رواد وخبراء يشيدون بالمعرض السعودي الدولي للامتياز التجاري 2018

يشهد المعرض السعودي الدولي للامتياز التجاري 2018 – الذي يعقد بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض، ويستمر حتى مساء الغد، يتنظيم من “السنيدي إكسبو” ، وبرعاية الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة ومجلس الغرف السعودية، وبنك التنمية الاجتماعية، وافتتحه المهندس أحمد بن سليمان رئيس مجلس الغرف السعودية، والدكتور عبدالله بن إبراهيم الصغير نائب محافظ الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة- اهتمامًا وحضورًا لافتًا وكبيرًا من ممثلي مجتمع الأعمال والشخصيات الاجتماعية ووسائل الإعلام وبمشاركة 120 شركة عارضة من 15 دولة خليجية وعربية وأجنبية .

ويحقق المعرض فوائدة عدة، ما يوفره من نوافذ اقتصادية للمستثمرين ورواد الأعمال الباحثين عن فرص للحصول على علامة تجارية ناجحة تحقق لهم أحلامهم في عالم المال والأعمال..من خلال هذا اللقاء نستطلع بعض آراء رواد الأعمال والخبراء في هذا المعرض وما يضيفه للاقتصاد الوطني..

ماجد الدريس :المعرض دليل على ارتفاع الوعي سواء من المانحين أو الممنوحين

يقول رائد الأعمال ماجد الدريس: المعرض أرى مستواه جيدًا جدًا ، تميز بالإعلان عنه، والتنظيم مبهر ولافت، ووجود ” براندات” قوية ومميزة سواء سعودية أو عربية أو أجنبية، وأعجبتني طرق العرض الرائعة ، وبالأخص من الجناح المصري الذي جاء إلينا بعلامات تجارية كنا نسمع عنها كثيرًا مثل مؤمن وغيرها ، وهاهي جاءت إلينا بطريقة مرتبة ومنظمة.

كما أن الإقبال على المعرض والحضور كبير دليل على ارتفاع الوعي سواء من المانحين أو الممنوحين، ولعل اللافت للنظر الإقبال الطيب، والاهتمام الكبير بالأخص من المستثمرين والشباب الراغبين في الحصول على رخص امتياز تجاري.

ويضيف ” الدريس”  أشد ما لفت انتباهي وجود الشركات المتخصصة التي تعمل على تحويل “البراندات” إلى فرنشايز، وهي بالطبع لها دور كبير في دعم صناعة الفرنشايز والتوسع في هذا القطاع الحيوي.

صهيب الزين : هذا المعرض يجعلنا فخورين بوجوده لدينا

ويقول رائد الأعمال صهيب الزين : بداية نحن كسعوديين نفخر بأن يكون لدينا مثل هذه المعارض الجاذبة لكافة أقطاب المنطقة للتوجه إلى المعرض بالرياض، ويكون نقطة تجمع لجميع الخليجيين ولجميع العرب والعالم العربي، فالمعرض له أهمية اقتصادية واجتماعية، فكلا منهما يصنع لنا حدث رائع وجذاب.

أما بالنسبة للعارضين والشركات العارضة فقد تميزت بأن الكثير منهم هي شركات ناشئة أتوا لعرض منتجاتهم الوطنية والأجنبية، والجميل في الموضوع أن المنتجات الوطنية مختلفة، وغير قاصرة على صنف واحد أو قطاع واحد، وهذا يوضح أن رؤيتنا للإقتصاد قد توسعت، وأنه قد أصبح لدينا الوعي لمعرفة أن التوسع في كافة المجالات وليس المضي في مجال واحد هو ما سوف يجعلنا أقوى اقتصاديًا وأكثر تماسكًا وأكثر صلابة، فهناك مجال المطاعم ومجال الاستشارات ومجال الأدوات للمطاعم بكافة أنواعها ومجال التوريد ومجال الصناعة، الجميل أننا في بداية لطريق طويل سوف نصل مع السنوات المقدمة الى الجودة لننافس بها في هذا العالم.

