صناعة فرنشايز الأغذية العالمية لعام 2019 (1/2)

لا شك في أن فرنشايز الأغذية هو التجارة الأبرز في مجال الفرنشايز (الامتياز التجاري)، فعندما يفكر رواد الأعمال في الحصول على امتيازات، يكون الغذاء على رأس قائمة تفكيرهم، علاوة على ذلك، فإن عددًا كبيرًا من ممنوحي الفرنشايز المحتملين، بدأوا بحثهم العام عن الفرنشايز المناسب في قطاع الأغذية.

(جويل ليبافا ملك الفرنشايز)

جميعنا بحاجة لتناول الطعام بشكل يومي؛ لذلك، يبقى امتياز الغذاء الأكثر رواجًا دائمًا، بدءًا من عربات الطعام والأكشاك، إلى المطاعم التي تقدم خدمة كاملة.

وفيما يلي نظرة على بعض العوامل الرئيسة، التي أثرت في صناعة منح فرنشايز الأغذية في العام الماضي، ونظرة على بعض العوامل الواجب اتخاذها في الاعتبار عند شراء فرنشايز أغذية.

 زيادة خدمات التوصيل

يكتشف عالم الامتيازات الغذائية اليوم، ما كانت تعرفه امتيازات آيس كريم مان وامتيازات البيتزا منذ زمن طويل، وهو حب العملاء توصيل الطلبات إليهم، فوفقًا لبيانات الرابطة الوطنية للمطاعم، تمثل خدمة التوصيل 63٪ من حركة المطاعم في المدن والمناطق الريفية الأخرى.

ويعد التمويل أحد العوامل الرئيسة؛ إذ يتم فرض رسوم تتراوح بين 15٪ و30٪ على معظم المطاعم التي تستخدم خدمة التوصيل من جهات خارجية؛ وهي رسوم يمكن أن تقلل من هوامش ربح ممنوحي الفرنشايز؛ ما دفع ماكدونالدز مؤخرًا لإعادة التفاوض على اتفاقها مع Uber Eats لتقليل عمولاتها.

عندما يتعلق الأمر بالامتيازات التي تطور أنظمة التوصيل الخاصة بها، فإن Wayback Burgers كانت من أوائل الشركات التي قامت بإعادة التعديل في عمليات التشغيل.

يقول بات كونلين؛ نائب رئيس الشركة: ” كنت أعمل من أربعة إلى خمسة أشهر على خطتنا البديلة؛ لحل مشكلة التوصيل التي نعتقد أنها ذات أهمية كبيرة؛ لوجود تغيير في اللعبة بالنسبة لشركة التوصيل”.

لقد أصبح امتياز البرجر الآن جاهزًا لإدخال سيارة التوصيل المدمجة الجديدة إلى السوق؛ حيث تم اختيار جيم باتيل؛ صاحب امتياز ديلاوير، كأول صاحب فرنشايز في Wayback لاستخدام السيارة.

التوصيل للمنزل

يعد جيمي جون، الوحيد الذي خالف التوجه في استلام طرف ثالث خدمة التوصيل؛ إذ يؤكد أنه لن يسمح لشركات خارجية- مثل Uber Eats أو DoorDash أو Grubhub – بتسليم شطائره إلى العملاء”.

أحد أسباب هذا الموقف- بعكس معظم امتيازات الأغذية التي لا تعتمد على البيتزا- أن التسليم يمثل جزءًا من الحمض النووي لـ Jimmy John’s؛ إذ عرضت الشركة خدمة التوصيل منذ افتتاحها لأول مرة في عام 1983، وهي فخورة بنظامها؛ فقد صرح كبير مسؤولي التسويق بشركة CMO John Shea في رسالة بريد إلكتروني لمجلة QSR: ” قمنا ببناء أفضل نظام توصيل شطائر في العالم”.

وفي وقت سابق من هذا العام، توسع جيمس نورث؛ الرئيس التنفيذي، بالسبب الرئيس لإعلان الفرنشايز؛ وهو التحكم في المنتج؛ إذ قال: “لدينا تركيز شديد على العملية بأكملها، من اللحظة التي نبدأ فيها بتصنيع المنتجات الطازجة الخبز في الـ 6 صباحًا وحتى لحظة تسليم ساندويتش لأحد العملاء. إننا نريد التحكم في التجربة بدءًا من التحضير وحتى تسليمها للعميل”.

