رواد الأعمال الصغار

دروس مهمة لرواد الأعمال الصغار.. 6 نصائح أساسية

تلعب الشركات الناشئة دورًا متزايد الأهمية في الاقتصاد العالمي اليوم؛ حيث تقوم بتحويل الأفكار المبتكرة إلى حلول واقعية، وهو ما يعمل على رواد الأعمال الصغار.

لكن تأسيس شركة ناشئة ليس بالأمر السهل؛ حيث يتلقي أقل من 1% من الشركات الناشئة تمويلًا من مستثمرين، وعدد قليل فقط من هؤلاء يحقق نجاحًا ملحوظًا.

إذًا ما سر تحويل الأفكار الساطعة إلى شركات ناشئة ناجحة؟ خلال هذا المقال تم الحديث مع عدد من رواد الأعمال في مجتمع رواد التكنولوجيا التابع للمنتدى الاقتصادي العالمي حول كيفية تأسيسهم لشركاتهم وما تعلموه. المثير للاهتمام أن أهم الدروس التي تلقاها هؤلاء هي دروس تشمل: اختبار افتراضاتك، والانفتاح على الفرص الجديدة، وعدم التوقف عن التعلم أبدًا.

كيف تعمل بانسجام مع الشخصيات المهيمنة؟

فيما يلي أهم درس يجب أن يتعلمه رواد الأعمال الصغار:

  • ابدأ بالهدف

شون هينتون؛ المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “SkyHive”

في عام 2016، قبل إطلاق شركة “SkyHive”، وهي شركة برمجيات لإدارة القوى العاملة وإعادة تشكيلها القائمة على السحابة، لم يكن لديّ أي تطلعات لأن أصبح مؤسسًا وكنت راضيًا تمامًا عن إدارة الشركة التي تم تعييني فيها. لكن في أوائل عام 2016 حضرتُ مؤتمرًا في الشرق الأوسط، وفي اليوم الأول من ذلك المؤتمر تحدثت مجموعة من النساء السوريات في حلقة نقاش. كانوا قد فروا من سوريا ويعيشون في مخيم الأمم المتحدة للاجئين في لبنان. تحدثوا إلينا لمدة ساعة عن فظائع معاملة النساء خلال الحرب الأهلية في سوريا.

عندما انتهت الجلسة كنتُ أعرف في ذلك الوقت أنه كان عليّ تكريس بقية حياتي المهنية لمساعدة العالم. ولهذا السبب قررت إنشاء شركة “SkyHive”. كان أهم شيء تعلمته من تلك التجربة هو التعريف الحقيقي للهدف ومدى أهمية العيش والعمل بهدف.

رواد الأعمال الصغار

  • استخدام العمل كقوة من أجل الخير

جواكين فيلالبا؛ الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لمنصة “Nextail”

على الرغم من أن مجال صناعة الأزياء جميل ومحبوب للغاية فقد ورثت العديد من الكفاءات التشغيلية؛ منها: الاعتماد على الأساليب القديمة لمواءمة العرض والطلب. ونظرًا لتعقيد تجارة التجزئة اليوم فإن الأدوات المحدودة تجعل من المستحيل تلبية طلبات العملاء والوصول إلى أهداف العمل، والأسوأ من ذلك كله أنها تؤدي غالبًا إلى إهدار غير ضروري.

لكن لديّ شغف لتحسين العمليات المعقدة؛ لذلك بعد قضاء بضع سنوات في مجال الموضة كرئيس للخدمات اللوجستية الأوروبية لمنصة “Inditex” حددت فرصة لدفع الصناعة إلى الأمام. ومن خلال وضع التكنولوجيا وعلوم البيانات في صميم عملية صنع القرار أدركت أنه يمكننا تلبية الطلب بشكل أفضل من خلال التنبؤات المحسنة واتخاذ القرار الآلي.

منذ تأسيس شركة “Nextail”، وهي منصة بيع بالتجزئة ذكية تعمل على تمكين تُجار الأزياء، في عام 2014 كانت مهمتنا هي جعل عالم البيع بالتجزئة مكانًا أفضل وأكثر استدامة. نحن نساعد تجار التجزئة في أن يصبحوا أكثر مرونة وقابلية للتنبؤ؛ حتى يتمكنوا من استخدام موارد أقل في العالم مع الحفاظ على نفس توفر المنتج أو توفره بشكل أفضل.

وقد كان الدرس الأعظم لي هو أنه يمكن استخدام العمل حقًا كقوة من أجل الخير. في الواقع كان من السهل إنشاء فريق من المتخصصين في هذا المجال ذوي التفكير المتشابه ولديهم شغف بالبيانات والتكنولوجيا الذين يرغبون في إحداث تأثير إيجابي وملموس في العالم.

كيف يمكنك تحسين مهارات التنمية الشخصية؟

  • تعزيز التعاون بين الإنسان والآلة

أندرياس كونيج؛ الرئيس التنفيذي لشركة “Proglove”

تغيرت الأمور بشكل كبير بالنسبة لشركة “ProGlove” عندما قامت بتطوير قفاز ذكي مصمم خصيصًا للتطبيقات الصناعية. قام بذلك المؤسس المشارك ” بول جونتر”

خلال جولة إرشادية بمصنع “BMW” المركزي لاحظ “جونتر” أنه يحدث مسح الرمز الشريطي حرفيًا مليون مرة في اليوم، ويرتدي الجميع قفازات عند العمل تقريبًا. فماذا لو كانت هناك طريقة لتوصيل ماسح الباركود بالقفاز؟ سيؤدي ذلك إلى القضاء على الوقت اللازم لالتقاط الماسح وإفلاته.