فهد بن جليدان : خطوة الألف ميل تبدأ بامتياز علامة تجارية سعودية

ويشيد فهد بن جليدان؛ مستشار العلامات التجارية: بهذا النهج الطيب للغرف التجارية ودعمها للمؤتمرات والمعارض التجارية خلال الثلاث سنوات الماضية في السوق السعودية بعد اكتمال نظام الامتياز التجاري في وزارة التجارة، وبدأت تنتشر بالمنح المحلي داخل المملكة.

ويضيف: من خلال زيارتنا لمعرض الرياض ٢٠١٨ ومستوى الحضور الدولي، وإن كان غير المأمول ولكن لا بأس به مع نتائجه المميزة في اتفاقيات على مستوى الخليج العربي والشرق الأوسط، ومن أبرز مالفت انتباهي الشركات الاستشارية والتطويرية للمنشئات الناشئة في السوق السعودي؛ لتحدد بوصلة اتجاه العمل المنظم والمؤسس على قواعد متينة؛ تبدأ نتائجها قريبًا بالانتشار والتوسع المدروس ميدانيًا.

وينوه ” جليدان” أن عام ٢٠١٨ سيشهد إقامة ٣ معارض للامتياز  التجاري في الخبر، وكذلك في جدة وجنوبًا في أبها، لكبر مساحة المملكة العربية السعودية، وأتمنى أن توحد جهود العارضين والمانحين في معرض سعودي موحد ينظم على مستوى الثلاث مناطق الكبرى كل سنة في منطقة  بتاريخ ثابت سنويًا، مواكبًا لمعارض الامتياز التجاري في العالم والمعروف غالبًا في شهر اكتوبر من كل سنة ميلادية، لان رجال الأعمال يجدولون أعمالهم وزياراتهم ويهتمون  بالأوقات التجارية لهذه المعارض لما لها من أهميتها في التجارة والنجاح .

هاني جستنيه : أهم ما يميزه الشركات السعودية المانحة للفرنشايز

ويقول رائد الأعمال هاني جستنيه : المعرض ممتاز من حيث العلامات الموجودة، والأجمل هو التنوع المتواجد  في العلامات المعروضة، ولا ننسى ما يسر الناظرين؛ وجود شركات سعودية مهتمة بالفرنشايز وتطويره،  وقد أضاف المعرض الكثير من المعلومات لدى الكثير من المستفسرين عن الفرنشايز، وكيف يبدأ رائد الاعمال تأسيس المنشأة بالفرنشايز؟.

ويضيف: لقد أسعدني وجود بعض العلامات الوطنية التي تمنح الفرنشايز ومن أبرزها من وجهة نظري: أبو زيد ومنش حيث أنهما لهم خبرة طويلة بالسوق، وقررا الآن الدخول في عالم الفرنشايز، وتمنياتي إن شاء الله أن يخرج هذا المعرض بصفقات فرنشايز تفيد رواد الأعمال والمانحين.

كتب / حسين الناظر

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن رواد الأعمال

مجلة رواد الأعمال Entrepreneurs هي مجلة فاعلة في مجال التوعية بثقافة ريادة الأعمال وتطوير الفرص الوظيفيّة المتنوّعة للشباب والشابّات في المؤسّسات الصغيرة والمتوسطة الحجم، وهي الدعامة الأساسيّة لتفعيل المزايا التنافسية لهذه المؤسّسات من خلال استعراض تجارب نخبة مميزة من الناجحين في مختلف الميادين واستخلاص ما يفيد الأجيال المقبلة.

شاهد أيضاً

البنك المركزي السعودي

البنك المركزي السعودي.. مواصلة مسيرة الإنجاز

تمكن البنك المركزي السعودي من حصد جائزة استمرارية الأعمال لأفضل مبادرة للعام 2020م، والتي منحتها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.