زيادة الاهتمام العالمي بريادة الأعمال

يزداد الاهتمام العالمي بريادة الأعمال ونشر ثقافة العمل الحر عامًا بعد الآخر؛ فأصبح لريادة الأعمال منظمات ومؤسسات إقليمية ودولية، بل وأصبح لها أسبوع سنوي يتناول أحدث المستجدات، وهو الأسبوع الذي تستضيفه القاهرة للعام الثاني على التوالي من 15 إلى 22 نوفمبر بمشاركة ‏13‏ كلية من‏7‏ جامعات، بمناسبة الأسبوع العالمي لريادة الأعمال؛ إذ ترأس مصر مجلس الشرق الأوسط لريادة الأعمال، كما أنها عضو بالمجلس العالمي لريادة الأعمال.

وفي هذا الإطار، يعد مجلس الشرق الأوسط للمشروعات الصغيرة وريادة الأعمال نتاج طموح شباب وضعوا رؤية ثاقبة للنهوض بريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة في مصر والشرق الأوسط؛ حيث يضم المجلس كلًا من مصر، والأردن، والسعودية، والمغرب، كما أنه عضو في المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة (ICSB)، إضافة إلى كونه وسيلة الاتصال والترابط مع الشبكة العالمية التي تشمل المؤسسات التابعة وأعضاء المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة (ICSB) من سبعين دولة في شتى أنحاء العالم.

وتتمثل أهداف المجلس في الدعوة لتأسيس المشروعات الصغيرة ونموها كآلية للنمو والتنمية الاقتصادية، وتشجيع الأبحاث في هذا المجال، وتحسين المعرفة، والأساليب، والمهارات المتعلقة بتنمية ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة، والتوصل لفهم أفضل لريادة الأعمال بأشكالها المختلفة، والتنسيق مع المؤسسات الحكومية المختلفة العاملة في مجال تشجيع ودعم ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة.

أما المجلس الدولي للمشروعات الصغيرة (ICSB) فقد أسس عام 1955م كأول منظمة غير حكومية دولية قائمة على العضوية؛ لتعزيز نمو وتنمية المشروعات الصغيرة ورائدي الأعمال. ولا يزال المجلس بعد 54 عامًا؛ هو المنظمة القائمة على الأعضاء الرائدة عالميًا في هذا المجال؛ إذ يهتم بالنهوض بريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة في العالم عن طريق تبادل المعرفة والمعلومات والخبرات عالميًا؛ من خلال الشبكات العالمية.

وتتركز مهمة المجلس في كونه الكيان المتخصص لجميع الأشخاص والمنظمات الداعمة لريادة الأعمال وتنمية وإدارة المشروعات الصغيرة والمتوسطة في جميع أنحاء العالم. ويمثل العمود الفقري للمجلس، المؤسسات التابعة له والمؤسسات الفرعية والتي تمثل حوالي 2500 عضو من أكثر من سبعين دولة في مختلف أنحاء العالم، كما أن هناك مؤسسات تابعة وفرعية في كل من أستراليا ونيوزيلندا، والبرازيل، وكندا، وأوروبا، واليابان، وكوريا، ونيجيريا، وبورتوريكو، والكاريبي، وسنغافورة، وتايوان.

كذلك، تمثل المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا- وهي منظمة دولية وإقليمية غير حكومية تشجع دعم العلوم والتكنولوجيا وريادة الأعمال في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا- تمثل هي الأخرى إحدى مؤسسات ريادة الأعمال؛ إذ نظمت في مايو الماضي المُلتقى السادس للاستثمار في التكنولوجيا بالقاهرة، والذي كان فرصة للتواصل بين روّاد الأعمال، والباحثين، والمستثمرين، والمديرين التنفيذيين للشركات الإقليمية، وكلّ القياديّين في مجال التكنولوجيا في المنطقة؛ وذلك لاكتشاف فرص عمل جديدة.

وقد أقيمت الدورات السابقة من هذا الملتقى في لبنان، والسعودية، والبحرين، ومدينة الكويت، والأردن. والدليل على أهمية هذه المؤسسات في مجال العمل الريادي أن الملتقى شهد حضور مستثمرين وأصحاب أعمال محترفين، وشركات متعددة الجنسيات، وشركات إقليمية رائدة في مجال التكنولوجيا والابتكار، وصناديق رأس المال استثماري، وبنوك استثمارية، ومستثمرين، وقادة تكنولوجيا في المنطقة، وحاضنات وحدائق تكنولوجيا، وجامعات ومراكز أبحاث، ومنظمات غير حكومية ومؤسّسات حكومية، إضافة إلى شركات تكنولوجيا ناشئة ومشاريع صغيرة ومتوسطة الحجم.

كل هؤلاء كانوا تحت سقف واحد لبحث فرص العمل الواعدة في شتى المجالات وكيفية تنميتها، وكيفية إعداد أجيال من الشباب الواعد ليصبحوا في غضون سنوات رجال أعمال عمالقة يخدمون أوطانهم.

لاشك في أن الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، يشجع على المناقشة حول صناعة رأس المال الاستثماري التي هي عنصر فعّال في تنمية الاقتصاد والتكنولوجيا، ويبحث في تقديم البرامج المختلفة المتعلّقة باستثمار رأس المال الاستثماري، والدعم من طرف ثالث، وبرامج المسؤولية الاجتماعية، عن طريق شركات كبيرة متعددة الجنسيات في المنطقة.

ونأمل دومًا أن تنتشر ثقافة العمل الحر في وطننا العربي؛ كونها من أهم أسس نجاح العمل العربي المشترك الذي ننشده جميعًا.. والله عز وجل هو الموفق.

الجوهرة بنت تركي العطيشان

الرابط المختصر :

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

لاكتشاف رواد الأعمال.. شل تشارك في برنامج”مصر تبدأ”

قامت شركة شل مصر بالمشاركة في المنتدى السنوي الثاني “مصر تبدأ”، الممول من حكومة المملكة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.