لذا ابتكر ماسحًا ضوئيًا للرموز الشريطية يمكن ارتداؤه من شركة “ProGlove” والذي يوفر ما يصل إلى 4 ثوانٍ لكل عملية مسح ضوئي. هذا يمثل 4 ملايين ثانية يتم توفيرها يوميًا. بالإضافة إلى ذلك يُترجم هذا إلى توفير أكثر من 4 ملايين دولار يوميًا. وغني عن القول إن الفكرة تعمل في كل مكان تقريبًا؛ حيث يكون مسح الرمز الشريطي شرطًا في المصانع.

لذلك تكون التكنولوجيا أكثر قيمة عندما تعزز التعاون بين الإنسان والآلة.

رواد الأعمال الصغار

  • تعرف على ما تفعله بشكل أفضل

بن لام؛ مؤسس وعضو مجلس إدارة شركة “Hypergiant”

أحدث شركتي هي “Hypergiant”، وهي شركة ذكاء اصطناعي (AI) تركز على البنية التحتية الحيوية والفضاء والدفاع، هي نتاج واضح لهذا المحرك. تم تأسيسها لأنني رأيت أن الصناعات، التي كانت أساسًا للمجتمع (الفضاء والدفاع والبنية التحتية الحيوية)، لم تكن تتوسع مثل الشركات الأخرى؛ لأنها لم تكن تستخدم أحدث التقنيات (أي الذكاء الاصطناعي).

باختصار: لم نكن قريبين من مستقبل أحلامنا لأن الأنظمة التي تدير عوالمنا لم تكن لديها التكنولوجيا اللازمة لتشغيل أفكار الأحلام الخاصة بالسيارات الطائرة والعيش في الفضاء والمنازل تحت الماء.

لقد كان تأسيس شركة “Hypergiant” شرفًا لي، لكن الدرس الأكبر الذي تعلمته هو تسليمه إلى الرئيس التنفيذي الجديد. سر القيام بشيء ما بطريقة متسلسلة هو معرفة متى يجب عليك الابتعاد.

وكان تأسيس شركة “Hypergiant” تحقيقًا لرؤيتي، لكن حان الوقت الآن لتوسيع نطاقها، والنطاق الذي يتجاوز مسار النمو الأولي ليس مثيرًا للاهتمام بالنسبة لي مثل بناء شيء جديد؛ لذا فدرسي الكبير هو: تعرف على ما تفعله بشكل أفضل، ثم كرر ذلك ولا تخف من السماح للآخرين بتولي الأمر.

كيف تكون مدونًا ناجحًا؟

  • التركيز على حل المشاكل التي تهمك أكثر

تانيا كوك؛ الرئيس التنفيذي لشركة “Tellus You Care”

قبل تأسيس شركة “Tellus You Care”، والتي تهدف إلى تحسين رعاية المسنين بكرامة وخصوصية؛ من خلال الجمع بين أجهزة الاستشعار المتقدمة والذكاء الاصطناعي، كنا نجتمع كل شهر أو نحو ذلك لمناقشة المقالات والبحوث والتكنولوجيا.

منذ البداية ركزنا على الأجهزة والتكنولوجيا الصحية، وهذا أحد الأسباب التي سهلت المهمة. كمؤسسين كنا نناقش مشكلة اختبرناها بشكل مباشر: كيف لم نتمكن من العثور على التكنولوجيا المناسبة لمساعدة أفراد عائلتنا المتقدمين في السن.

عندما غادرت تلك المحادثة لم أستطع النوم وبدأت في كتابة خطة عمل. بحلول الوقت الذي تحدثت فيه مع الشركاء في اليوم التالي توصلنا إلى بدء خطة هندسية.

“التحسين الذاتي”.. خطوات أساسية لتطبيقه

  • ابحث عن إمكانات التكنولوجيا

أندريه يون؛ الرئيس التنفيذي والشريك المؤسس لشركة “MakinaRocks”

 “MakinaRocks ” هي شركة ناشئة متخصصة في ذكاء الآلات الصناعية؛ ما يعني تحويل التكنولوجيا والقطاع الصناعي. من خلال العمل في قطاع التصنيع كمتخصصين في تكنولوجيا المعلومات والأعمال رأيت أنا وشريكيّ المؤسسان إمكانات الذكاء الاصطناعي وآثاره في الصناعة التحويلية وبدأت الشركة للمساعدة في تحويل القطاع الصناعي.

في مشروعنا الأول تمكنا من تحسين الأداء الكشف من خلال نهجنا القائم على التشفير التلقائي متعدد المتغيرات، وواحدًا تلو الآخر واجهنا تحديات مختلفة في الصناعة.

ومع ذلك أدركنا أنه لإطلاق الإمكانات غير المحدودة للذكاء الاصطناعي، بدلًا من مواجهة التحديات بأنفسنا، كنا بحاجة إلى تمكين خبراء المجال في التصنيع بأدوات الإبداع والابتكار.

وهكذا وُلدت منصة ML الخاصة بنا، وهي عبارة عن منصة تم إنشاؤها تتضمن حالات الاستخدام والخبرة التي اكتسبناها خلال المراحل الأولى من نمونا.

ومن خلال منصة ML الخاصة بنا نأمل أن نساعد في زيادة تقدم الصناعة والاستمرار في جعل التكنولوجيا ذكية وتقديمها كحلول تحويلية.

المصدر: www.weforum.org

ترجمة: سارة طارق

اقرأ أيضًا:

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

عن سايمون يون

شاهد أيضاً

مهارات رواد الأعمال

مهارات رواد الأعمال.. لا غنى عنها

تتوقف الكثير من الأمور المحورية على مهارات رواد الأعمال؛ فالنجاح، على سبيل المثال، ليس نتيجة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.