ريم الصويغ

ريم الصويغ.. مؤسسة “آي ريهاب”

الاسم: ريم بنت عبدالعزيز الصويغ

الجنسية: سعودية

المهنة: خبيرة في العلاج الطبيعي ورائدة أعمال

المؤسسة: موقع “آي ريهاب”، ومركز التأهيل المتطور

لاهتمامها بتأهيل الأطفال المتأخرين حركيًا، وخبرة في هذا المجال تجاوزت 15 عامًا، حرصت على تقديم يد المساعدة إليهم؛ عن طريق ما تعلمته، وبالاستعانة بكثير من التقنيات المتطورة؛ فتمكنت من إسعاد كثير من الأمهات والآباء الذين شاهدوا علاج أبنائهم، ولازالت تطمح إلى علاج كثير من الأطفال حول العالم، فما قصة نجاح “ريم الصويغ”؛ رائدة الأعمال السعودية وخبيرة العلاج الطبيعي؟

البداية

حصلت ريم بنت عبدالعزيز الصويغ على بكالوريوس العلاج الطبيعي من جامعة الملك سعود بالرياض عام 1995م، واهتمت بمجال تأهيل الأطفال المتأخرين حركيًا بصفة عامة؛ حيث حصلت على عدة دورات تدريبية في هذا المجال، إضافة إلى مجال التدخل المبكر؛ ما جعل خبرتها التي تزيد عن 15 سنة تساعدها في مشوارها الريادي.

ومن بين الدورات التدريبية التي حصلت عليها ريم، دورة العلاج المكثف باستخدام البدلة الفضائية، والتي تلقتها على يد «إيزابيلا كوشليني»؛ أول من وضعت هذا النوع من العلاج عام 2008م.

يهتم هذا النوع من العلاج باستخدام بدلة مكونة من عدة أجزاء مرتبطة ببعضها بواسطة أربطة مرنة مطاطية؛ حيث تستخدم للمرضى الذين يعانون من اضطرابات عصبية، ابتداءً من عامين ونصف العام.

سلطان العذل.. “ستيفن هوكينج” العرب

رحلة ريادة الأعمال

بدأت الصويغ رحلة ريادة الأعمال بجهد فردي في عام 2008م؛ حيث استأجرت غرفة صغيرة في مبنى مدرسة كبداية تستطلع من خلالها احتياجات الأطفال، ومدى الإقبال على جلسات العلاج الطبيعي والاستفادة منها.

شهدت جلسات العلاج الطبيعي التي وفرتها الصويغ للأطفال إقبالًا جيدًا؛ ما جعل بعض الجهات المختصة بالأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، توصي بعلاج بعض الحالات لديها حال حاجتهم إلى جلسات علاج طبيعي؛ الأمر الذي عزز من ثقة الأهالي بعملها وطمأنهم للتعامل معها؛ ما دفعها لتأسيس مركزها الخاص بالعلاج الطبيعي، والذي انتقلت إليه عام 2011م.

إليسا فريحة.. مؤسسة “وومينا” للاستثمار الملائكي

مواجهة الصعوبات

لم يكن الطريق سهلًا أمام ريم؛ إذ واجهت عدة صعوبات متعلقة بافتتاح المركز، لكنها استطاعت تجاوزها بالصبر؛ لإيمانها بأنها تقدّم خدمة مجتمعية للأطفال، فقالت عن هذه الفترة: “كان يكفيني للشعور بالنجاح والإنجاز، رؤية دمعة فرح صادقة في عين الأم عند رؤيتها طفلها وهو يخطو أولى خطواته، أو حتى يمد يده بحركة بسيطة”.

الطريق إلى الاستقلالية

أكدت ريم الصويغ أن المركز يسعى لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة، متبنيًا شعار «نمهد الطريق إلى الاستقلالية»، كما يعمل على التأهيل المتطور، إضافة إلى تحسين قدرات الطفل المحدودة إلى أقصى حد، وضمان تفاعله مع الآخرين في المجتمع بصورة شبه طبيعية؛ عن طريق استخدام أفضل الطرق العلاجية المناسبة لقدرات هؤلاء الأطفال.

محمد الجابر.. إمبراطور الفنادق العالمية

تقنية كويفاس ميدك

تستعين ريم أيضًا بتقنيات أخرى في مركز التأهيل المتطور؛ منها التقنية التي تتفرد الصويغ بتطبيقها في السعودية والشرق الأوسط، وهي برنامج “كويفاس ميدك”؛ وهو التطبيق الذي يمكن البدء به من سن 3 شهور، وصولًا إلى الاستقلالية والتحكم في المشي، علمًا بأن استخدام هذه التقنية مقيد بحجم ووزن الطفل؛ لأن الممارس لهذه التمارين يعرض الطفل لتأثير الجاذبية الأرضية عن طريق تخفيف الدعم الخارجي تدريجيًا.

وتتمنى الصويغ أن يصبح مركز التأهيل المتطور مركزًا شاملًا لخدمة الأطفال ذوي الصعوبات من كل النواحي؛ حتى لا يتكبد الطفل عناء التنقل بين العيادات والمراكز ليعالج مشكلته، وأن يباشر حالته من التشخيص وحتى العلاج في نفس المركز.

بعد نجاح مركزها، حرصت الصويغ على دراسة إدارة الأعمال في الجامعة الأمريكية بالقاهرة عام 2015م؛ بغرض إدارته بطريقة أكثر تمكنًا ومهنية.

ماريسا ماير.. أسطورة جوجل وياهو

موقع “آي ريهاب”

شاركت ريم في تأسيس الموقع الإلكتروني “آي ريهاب” irehab.com، للتعامل مع مرضى التأخر الحركي، وتسهيل مهمة التشاور والتحدث مع الأطباء عن بُعد بالنسبة للآباء، كما يوفر تمارين بصرية ثلاثية الأبعاد، ومجموعات دعم وتبادل خبرات، علمًا بأنها شغلت منصب المدير التنفيذي له عامي 2015، و2016.

سيو چونج چين .. مؤسس Celltrion

الدروس المستفادة:

الصبر: يحتاج رائد الأعمال إلى الصبر؛ خاصة في بداية انطلاق مشروعه الخاص؛ حتى يتغلب على التحديات التي تواجهه.

التجديد: يسعى رواد الأعمال الناجحون دائمًا إلى التجديد في أعمالهم وتقديم الجديد؛ لمساعدة الفئات المستهدفة من مشروعاتهم.

المسؤولية الاجتماعية: لا يخلو العالم المعاصر من مبدأ المسؤولية الاجتماعية للشركات؛ ما يساعدها في الحصول على ثقة العملاء جنبًا إلى جنب الموظفين.

اقرأ أيضًا:

مارك كوبان.. بائع أكياس القمامة الملياردير

توماس ليبتون.. إمبراطور الشاي

محمد الطراد.. من الفقر إلى الثراء

الرابط المختصر :

عن لمياء حسن

لمياء حسن حاصلة على شهادة في الإعلام المرئي، مقدمة برامج سابقة في إحدى الإذاعات المصرية الشهيرة، عملت بالصحافة الورقية والإلكترونية العربية لمدة 7 سنوات. تتقن اللغة الكورية والإسبانية إلى جانب الإنجليزية.

شاهد أيضاً

محمد الطراد

محمد الطراد.. من الفقر إلى الثراء

الاسم: محمد الطراد العمر: 72 عامًا الشركات: مجموعة الطراد للاستثمار الأبناء: 5 أبناء الثروة: 3.3 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.