أسلوب الطرف الثالث للتوصيل

ومع ذلك، ولأن الامتيازات الغذائية تنتقل لأفضل طريقة لاستخدام خيارات التوصيل، فمن المهم التنويه إلى أنه ليس من الضروري أن يكون هناك خيار معين؛ إذ يمكن استخدام كل من الأنظمة الداخلية والجهات الخارجية؛ للوصول إلى أكبر عدد ممكن من العملاء؛ فعلى سبيل المثال، قررت Wing Zone -بالرغم من وجود نظام توصيل داخلي خاص بها- تبني أسلوب الطرف الثالث للتوصيل كجزء مهم من استراتيجيتها.

يقول مات فريدمان؛ الرئيس التنفيذي للشركة “هناك أشخاص موجودن بالولايات المتحدة، يؤيدون فكرة الطرف الثالث، فكان ذلك فرصة رائعة لنا، إضافة إلى عملاء جدد ربما لم نكن لنحصل عليهم أبدًا لو كنا احتكرنا كل شيء”.

ولكن، بالتأكيد، هناك امتيازات تقوم بعمل شيء مختلف تمامًا، فعلى سبيل المثال، لدى Flynn Restaurant Group نحو 400 موقع، وتعد أكبر شركة امتياز لشركة Applebee، تتحقق مما سيحدث إذا لم تقم بخدمة التوصيل، على الرغم من

أن جريج فلين؛ الرئيس التنفيذي للشركة ورئيس مجلس الإدارة، سارع بالتنويه إلى أنه لا يعارض فكرة التوصيل تمامًا بالنسبة لامتيازاته التي يمتلكها؛ إذ يمتلك أيضًا امتيازات تاكو بيل وبانيرا التي تشارك في عمليات التسليم من طرف ثالث.

 الكاري الياباني

عندما نسمع كلمة “بالكاري” فأول ما نفكر به هو طبق هندي، ولكن هناك نوع آخر يستعد لاختراق سوق الولايات المتحدة.

بدأ الكاري الياباني، الذي عادة ما يكون أكثر اعتدالًا من نظيره الآسيوي، بأن يترسخ في أجزاء من البلاد، وقد ينتشر قريبًا كغيره من الأطباق اليابانية الأخرى مثل رامين، وتيمبورا، والسوشي.

قالت يوكو جيندا؛ صاحبة مطعم شيكاغو الياباني كوكورو، عندما سئلت عما إذا كان الغربيون يطلبون مزيدًا من هذا الطبق مقارنة بالسنوات الماضية: ” بالتأكيد، الكاري الياباني أكثر شعبية الآن منه عندما بدأت”.

يشير انتشار الكاري الياباني إلى أن ثقافة الغذاء الأمريكية تتبع قاعدتها المحلية، ويوضح توموكو أوموري؛ رئيس شركة Go، أن كاري أمريكا، امتياز يقدم الكاري الياباني الأصيل في الولايات المتحدة؛ حيث يقول تسعة من كل عشرة أشخاص يابانيين إنهم نشأوا وهم يتناولون الكاري أكثر من السوشي أو تيمبورا”.

بدأ التحدي في سبتمبر 2018، حيث واجه ما يقرب من 500 فريق من جميع أنحاء العالم التحدي، وتم الإعلان عن الفائزين في فبراير 2019، بمنح الفائزين الـ 12 تمويلًا يصل إلى مليون دولار، مع انتقال ستة منهم إلى مسرعة أعمال ما بعد التحدي، كما حصلوا على دعم مستمر؛ لتوسيع نماذجهم، وإعداد أفكارهم للإنتاج والتوزيع على نطاق عالمي.

كانت ماكدونالدز وستاربكس الشركاء المؤسسين، فقد تعهدتا بمبلغ 15 مليون دولار لهذا الجهد، ثم انضم إليهما شركات: Wendy’s و KFC و Pizza Hut و Taco Bell و Coca-Cola Company و Nestle، كما انضم الصندوق العالمي للحياة البرية كشريك استشاري…(تابعوا الجزء الثاني).

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

أعلى ميزانية لمستثمري الفرنشايز

ينفق أكثر من ثلثي المستثمرين، نحو 50 ألف دولار على استثمارات الفرنشايز؛ وهي بالفعل خيارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.