة الأعمال في تحقيق الاستقلال المادي وتعزيز ثقافة العمل الحر والاعتماد على النفس، ففي هذا العالم كل شيء يمكن أن يتحقق وهناك سبيل دائم إلى بلوغ الأحلام.

ويعمد عالم ريادة الأعمال إلى تحقيق الأحلام التي تبدو في نظر البعض وردية اللون وغير واقعية، والأمثلة على ذلك كثيرة، ونعتقد أن العصر الحالي يرفع شعار “لا للمستحيل”، فهناك إيلون ماسك الذي يسعى للعيش على سطح كوكب المريخ، فيما كان الأمر مزحة قديمًا.

وفي النهاية، فإن عالم ريادة الأعمال لا يأبه بالشعارات بقدر اهتمامه بالشغف والفكرة الأصلية التي تأخذ المسؤولية الاجتماعية بعين الاعتبار، والتي يمكن أن تحقق معها كلًا من النجاح الشخصي والثراء المادي، وربما تكون أنت المنضم قريبًا إلى قائمة أغنياء العالم.

اقرأ أيضًا:

أهمية تحديد الأهداف التجارية.. الوجهة والمسار

كيف يتجنب رواد الأعمال الأزمات؟.. استراتيجيات وحلول

نصائح إيلون ماسك لرواد الأعمال.. فرصة لتحقيق الأحلام

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن لمياء حسن

حاصلة على شهادة في الإعلام المرئي، مقدمة برامج سابقة في إحدى الإذاعات المصرية الشهيرة، عملت بالصحافة الورقية والإلكترونية العربية لمدة 9 سنوات. تتقن اللغة الكورية والإسبانية إلى جانب الإنجليزية.

شاهد أيضاً

كيف تعزز كفاءتك في العمل

كيف تعزز كفاءتك في العمل؟.. طرق مهمة لزيادة الإنتاج

في ظل بيئات العمل المزدحمة لا نجد ساعات كافية في اليوم لإنجاز المهام الموكلة إلينا، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.